أضرار عشبة السنامكي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٦ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أضرار عشبة السنامكي

الأعشاب بين النفع والضرر

تحتوي الطبيعة على العديد من الأعشاب التي لها استخدامات كثيرة، وتختلف هذه الأعشاب من حيث مكوناتها الكيميائية والتركيبية، واستخدماتها العلاجية، بالإضافة إلى تباين أشكالها وروائحها العطرية، وفي الغالب فإن معظم هذه الأعشاب مفيدة للإنسان إذا تم استخدامها بطريقة صحية وبكميات معقولة ومع الشريحة المناسبة لها، أما في حال استخدامها بشكل مفرط، أو تناولها من قبل فئة لا تنسجم مع الطبيعة التكوينية لهذه الأعشاب فإن ذلك قد يحدث الضرر بمستخدمها، وتعد عشبة السنامكي من أقدم الأعشاب على وجه الأرض ولها عدة فوائد للإنسان وبعض الأضرار الخاصة، وفي هذا المقال سيتم التركيز على أضرار عشبة السنامكي.

ما هي عشبة السنامكي

هي عبارة عن عشبة معمرة لا يزيد ارتفاعها عن المترين، وتعد من أقدم الأعشاب التي تم استخدامها بشكل طبي من قبل القدماء، خاصة في الحضارة الفرعونية القديمة حيث ورد ذكرها في الوصفات الطبيعة الفرعونية، وتنمو هذه العشبة بكثرة في مصر والسودان، وفي بعض مناطق الجزيرة العربية واليمن، ولها العديد من الأسماء الأخرى التي سميت بها على اختلاف المناطق التي تنبت فيها مثل الحلول، والحلّة، وشربة السّنا، وتستخدم هذه العشبة عن طريق الفم، أو من خلال استخدامها كمرهم طبي طبيعي.

أضرار عشبة السنامكي

تعد عشبة السنامكي من أكثر أنواع الأعشاب ضررًا في حال استخدامها بشكل كبير ومتكرر أو لفترات طويلة متتابعة، فضلاً عن عدم مناسبتها لجميع الأعمار والفئات السنية، وهذا ما يدعو إلى توخي الحذر عند استعمالها، واستخدام كميات معقولة منها عند الحاجة إلى ذلك فقط، ومن أهم أضرار هذه العشبة ما يلي:

  • أنها غير مناسبة للأطفال: تعد هذه العشبة ضارة للأطفال دون سن السنتين، حيث تتسبب في حالة من الإسهال الشديد والمغص المتكرر.
  • التأثير على الأمعاء: وذلك بسبب تأثير مكونات عشبة السنامكي، حيث إنها تتسبب في عدة اضطرابات معوية في حال استخدامها لفترة تزيد عن الأسبوعين بشكل متكرر ويومي، ما يزيد الضرر على المصابين بالالتهابات المعوية، وأمراض الزائدة الدودية والقولون.
  • الإخلال في تكوين الدم: بسبب احتواء عشبة السنامكي على مواد تحدث الخلل في التركيب الكيمائية للدم.
  • التأثير على الكبد والقلب: وذلك من خلال التأثير بشكل مباشر على مكونات الدم، ما يتسبب في مشاكل في الكبد الذي يخزن الدم، بالإضافة إلى التأثير على عمل القلب بشكل أو بآخر.
  • التأثير على الحامل والمرضع: يمكن لعشبة السنامكي أن تؤثر على الجنين في بطن أمه في حالات الاستخدام المفرط للعشبة، كما أن تناولها يضر بالمرأة المرضع من حيث كمية إدرار الحليب التي تقل بشكل كبير.
  • التأثير على المصابين بالجفاف: لأن تناول هذه العشبة يسبب الإصابة بالإسهال ما يؤثر على كمية السوائل في جسم الإنسان ويزيد من حدة الجفاف.
  • التداخل مع الأدوية: يؤدي تناول العشبة إلى التأثير على أثر بعض الأدوية التي يتناولها المرضى، كأدوية تميع الدم التي بتناول العشبة معها يزيد تميع الدم بشكل كبير إلى حد إمكانية الإصابة بالنزيف الداخلي.