أسباب نقص المناعة وعلاجها

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٤ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أسباب نقص المناعة وعلاجها

جهاز المناعة

يعتبر جهاز المناعة من أجهزة الجسم الدفاعية الذي يقوم بحماية الجسم من الإصابة بالأمراض نظراً لانتشار السموم والطفيليات والفيروسات والميكروبات خطراً صحياً على جسم الإنسان، وتعرض هذا الجهاز للضعف يجعل الجسم أكثر عرضة لأنواعٍ مختلفة من المشاكل الصحية، وتعتبر الفئة الأكثر عُرضة للإصابة بنقص المناعة هم الأطفال، هناك العديد من العوامل المؤدية لإضعاف مناعة الجسم منها الحالة النفسية والغذاء الغير متوازن والسمنة والتدخين وغيرها من العوامل الأخرى، وسنتعرف في هذا المقال على أبرز هذه العوامل والطرق الكفيلة في علاج مرض نقص المناعة.

العوامل المؤدية لنقص المناعة

  • التعرض للإجهاد والضغط العصبي يؤدي إلى توقفٍ مؤقت في عمل الجهاز المناعي كردة فعل لمقاومة الآثار الناتجة عن الإجهاد.
  • عدم الحصول على قسطٍ مريح من النوم بشكلٍ يومي يؤدي إلى تعرض الجسم للضغط الأمر الذي يعمل على إيقاف الجسم عن إنتاج مواد يُطلق عليها اسم سيتوكينات التي تزيد من قوة الجهاز المناعي في محاربة العدوى.
  • تناول الأطعمة المحتوية على مواد حافظة والسكريات المكررة والزيوت تزيد من نسبة السموم في الجسم مما يدفع الجهاز المناعي إلى تنظيف هذه السموم الأمر الذي يضعف قدرته على مقاومة الأمراض.
  • الإصابة بالسمنة أو زيادة الوزن يؤدي إلى حدوث ضغطٍ على أجهزة الجسم الأمر الذي يتسبب بحدوث خلل في الهرمونات والمواد الكيميائية مما يقلل من إنتاج الأجسام المضادة.
  • تناول المضادات الحيوية القوية واعتماد نظام غذائي يفتقر للعناصر الغذائية يساهم في القضاء على البكتيريا النافعة والتي تعزز صحة الجسم في الأمعاء مما يُضعف جهاز المناعة.
  • اتباع أنظمة الرجيم القاسية يؤدي إلى تخفيض عدد الخلايا الدفاعية وبالتالي نقص مناعة الجسم.
  • الإكثار من تناول الأطعمة المحتوية على السكريات يسد المسارات الخلوية الأمر الذي يمنع دخول فيتامين (C) الذي يُعد من أهم الفيتامينات التي تزيد من كفاءة الجهاز المناعي.
  • تناول المشروبات الكحولية يعمل على تدمير خلايا الدم البيضاء مما يضعف عمل الجهاز العصبي ويخفض معدل وصول الأكسجين إلى أعضاء وأجهزة الجسم.

طرق علاج مرض نقص المناعة

  • البقدونس يحتوي البقدونس على عنصر البوتاسيوم والعديد من الفيتامينات وإضافته إلى أطباق السلطة يساهم في شفاء الجسم من الالتهابات ويخلصه من السموم ويعمل على تقوية الكلى.
  • الثوم يعتبر الثوم من المواد الغذائية المنشطة لعمل الجهاز لمناعي بفضل احتوائه على السيلينيوم ومواد مضادة للأكسدة والعديد من المركبات الأخرى.
  • السمك للسمك فائدة مذهلة في تقوية الجهاز المناعي نظراً لاحتوائه على الأحماض الدهنية من ضمنها الأوميغا 3، ويعد الماكريل والسلمون والسردين من أغنى أنواع السمك بهذه الأحماض.
  • الخضراوات تناول الخضروات مثل اللفت والبروكلي والقرنبيط يساعد على تقوية الجهاز المناعي ويزيد من كفاءته نظراً لاحتواء هذه الخضراوات على الألياف والمعادن ومجموعة من الفيتامينات بالإضافة إلى مواد مضادة للأكسدة.
  • العسل يعد العسل من المواد الغذائية التي تساهم في تقوية جهاز المناعة، ويساعد على محاربة الفيروسات والالتهابات.
  • الكيوي يحتوي الكيوي على نسبةٍ عالية من فيتامين (C) الذي يُعد من المواد المضادة للأكسدة والذي يعتبر منشطاً طبيعياً لجهاز المناعة.

المراجع: 1