أسباب مرض الفصام

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أسباب مرض الفصام

مازالت أسباب مرض الفصام غير محددة، رغم انتشار هذا المرض، و الذي يعرف بالمسمى العلمي بالشيزوفرينيا، هو اضطراب عقلي أو نفسي مزمن و حاد يؤثر على التفكير و المشاعر و التصرفات للمصابين. المصابين بمرض الفصام تظهر عليهم حالة الانفصال عن الواقع، إلا أن هذه الحالة ليست شائعة كالاضطرابات النفسية الأخرى، فأعراضها تسبب العجز، و الجدير بالذكر أن مرض الفصام من الأمراض التي تحتاج إلى عناية نفسية كبيرة، إن كانت على الصعيد العائلي أو الصعيد الطبي، و يظهر التباين في هذا الأمر من بلد لآخر.

أعراض مرض الفصام

إن أعراض الفصام عادة ما تبدأ في  العمر الذي يتراوح ما بين 16 – 30 سنة ، وفي بعض الحالات النادرة قد يصيب المرض الأطفال، و تختلف طبيعة أعراض الفصام من حالة إلى أخرى، و تصنف إلى أعراض ايجابية و أعراض سلبية و أعراض ادراكية.

الأعراض الايجابية : هي سلوكيات ذهنية لا تظهر على الأشخاص الأصحاء، فكل ما يعانون منه هو فقدان القدرة على الاتصال مع الواقع و الأشخاص المحيطين بهم، وتشمل الأعراض على ما يلي :

  • الهلوسة .
  • الأوهام .
  • اضطراب الفكر (اختلال و طرق غير عادية في التفكير ) .
  • اضطرابات الحركة ( حركات هيجانية و انفعالية ) .

الأعراض السلبية : الأعراض السلبية مرتبطة بارتباك العواطف الطبيعية و التصرفات و تشمل على ما يلي :

  • انخفاض التعبير عن العواطف من خلال تعابير الوجه أو نبرة الصوت.
  • انخفاض الشعور بالمتعة في الحياة.
  • صعوبة اتخاذ القرار والقيام بمشاريع و أنشطة اجتماعية.
  • التحدث بشكل قليل.

الاعراض الادراكية :

  • ضعف فهم المعلومات و استخدامها لشيء مفيد أو لصنع قرار ما.
  • عدم القدرة على التركيز و الانتباه.
  • اختلال ذاكرة العمل، حيث يصعب على المريض استخدام المعلومات بعد تعلمها مباشرة.

اسباب مرض الفصام

إن اسباب مرض الفصام ما زالت مجهولة إلى الآن، فقد وجد الباحثون أن الأفراد المصابين بالفصام لديهم تاريخ عائلي بالمرض، حيث أن المصاب بالفصام يكون أحد أفراد عائلته أو عدة منهم قد أصيبوا به، مما أدى إلى احتمالية أن يكون مسبب المرض هو حدوث اختلال في الجينات الوراثية. التفاعلات بين الفرد و بيئته تؤثر على الجينات التي يسبب اختلالها مرض الفصام و من هذه العوامل :

  • الاصابة بفايروسات معينة.
  • سوء التغذية قبل الولادة.
  • مشكلة أثناء الولادة .
  • العوامل النفسية و الاجتماعية.

علاج مرض الفصام

إن العلاجات المتوفرة تركز على اقصاء و تقليل الأعراض و تشمل ما يلي :

  • مضادات الذهان : تؤخذ يوميا على شكل حبوب أو شراب و في بعض الأحيان على شكل حقن، حيث تساعد على تقليل أعراض الذهان.
  • العلاج النفسي و الدعم المعنوي : حيث يقدم الطبيب الاستشارات النفسية و الجلسات العلاجية المناسبة للحالة، و يعمل على اختيار أنشطة معينة لدمج المريض بالحياة اليومية التي تتناسب مع حالته المرضية.

هنا بعض الأمور التي قد تساعد الأشخاص المقربين منك و الذين يعانون من هذا المرض :

  • قم بمساعدته في ايجاد العلاج المناسب وشجعه على الاستمرار بتناول الدواء.
  • تذكر دائما ان اعتقاداتهم و هلوساتهم تكون حقيقية بالنسبة لهم.
  • اخبره أن له الحق بمشاهدة الأمور بالطريقة التي تعجبه.
  • كن داعما له و لطيف أثناء التعامل معه ، ولكن لا تتجاهل الأمور الخطرة التي قد يفعلها.
  • حاول اشراكه في مجموعات الدعم النفسي للمصابين بالفصام في منطقتك.

فيديو عن أسباب الانفصام

ننصحكم بمشاهدة الفيديو الآتي الذي يتحدث فيه أخصائي الطب النفسي وعلاج الإدمان الدكتور معن العبكي عن أسباب الأمراض النفسية: