تعريف الإنسولين هو هرمون له طبيعة بروتينية، ينظم استخدام الجسم للسكَّر والأغذية الأُخرى، ينتج من خلايا بيتا في جزر لانغرهانس الموجودة في البنكرياس يمرّ مباشرة إلى مجرى الدم، حيث ينظم عملية بناء المواد الكربوهيدراتية مثل السكر والنشا، فهو يعدّ جسراً أساسياً لدخول جزيئات السكر والجلوكوز إلى العضلات، حيث يتم استعماله كمصدر للطاقة وإلى أنسجة الدهن والكبد حيث أماكن تخزينه، وعند إصابة خلايا بيتا الموجودة في البنكرياس بالضرر تحدث الإصابة بمرض السكر فيكون الجسم غير قادر طبيعيًا على إنتاج الإنسولين، فيقوم الطبيب بوصف جرعات مناسبة من الإنسولين الصناعي للمريض ولهذا النوع من بعض الأضرار على الجسم سيتم التعرف عليها في هذا المقال. وظيفة الإنسولين تكون وظيفة الإنسولين في حالة ارتفاع نسبة السكر في الدم، عندها يقوم البنكرياس بإفراز الكمية المناسبة من الإنسولين فيقوم بإدخال السكر والجلكوز إلى الخلايا ويساعد الكبد في تحويل الجلكوز إلى جليكوجين حتى أن تنخفض نسبة الجلكوز في الدم. أنواع الإنسولين تم تصنيف أنواع الإنسولين إلى خمسة أنواع حسب سرعة فعاليته في الجسم بعد الحقن: إنسولين سريع جداً في المفعول (فوري): تؤخذ جرعة من هذا النوع قبل وجبة الطعام ب 15 دقيقة، ويبدأ مفعوله بعد 10دقائق من الحقن، ويستمر من 3 إلى 4 ساعات، وتحدد كمية الجرعة اللازمة من قبل الطبيب المعالج. إنسولين سريع المفعول (منتظم): تؤخذ جرعة من هذا النوع قبل وجبة الطعام ب 30 دقيقة، فيبدأ مفعوله بعد 30 دقيقة من الحقن، ويستمر من 3 إلى 5 ساعات، ويعدّ هذا النوع أكثر أنواع الإنسولين استقرارًا إنسولين متوسط المفعول: تؤخذ الجرعة قبل الإفطار ويمكن أخذها قبل النوم أيضًا، يبدأ مفعوله بعد ساعة من الحقن، ويستمر من 6 إلى 12 ساعة يسمح بخلطه بالسرنجة نفسها مع الإنسولين فوري المفعول أو مع الإنسولين سريع المفعول إنسولين بطيء المفعول (على المدى الطويل): تؤخذ الجرعة قبل الإفطار أو قبل النوم حسب تعليمات الطبيب، يبدأ مفعوله بعد مرور من 2 إلى 8 ساعات من الحقن، ويستمر من 18 إلى 24 ساعة، ويمكن خلطه أيضًا بالإنسولين سريع المفعول. إنسولين مُختلط: هذا النوع يتكون من مزج الأنوع السابقة من الإنسولين بنسب معينة لينتج إنسولين ذو مفعول سريع ويستمر وقتاً طويلاً معًا. أضرار الإنسولين  تأثيره على الغدد الصماء والعيون: في الفترة الأولى من استخدامه تبدأ الأعراض الجانبية في الظهور ومن أكثرها حدوثًا هو نقص السكر في الدم، فيتسبب في حدوث الغثيان والارتباك والتعرق الشديد وأحيانًا عدم انتظام ضربات القلب، وقد يؤدي في بعض الحالات إلى غيبوبة السكر، وقد تحدث كذلك الرؤية الضبابية؛ بسبب عدم التوازن الأسموزي بين العدسة وما بين سوائل العين. يسبب بعض المشاكل الجلدية والحساسية: في فترة بداية العلاج باستخدام الإنسولين من المحتمل أن تحدث حساسية الجلد وتظهر على شكل احمرار وتورم ولكنها تذهب بعد فترة قصيرة حين يعتاد الجسم على دخول الإنسولين، بعد فترة من العلاج قد يتسبب الإنسولين إلى حدوث الضمور الشحمي إذا تم حقنه في نفس المكان لذلك ينصح الطبيب دائمًا بحقن الأنسولين في أماكن متفرقة من الجسم لتجنب هذه المشكلة.  تأثيره على الجهاز الهضمي والدم: تكون فترة بداية العلاج متعبة لمرضى السكر لأن الإنسولين يتسبب بحدوث القيء المتكرر والغثيان، بالإضافة إلى الأعراض الجانية للإنسولين على الدم فيعمل على زيادة لزوجة البلازما ونقص في عددها وارتفاع الصفائح الدموية، وفي بعض الحلات يؤدي لحدوث فقر الدم إذا استخدم بجرعات كبيرة. تأثيره على الكلى والمشاكل الأيضية: عند أخذ جرعة كبيرة منه فإنه يخفض نسبة السكر في الدم بشكل كبير، مما يؤدي إلى قلة تدفق الدم إلى الكلى، فيقل معدل الترشيح الكلوي ويزداد إفراز الألبومين من البول مما يسبب مشاكل الكلى، وقد تحدث أيضًا بعض المشاكل الأيضية التي تؤثر في نمو الجسم، وتسبب انخفاضاً ملحوظاً في الوزن.

