أسماك يجب عدم تناولها

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٢٥ ، ٢١ أغسطس ٢٠١٩
أسماك يجب عدم تناولها

الأسماك

تعتبر الأسماك واحدة من أفضل الأطعمة التي يمكن تناولها وذلك يرجع إلى أنها مصدر غني بالبروتين والعناصر الغذائية الدقيقة والدهون الصحية، مع ذلك يمكن أن تحتوي بعض أنواع الأسماك على مستويات عالية من الزئبق والذي يعتبر سامًا للجسم، ويؤدي زيادة الزئبق إلى الإصابة بمشاكل صحية خطيرة تؤثر على المخ، كما وجدت دراسة أجريت على مئة وتسعة وعشرين شخصًا من البالغين أن تناول مستويات عالية من الزئبق أدى إلى انخفاض المهارات الحركية الدقيقة والذاكرة والانتباه لديهم، كما ربطت دراسات حديثة بين التعرض للزئبق بكميات كبيرة وزيادة خطر الإصابة بالزهايمر والتوحد والاكتئاب والقلق، لذلك فإن هناك أسماك يجب عدم تناولها والتي سوف يستعرضها المقال لاحقًا.

فوائد تناول السمك

تعد الأسماك مصدرًا مهمًا للبروتين والعناصر الغذائية المفيدة للجسم، مع ذلك فإن هناك أسماك يجب عدم تناولها نتيجة احتوائها على مستويات عالية من الزئبق الذي يعتبر سامًا للجسم، ومن أبرز المزايا والفوائد التي يمكن الحصول عليها عن طريق تناول الأسماك ما يأتي:[١]

  • تعتبر مصدرًا غنيًا بالعناصر الغذائية المهمة للجسم.
  • يقلل تناولها من خطر النوبات القلبية والسكتات الدماغية.
  • تحتوي على العناصر الغذائية التي تساعد في النمو وبناء الجسم.
  • تعزز من صحة الدماغ.
  • تساعد على منع وعلاج الاكتئاب.
  • تعتبر مصدرًا غذائية غنيًا بفيتامين D.
  • يقلل تناولها من خطر الإصابة بأمراض المناعة الذاتية.
  • تساعد في منع الربو عند الأطفال.
  • تساعد في الحفاظ على صحة البصر عند الشيخوخة.
  • تحسن من نوعية النوم.
  • تعتبر من الأطعمة سهلة التحضير.

تناول الأسماك أثناء الحمل

تعتبر المأكولات البحرية والتي تشمل الأسماك والمحار مصدرًا غنيًا بالبروتين والحديد والزنك والعناصر الغذائية المهمة لنمو الجنين وتطوره، بالإضافة إلى أحماض أوميغا 3 الدهنية التي تعزز نمو دماغ الجنين، مع ذلك فإن بعض أنواع المأكولات البحرية يمكن أن تحتوي على مستويات عالية من الزئبق كالأسماك الكبيرة المفترسة مثل: سمك القرش وسمك أبو سيف وسمك القرميد، وعلى الرغم من أن الزئبق في المأكولات البحرية لا يشكل مصدر قلق لمعظم البالغين إلا أنه يجب أخذ الاحتياطات في حالة الحمل أو التخطيط له، ويؤدي تناول الأسماك التي تحتوي على نسبة عالية من الزئبق بشكل منتظم إلى تراكم الزئبق في مجرى الدم مع مرور الوقت مما ينجم عنه تلف في دماغ الطفل وجهازه العصبي ولذلك فإن هناك أسماك يجب عدم تناولها أثناء الحمل.[٢]

إرشادات عند تناول الأسماك أثناء الحمل

يقي اتباع إرشادات تناول الأسماك أثناء الحمل الجنين من خطر الإصابة بالتشوهات الخلقية أو العدوى البكتيرية، كما أن هناك أسماك يجب عدم تناولها أثناء الحمل لما في تناولها من خطر على صحة الجنين، وفيما يأتي أبرز هذه الإرشادات:[٢]

