أضرار إزالة الشعر بالخيط

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أضرار إزالة الشعر بالخيط

إزالة الشعر بالخيط من الطُرق التي تستخدْمها العديد من النساء للمُحافظَة على جمالهن، فالكثيرَ منا في بحثٍ دائمٍ عن الجمالِ، إلا أن العديد من الأشخاص لديهم هوسٌ بطُرُقِ العنايةِ بالبشرةِ، والظهورِ بمنظرٍ لائقٍ أمام الآخرين، ولكن هذا ليس بالأمر القديمِ بل هو متوارثٌ ومغروزٌ في فطرةِ أي إنسانٍ منذ آلافِ العصورِ، فالجمالُ مطلوبٌ ومحببٌ في جميعِ المجتمعاتِ العربيةِ والغربيةِ، فكم من القصائد والأشعار التي تصِف الجمالَ.

البحث عن الجمال

وفي العصرِ الحديثِ، أصبحَ الجمالُ علامةً فارقة في حياة الإنسانِ من الرجالِ والنساءِ، حيث أصبحَ الحصول على الجمال بالأمر اليسير المتوافر لإنتشارِ المراكزِ التجميليةِ الخاصةِ بالجراحات التجميليةِ، وانتشار مواد التجميلِ وبأسعارٍ زهيدة رمزية.

المرأة والتطلع للأجمل

إن المرأة بشكلٍ خاصٍ تسعى دائماً الى الأفضلِ والأجودِ الذي يبرز جمالها دون أي مضاعفاتٍ، لأنها تتميز ببشرتها الرقيقة، فبشرة الوجه في عُرضَةٍ دائمةٍ للظروف الجويةِ الصعبةِ، وتقلبات الطقسِ، كالحرارة، والبرودة، والدخانِ، والغبارِ، مما قد يسبب تلفاً وجفافاً، أو نوعاً من الحروقِ السطحيةِ، وغيرها، ولكن هنالِكَ مُشكلة تؤرقُ كلَ إمرأةٍ باحِثَةٍ عن الجمالِ، وهي مُشكِلَةُ الشعرِ الزائدِ في الوجهِ.

طريقة إزالة الشعر بالخيط

عُرِفَ في الشرقِ الأوسَطِ ثقافَةُ نزعِ الشعرِ منذُ قديم الزمانِ، ولكن طريقة نزع الشعر (بالخيط) امتازت عن باقي الطرقِ لسرعتها، وتوافرها، فهي لا تحتاجُ لأي أدواتٍ سوى (الخيط المصنوعِ من القطن).

  • يتم اخذ مقدار مناسب من الخيط القطني.
  • طيهِ وتمريره بطريقَةٍ معيَنَةٍ على المنطِقَةِ المستهدَفَةِ بإزالة الشعر الغيرِ مرغوبٍ فيهِ منها.
  • فينزَعُ الشعرُ بهذهِ الطريقَةِ من الجذورِ.
  • ويُستهدَفُ بهذهِ الطريقَةِ إزالة شعر الوجهِ.

فعالية إزالة الشعر (بالخيط)

  • تعتبر هذه الطريقة ذات فعالية.
  • يشترطٍ أن تتم على يَدِ خبير مختص، أو شخص ذو معرفةٍ وتجربة مسبقة.
  • تُصَنَفُ هذه الطريقة بالغير مؤلمة كما في الطُرُق الأخرى، مقارنةً بإزالة الشعر بالسُكَّرِ.
  • الألم الناتج عنه يُشبِهُ الى حدٍ كبير الوخز.

أضرار إزالة الشعر بالخيط

  • إن هذه الطريقةِ في نزع شعرِ الوجهِ قد لا تُناسِبُ الجميع.
  • يجب مراعاة نوعِ البشَرَةِ، ودرَجَة الحساسيةِ.
  • هذه الطريقة لا تناسب الوجوه التي يظهرُ بها بثور الشباب، أو الوجوه التي في تهيُجٍ دائم.

ومن أهم الأضرارِ وأكثرها إنتشاراً

  •  الألم، وهو يعتَمِدُ على سماكةِ البشَرَةِ ودرجةِ الحساسية.
  • ظهور حبوب حمراء متناثرة في المناطق التي تم نزع الشعر منها.
  • يؤدي إلى توسع في مسام الوجهِ بشكلٍ ظاهر.

نصائح لتجنبِ أضرارِ إزالةِ الشعرِ بالخيط

  • يجب أن تتم ازالة الشعر بالخيط على يدِ خبيرٍ مُتَمرس.
  • عدم وضع الكريمات المرطبَةِ، أو الواقيَةِ بعدَ إزالةِ الشعر مباشَرَةً، لأن مسامات الوجه قد تفَتَحت، وهذا يسمَحُ للبكتيريا بالدخول إليها بسهولةٍ.
  • إذا كانَ الوجهُ مليءٌ بالبثورِ، لا تحاولي ابداً استخدام الخيط لإزالة الشعر الزائد، وهذا ينطَبِق على أي وسيلةٍ اخرى، لأن ذلِكَ يؤدي الى زيادَةِ الوجهِ تهيجاً، ووضع علامات داكنة دائمة على الوجهِ وقد يصعب علاجها بالمستقبَلِ.

وبالنهايَةِ يجبُ اختيار الطريقة المناسبة لكلِ بشرَةٍ، نسبة الى دَرَجَةِ حساسيتها، فالوجه هو مرآة الشخص، ودليل صحتهِ، ومن أبرَزِ معالِمِ الجمالِ.