أضرار الأنسولين

أضرار الأنسولين

بواسطة: - آخر تحديث: 11 أبريل، 2018

تعريف الإنسولين

هو هرمون له طبيعة بروتينية، ينظم استخدام الجسم للسكَّر والأغذية الأُخرى، ينتج من خلايا بيتا في جزر لانغرهانس الموجودة في البنكرياس يمرّ مباشرة إلى مجرى الدم، حيث ينظم عملية بناء المواد الكربوهيدراتية مثل السكر والنشا، فهو يعدّ جسراً أساسياً لدخول جزيئات السكر والجلوكوز إلى العضلات، حيث يتم استعماله كمصدر للطاقة وإلى أنسجة الدهن والكبد حيث أماكن تخزينه، وعند إصابة خلايا بيتا الموجودة في البنكرياس بالضرر تحدث الإصابة بمرض السكر فيكون الجسم غير قادر طبيعيًا على إنتاج الإنسولين، فيقوم الطبيب بوصف جرعات مناسبة من الإنسولين الصناعي للمريض ولهذا النوع من بعض الأضرار على الجسم سيتم التعرف عليها في هذا المقال.

وظيفة الإنسولين

تكون وظيفة الإنسولين في حالة ارتفاع نسبة السكر في الدم، عندها يقوم البنكرياس بإفراز الكمية المناسبة من الإنسولين فيقوم بإدخال السكر والجلكوز إلى الخلايا ويساعد الكبد في تحويل الجلكوز إلى جليكوجين حتى أن تنخفض نسبة الجلكوز في الدم.

أنواع الإنسولين

تم تصنيف أنواع الإنسولين إلى خمسة أنواع حسب سرعة فعاليته في الجسم بعد الحقن:

  • إنسولين سريع جداً في المفعول (فوري): تؤخذ جرعة من هذا النوع قبل وجبة الطعام ب 15 دقيقة، ويبدأ مفعوله بعد 10دقائق من الحقن، ويستمر من 3 إلى 4 ساعات، وتحدد كمية الجرعة اللازمة من قبل الطبيب المعالج.
  • إنسولين سريع المفعول (منتظم): تؤخذ جرعة من هذا النوع قبل وجبة الطعام ب 30 دقيقة، فيبدأ مفعوله بعد 30 دقيقة من الحقن، ويستمر من 3 إلى 5 ساعات، ويعدّ هذا النوع أكثر أنواع الإنسولين استقرارًا
  • إنسولين متوسط المفعول: تؤخذ الجرعة قبل الإفطار ويمكن أخذها قبل النوم أيضًا، يبدأ مفعوله بعد ساعة من الحقن، ويستمر من 6 إلى 12 ساعة يسمح بخلطه بالسرنجة نفسها مع الإنسولين فوري المفعول أو مع الإنسولين سريع المفعول
  • إنسولين بطيء المفعول (على المدى الطويل): تؤخذ الجرعة قبل الإفطار أو قبل النوم حسب تعليمات الطبيب، يبدأ مفعوله بعد مرور من 2 إلى 8 ساعات من الحقن، ويستمر من 18 إلى 24 ساعة، ويمكن خلطه أيضًا بالإنسولين سريع المفعول.
  • إنسولين مُختلط: هذا النوع يتكون من مزج الأنوع السابقة من الإنسولين بنسب معينة لينتج إنسولين ذو مفعول سريع ويستمر وقتاً طويلاً معًا.

أضرار الإنسولين

  •  تأثيره على الغدد الصماء والعيونفي الفترة الأولى من استخدامه تبدأ الأعراض الجانبية في الظهور ومن أكثرها حدوثًا هو نقص السكر في الدم، فيتسبب في حدوث الغثيان والارتباك والتعرق الشديد وأحيانًا عدم انتظام ضربات القلب، وقد يؤدي في بعض الحالات إلى غيبوبة السكر، وقد تحدث كذلك الرؤية الضبابية؛ بسبب عدم التوازن الأسموزي بين العدسة وما بين سوائل العين.
  • يسبب بعض المشاكل الجلدية والحساسيةفي فترة بداية العلاج باستخدام الإنسولين من المحتمل أن تحدث حساسية الجلد وتظهر على شكل احمرار وتورم ولكنها تذهب بعد فترة قصيرة حين يعتاد الجسم على دخول الإنسولين، بعد فترة من العلاج قد يتسبب الإنسولين إلى حدوث الضمور الشحمي إذا تم حقنه في نفس المكان لذلك ينصح الطبيب دائمًا بحقن الأنسولين في أماكن متفرقة من الجسم لتجنب هذه المشكلة.
  •  تأثيره على الجهاز الهضمي والدمتكون فترة بداية العلاج متعبة لمرضى السكر لأن الإنسولين يتسبب بحدوث القيء المتكرر والغثيان، بالإضافة إلى الأعراض الجانية للإنسولين على الدم فيعمل على زيادة لزوجة البلازما ونقص في عددها وارتفاع الصفائح الدموية، وفي بعض الحلات يؤدي لحدوث فقر الدم إذا استخدم بجرعات كبيرة.
  • تأثيره على الكلى والمشاكل الأيضيةعند أخذ جرعة كبيرة منه فإنه يخفض نسبة السكر في الدم بشكل كبير، مما يؤدي إلى قلة تدفق الدم إلى الكلى، فيقل معدل الترشيح الكلوي ويزداد إفراز الألبومين من البول مما يسبب مشاكل الكلى، وقد تحدث أيضًا بعض المشاكل الأيضية التي تؤثر في نمو الجسم، وتسبب انخفاضاً ملحوظاً في الوزن.