  • يجب تجنب تناول الأسماك الكبيرة المفترسة للتقليل من التعرض للزئبق، ومن هذه الأسماك سمك القرش وسمك أبو سيف وسمك القرميد.
  • يجب عدم تناول الأسماك غير المطهية والمحار بما في ذلك السوشي والأسماك الباردة لتجنب خطر الإصابة بالبكتيريا الضارة أو الفيروسات.
  • يجب معرفة جودة الأسماك المحلية ومدى صحتها ومحاولة التقليل من تناول الأسماك المحلية إلى مئة وسبعين جرامًا في الأسبوع في حالة عدم توفر معلومات عنها.
  • يجب طهي معظم المأكولات البحرية إلى درجة حرارة تبلغ ثلاثة وستين مئوية.

أسماك يجب عدم تناولها

يعد زيادة مستويات الزئبق من أبرز الأسباب المؤدية إلى وجود أسماك يجب عدم تناولها، وذلك يعود للخطر المترتب على صحة الجسم ووظائفه نتيجة تناول هذه الأسماك، وفيما يأتي أبرز هذه الأنواع:[٣]

  • سمك السلور المستورد: يحتوي هذا النوع على مضادات حيوية محظورة في الولايات المتحدة.
  • ثعبان البحر: يمكن أن يحتوي على مركبات ثنائي الفينيل متعدد الكلور والزئبق.
  • سمك الإسقمري الملكي: يحتوي على مستويات عالية من الزئبق.
  • السمك الخشن البرتقالي: يحتوي على كميات عالية من الزئبق.
  • سمك ذنب البحر التشيلي: يحتوي على الزئبق بكميات كبيرة.
  • سمك القرش: يحتوي على مستويات عالية من الزئبق.
  • الروبيان المستورد: يحتوي على مضادات حيوية وبقايا كيميائية ضارة للجسم.
  • سمك أبو سيف: يعتبر من الأسماك الغنية بالزئبق.
  • سمك القرميد: يعتبر غني بالزئبق.

كما تحتوي العديد من أنواع التونة على الزئبق ولكن قد تزداد هذه المستويات في أسماك التونة ذات الزعانف الزرقاء.

الأسماك والنوبات القلبية

تعد النوبات القلبية والسكتات الدماغية السببين الأكثر شيوعًا للوفاة المبكرة في العالم، وتعتبر الأسماك واحدة من أكثر الأطعمة الصحية للقلب، وذلك بالرجوع إلى العديد من الدراسات التي تبين أن الأشخاص الذين يتناولون الأسماك بانتظام يقل لديهم خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية والموت من أمراض القلب، كما أظهرت إحدى الدراسات التي شملت أكثر من أربعين ألف رجل في الولايات المتحدة أن الذين يتناولون السمك بانتظام وبمعدل وجبة واحدة أو أكثر أسبوعيًا كانوا أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب بنسبة خمسة عشر في المئة، ويعتقد الباحثون أن الأنواع الدهنية من الأسماك هي أكثر فائدة لصحة القلب وذلك لاحتوائها على أحماض أوميغا 3 الدهنية.[١]

فوائد السمك للدماغ

تظهر العديد من الدراسات القائمة على الملاحظة أن الأشخاص الذين يتناولون الأسماك بانتظام لديهم معدلات أبطأ من التدهور أو الضمور العقلي، كما تكشف الدراسات أيضًا إلى أن الأشخاص الذين يتناولون الأسماك كل أسبوع يملكون نسبة أكبر من المادة الرمادية وهي عبارة عن أنسجة دماغية تعمل على تنظيم العاطفة والذاكرة.[١]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "11 Evidence-Based Health Benefits of Eating Fish", www.healthline.com, Retrieved 17-08-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Pregnancy and fish: What's safe to eat?", www.mayoclinic.org, Retrieved 17-08-2019. Edited.
  3. "10 Fish You Should Avoid (and Why)", www.health.com, Retrieved 17-08-2019. Edited.