أشياء عليك معرفتها قبل تناول البطيخ

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٦ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أشياء عليك معرفتها قبل تناول البطيخ

البطيخ هو فاكهة صيفية لذيذة ومنعشة، ولها فوائد صحيّة عديدة فيما يتعلّق بسلامة الأمعاء والكلى، فقد أظهرت الدراسات أن البطيخ لا يطفئ العطش، ويرطّب الجلد، وينعش الجسم فحسب، بل قد يفيد كمليّن قوى للأمعاء، ومادّة تساعد على الهضم، ومقوّى للدم، ومفتّت لحصوات الكلى، ووجد الباحثون أن المركبات الطبيعية الموجودة فيه تساعد فى تخفيف شدة الأمراض الجلدية، كما تفيد بذوره في تخفيض ضغط الدم المرتفع، ويمكن استخدام جذوره فى وقف النزيف الدموي.

أضرار البطيخ

  • اذا بقي مقشّراً لمدّة طويلة بالهواء الطلق يسبب ذلك انتاج الزرنيخ، وذلك بسبب تفاعل المواد الكيميائية التي يحتويها مع الأوكسجين الموجود في الهواء.
  • البطيخ الأحمر فاكهة ليست مناسبة للأشخاص الذين يعانون من أمراض الكبد والمرارة.
  • البطيخ يسبب المغص وعسر الهضم والإسهال لبعض الأشخاص.
  • يسبب الغازات المعوية لبعض الأشخاص.

حقائق عن تناول البطيخ

  • لا تأكل كثيرا بالرغم من أن البطيخ مفيداً للصحة، لكن تناوله بكميّات كبيرة يسبب الإسهال وانتفاخ البطن، إذ إن البطيخ يتكون من 94% من الماء، وكثرة تناوله تعمل على ملئ المعدة بالسوائل ممّا يؤثّر على وظائف الجهاز الهضمي.
  • من السهل تحوله إلى دهون ذلك لأنه يحتوي على نسبة مرتفعة جدّاً من السكّر الذي يتحوّل بسهولة إلى دهون، فتناولة غير مناسب للأشخاص الذين يرديون الحفاظ على وزنهم وعدم زيادته.
  • لا تأكل البطيخ عندما تكون مريضاً عندما يصاب الجسم بالبرد أو أي أمراض أخرى، فانَّ تناول البطيخ سيعمل على تفاقم المشكلة ويسبب ارتفاع درجة حرارة الجسم والعطش والتهاب الحلق.
  • لا ينبغي أن يترك البطيخ طويلاً في الصيف تكون درجات الحرارة عالية فتكون مناسبة لنمو البكتيريا، فانَّ ترك قطعة من البطيخ في درجة حرارة الغرفة لمدّة طويلة سيسبب تلوثها بالبكتيريا، ممّا يؤدّي إلى حدوث أمراض في الجهاز الهضمي.
  • مرضى الفشل الكلوي يجب عليهم الحذر عند تناول البطيخ ضعف وظائف الكلى يعمل على إنقاص القدرة على التنقية وإفراز المواد الضارّة في الجسم، لذلك مرضى الكلى قد يصابون بتورُّم في الساق إذا تناولوا كميّة كبيرة من البطيخ، الأمر الذي يجعل نسبة السوائل تزداد كثيراً في الجسم مع عدم قدرتهم على التخلُّص من هذه الكميّات الزائدة بسرعة، ممّا يؤدّي إلى الشعور بالتعب والإرهاق، لذا ينصح مرضى الكلى بتناول كميّات قليلة من البطّيخ أو الامتناع عن تناوله.
  • لا تأكل البطيخ عندما تعاني من التهاب وتقرحات في الفم إن سبب حدوث التقرّحات الفموية هو حدوث فشل حراري في الجسم، البطيخ يحتوي على مدر للبول، وتناوله بكثرة يعمل على ازدياد نسبة السوائل في الجسم، الأمر الذي يجعلك بحاجة إلى دخول الحمام بكثرة، وهذا يؤدّي الى نقص السوائل في كثير من الأعضاء في الجسم كجفاف الفم، وحدوث جفاف الفم أثناء إصابته بالتقرح يجعل شفاؤه أمراً أصعب.
  • مرضى السكري عليهم الحد من تناول البطيخ يحتوي البطيخ على أكثر من 5% من السكر على شكل سكروز وجلوكوز، وهذا يؤدّي إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم، يطلق الجسم عادة الأنسولين للحفاظ على استقرار مستويات السكر في الدم والبول، لكن مرضى السكّري لا يمكنهم السيطرة على هذه النسب الكبيرة من السكر بسبب قصور وظائف الأعضاء المنتجة للأنسولين، الأمر الذي يسبب بقاء مستويات السكر مرتفعة في الجسم.
  • النساء الحوامل تناول الكثير من البطيخ أثناء فترة الحمل يؤدّي إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم، كثيراً ما تتعرَّض النساء الحوامل إلى عدم الاستقرار النفسي بسبب كثرة التغيّرات الفسيولوجية في الجسم، ويصبح إفراز الأنسولين بكميّات غير كافية, ممّا يؤدّي إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم، الأمر الذي يسبب حدوث مرض السكري، ويسبّب أيضاً آلام في البطن والإسهال عند النساء الحوامل إذا تم تناوله بكثرة، وخاصة البطيخ البارد.
  • لا تأكل البطيخ قبل وبعد وجبات الطعام لأنَّ البطيخ يحتوي على كميّات كبيرة من الماء، ذلك يعمل على تخفيف العصارات الهاضمة في المعدة، فيؤثّر على العملية الهضميّة وامتصاص المواد الغذائيّة للجسم. وذلك يؤدّي الى وصول المعدة إلى حالة من الشبع والحد من المثيرات الغذائية التي تؤثر على الصحة خصوصاً لدى الأطفال والحوامل.
  • لا تأكل البطيخ باردا في أيّام الصيف الحارة يكون تناول البطيخ البارد هو الخيار المثالي لتعويض الجسم بالسوائل ودرء الحرارة، لكنّه له تأثير سلبي على المعدة، يجب التأكّد من حفظ البطيخ بالثلاجة ليبقى طازجاً لكن ليس في درجات حرارة باردة كثيراً.