أضرار المعسل

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٢ ، ٢٤ يوليو ٢٠١٩
أضرار المعسل

المعسل

المعسل أو ما يسمى بالجراك هو مزيج من أوراق التبغ المقطّعة والغليسيرين والعسل الأسود والمنكهات المتنوعة، ويستخدم مجموعة متنوعة من المنكهات كالتفاح والبطيخ والخوخ والكرز والفراولة والبرتقال والليمون والنعناع وغيرها، ويتم تدخين المعسل بواسطة النرجيلة أو الشيشة أو الأرجيلة، والتي يتم تدخيها خلال جماعات الشباب أو في النوادي، ويعتقد بعض الأشخاص أنّ تدخين النرجيلة أو الشيشة أقل خطرًا من تدخين السجائر، إلّا أنّها لا تقل خطورةً أبدًا عن السجائر، وسيتحدّث هذا المقال عن أضرار المعسل.

المواد السامّة في الشيشة

بما أنّ المعسل يحتوي على التبغ، فإنّ النيكوتين الموجود في التبغ هو أكثر المواد خطورةً في الشيشة، وذلك لكونه يؤدّي إلى الإدمان الشديد، ومن المفاهيم الخاطئة الشائعة أنّ تدخين الشيشة يزيل النيكوتين والسموم الأخرى من التبغ الموجود في المعسل، وفي حين أن الدخان الذي يتم تبريده بالماء أقل قسوة على أنسجة الرئة الحسّاسة، فإنّ سمية الدخان لم تتغيّر أبدًا ولم يتم ترشيح المواد الكيميائية المسببة للسرطان الموجودة في المعسل من خلال هذه العملية، ويحتوي دخان الشيشة على العديد من المواد الكيميائية الضارّة والسامّة، والموجودة نفسها في دخان السجائر التقليدي، كالآتي:[١]

  • أول أكسيد الكربون.
  • قطران.
  • زرنيخ.
  • الكروم.
  • الكوبالت.
  • الكادميوم.
  • النيكل.
  • الفورمالديهايد.
  • الأسيتالديهيد.
  • الأكرولين.

أضرار المعسل

تكمن أضرار المعسل نتيجةً للتبع الموجود فيه، والذي يحتوي على النيكوتين والمواد السامّة الأخرى، فهو يؤثّر على كل عضو في الجسم، من الجلد إلى الجهاز التنفسي والدموي، ويؤدي للإصابة بسرطان الرئة والفم والحنجرة، وفيما يأتي سيتم تفصيل أضرار المعسل على الرئتين والجهاز التنفسي، فتنتج الحالات المرضية الآتية:[٢]

الانسداد الرئوي المزمن

مرض الانسداد الرئوي المزمن COPD، هو مرض طويل الأجل يصيب الرئة، ويشمل كلًا من التهاب الشعب الهوائية المزمن وانتفاخ الرئة، ويزداد خطر الإصابة بمرض الانسداد الرئوي المزمن كلما زاد تدخين المعسل أو النرجيلة، أو تدخين التبغ بشكلٍ عام، كما ويزداد الأمر سوءًا بمرور الوقت، وفي الواقع لا يوجد علاج شافي لهذه الحالة، وفيما يأتي بعض الحقائق حول هذا المرض:

  • مرض الانسداد الرئوي المزمن هو السبب الرئيسي الثالث للوفاة في الولايات المتحدة.
  • التدخين هو السبب الأكثر شيوعًا له.
  • تموت النساء بسبب مرض الانسداد الرئوي المزمن أكثر من الرجال.

التهاب الشعب الهوائية المزمن

وهو نوع من أنواع مرض الانسداد الرئوي المزمن، ويتم فيه إنتاج الكثير من المخاط في الشعب الهوائية، مما يضطر المدخّن إلى السعال، وهي مشكلة شائعة بالنسبة للمدخنين، وتعدّ من أشيع أضرار المعسل، وبمرور الوقت تصبح الشعب الهوائية ملتهبة والسعال يصبح مزمنًا، ويمكن أن تتحسّن الأعراض في بعض الأحيان، لكن السعال يستمر في العودة.

