أضرار تلوث الهواء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أضرار تلوث الهواء

تلوث الهواء

الهواء من الأساسيات التي تحتاجها الكائنات الحية للبقاء على قيد الحياة، ويتكون بنسبة 78% من النيتروجين، و 21% من الأكسجين، والنسبة الباقية تتكون من العديد من الغازات (بخار الماء وثاني أكسيد الكربون وغاز الأرغون والنيون والهيليوم. )، والهواء يحيط بالكرة الأرضية ويشكل الغلاف الجوي لها، مما يمنع كميات كبيرة من أشعة الشمس الضارة من الوصول للأرض والاكتفاء بالقليل المناسب، ولكن بعد الحرب العالمية الثانية وما تلاها من تطورات وثورات صناعية وتكنولوجية، بدأت مشكلة تلوث الهواء بالظهور، تسببت بأضرار على صحة الإنسان واقتصاده وعلى النبات والحيوان، وفي هذا المقال سنتطرق للتعرف على أضرار تلوث الهواء وأسبابه وطرق الحد من خطره.

أسباب تلوث الهواء

هناك أسباب بشرية وأخرى كونية طبيعية تتسبب في حدوث كارثة تلوث الهواء.

ومن الأسباب البشرية:

  • عوادم السيارات والنقل البحري والجوي، ودخان المصانع.
  • تدخين السجائر.
  • الأعمال الزراعية وما يليها من حراثة وتصاعد للأتربة والأوساخ والغبار، ومن استخدام المبيدات الحشرية والمواد الكيميائية للقضاء على الحشرات وللتسميد.
  • الحروب والمتفجرات والقنابل الذرية والنووية.
  • النشاطات المنزلية من طهي وإشعال لمراكز التدفئة بمختلف أنواعها، ومن المخلفات والنفايات الناتجة.
  • سوء استخدام الطاقة الكهربائية.

    ومن الأسباب الطبيعية:

  • الانفجارات البركانية وحرائق الغابات والعواصف الهوائية.
  • الأملاح والأتربة وحبيبات اللقاح المنتشرة بالرياح.
  • الشهب والنيازك.
  • تعفن الحيوانات والنباتات الميتة والفضلات وانتشار الفطريات والبكتيريا منها.

أضرار تلوث الهواء

  • أمراض الجهاز التنفسي بما في ذلك انتفاخ الرئة وتهيج الخلايا المبطنة للقناة التنفسية، وتآكل الغشاء المخاطي مما يؤدي لاحتقان الأنف والسعال الشديد.
  • تحسس العيون والغدد الدمعية وحدوث الصداع وتهيج الجلد بسبب الضباب الدخاني.
  • يقلل من مناعة الجسم بحدوث اضرار بالجهاز المناعي والعصبي والغدد الصماء.
  • أضرار في أدمغة الأطفال والكلى.
  • إتلاف التربة والمحاصيل الزراعية، مما يؤثر على الاقتصاد الزراعي.
  • ثقب طبقة الأوزون.
  • اختلاف في المناخ؛ كأن يتساقط المطر بالصيف و احتباسه بالشتاء.
  • يؤثر على صحة الحيوانات مباشرة أو بأكل ما هو ملوث بفعل الهواء، مما يؤدي إلى تآكل أسنانها وضعف قوتها، ونقص في كتلتها اللحمية وفي إدرار لبنها، وفي الحالات الصعبة من تلوث الهواء قد يؤدي لموتها.

الحد من تلوث الهواء

  • استخدام وسائل النقل العامة.
  • إعادة تدوير المخلفات والاستفادة منها.
  • عمل مناطق خاصة للمصانع بعيدة عن المناطق السكنية.
  • وضع القوانين والضرائب للمخالفات على المصانع والمركبات.
  • وضع اللوائح التوعوية لاستخدام الطاقة بحكمة.
  • تنظيف المداخن والأنابيب واستخدام الفلاتر لتقليل انبعاث الغازات السامة.
  • استخدام مصادر الطاقة المستدامة.
  • التحول لاستخدام السيارات الكهربائية.
  • زيادة زراعة المساحة الخضراء لتنقية الهواء.