انتفاخ الرئة

وهو النوع الآخر من مرض الانسداد الرئوي المزمن، والذي يدمر ببطء قدرة الشخص على التنفس، وتحتوي الرئتان على ملايين الأكياس الصغيرة التي تساعد على وصول الأكسجين إلى الدم، أمّا في حالة انتفاخ الرئة، تنهار الجدران بين الأكياس وتخلق أكياسًا أكبر ولكن بعدد أقل، ممّا يقلل من كمية الأكسجين التي تصل إلى الدم، وتعدّ من أخطر أضرار المعسل والتبغ.

تأثير تدخين التبغ على المرأة

بالإضافة إلى أضرار المعسل على الرئتين، يمكن أن يضرّ استخدامه وتدخين التبغ بالصحة الإنجابية للمرأة، ومن المرجّح أن تواجه النساء اللائي يدخنّ صعوبة في الحمل، وأثناء الحمل، يمكن أن تنتج مشاكل يمكن أن تؤذي الأم والطفل، على سبيل المثال:[٢]

  • من المرجح أن تتعرّض المدخنات للحمل خارج الرحم، ممّا قد يهدّد حياة الأم.
  • الحوامل المدخنات هم أكثر عرضةً للإصابة بتمزّق غشاء الحمل بشكلٍ مبكر وحدوث انفصال المشيمة عن الرحم في وقت مبكر جدًا.
  • قد ينجم عن هذه المشاكل نزيف حاد وحدوث الولادة المبكرة، وقد يضطّر الأطباء لإجراء العمليات القيصرية الطارئة.
  • من المرجّح أن تتعرض المدخنات للإجهاض والولادات الميتة، كما يمكن أن يعاني المولود من الشفة المشقوقة أو الحنك وانخفاض الوزن عند الولادة.
  • تم ربط التدخين أثناء الحمل أيضًا بزيادة خطر الإصابة بالعيوب الخلقية ومتلازمة موت الرضع المفاجئ SIDS.
  • تميل النساء اللائي يدخن إلى أن يكونوا أصغر سنّا في بداية انقطاع الطمث من غير المدخنات وقد يعانون من أعراض مزعجة جدًا أثناء المرور بانقطاع الطمث.

بعض الخرافات حول تدخين المعسل

مع انتشار تدخين الشيشة أو النرجيلة انتشرت خرافات حولها بشكلٍ كبير، وبوجود شركات تنتج منتجات الشيشة الخالية من التبغ والتي تروّج لها، والتي قد يزعم صانعوها أنّ استخدامها لا يؤدّي إلى أية آثار ضارة لها، ولكن تلك خرافة متعلّقة بالمعسل والشيشة لزيادة المبيعات فقط، حيث لا يزال الدخان الناتج عن حرق المعسل يحتوي على أول أكسيد الكربون ومركبات ضارّة وسموم أخرى، وتشمل الخرافات والأساطير الأخرى حول تدخين الشيشة أو النرجيلة ما يأتي:[٣]

  • أنّ تدخين الشيشة والمعسل لا يسبب الإدمان، ولكن في الواقع يحتوي المعسل على كمية النيكوتين نفسها في السجائر، وهو مركب شديد الإدمان، وذلك يعدّ أيضًا من أضرار المعسل.
  • أنّ الماء الموجود في النرجيلة يزيل المكونات الضارّة والسامّة، ولكن في الواقع إنّ الماء الموجود في النرجيلة لا يقوم بتصفية أي مواد كيميائية ضارّة.
  • أنّ السجائر تحرق الرئتين لأنّها تستخدم الحرارة، ودخان النرجيلة أكثر برودة، ولكن لا يزال التدخين من النرجيلة يضر بالقلب والرئتين والفم والحنجرة، حتى بعد أن يبرد.

المراجع[+]

  1. "Hookah Smoking and Its Risks Share Flip Email Search", www.verywellmind.com, Retrieved 24-07-2010. Edited.
  2. ^ أ ب "Health Risks of Smoking Tobacco", www.cancer.org, Retrieved 24-07-2010. Edited.
  3. "What are the health risks of hookah smoking?", ww.medicalnewstoday.com, Retrieved 24-07-2019. Edited.