أسباب لون البراز الأصفر الباهت

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أسباب لون البراز الأصفر الباهت

لون البراز

إن لون البراز الطبيعي، اللون البني الداكن ينتج من وجود مركبات (Bilirubin) بالإضافة إلى العصارة الصفراوية، ويجدر التنويه إلى أن البيليروبين ناتج عن تكسير واستقلاب خلايا الدم الحمراء وتحديدًا الهيم، حيث يتم إنتاجه في الكبد ثم ينتقل إلى المرارة، حيث يمتزج مع العصارة الصفراوية، وبشكل عام يتغيّر لون البراز نتيجة تغير نظام الحياة والنظام الغذائي وهذا طبيعي، لكن هناك حالات يكون لون البراز دلالة على مرض معين، وسيتم تناول أعراض البراز الأصفر الباهت وأسبابه والأمراض الذي يشير إليها إضافة إلى طرق علاجه والوقاية من حدوثه بشكل طبي في هذا المقال.

ما هو لون البراز الطبيعي

إن لون البراز الطبيعي (Normal color of stool) -كما تمت الإشارة لذلك سابقًا- يأتي من مزيج البيليروبين مع العصارة الصفراوية، ويتكسّر البيليروبين من قبل بكتيريا الجهاز المعوي ليخرج مع البراز خارج الجسم، وهذا ما يكسب اللون البني للبراز. [١]

ألوان البراز وأسبابها

يُعتبر لون البراز بشكل عامٍ دلالة على وجود مرض ما، أو يمكن أن يُعتبَر حالة عرضية لتغيّر النظام الغذائي أو النظام الحياتي بشكل عام، ويجب التنويه إلى حالات تغير ألوان البراز بما فيها البراز الأصفر الباهت، وذلك على النحو الآتي: [٢]

  • براز أحمر فاتح: يرتبط تلون البراز باللون الأحمر بمرض البواسير، وحالات الشق الشرجي والأنسجة المحيطة بالشرج، والتهابات الأمعاء ومرض كرون والتهاب القولون التقرحي، وربما يحتمل وجود أورام في المستقيم أو القولون والقناة الهضمية بشكل عام.
  • براز أخضر: البراز الأخضر بشكل عام ينتج عن عمليات الاستقلاب السريع، والذي يؤدي لعدم بقاء المحتوى الهضمي لفترة طويلة في القناة الهضمية وبالتالي لن يتم هضم مكونات الدهون بشكل مناسب فتخرج مع البراز وتلونه باللون الأخضر، ولا يظهر البراز بلونه الطبيعي البني.
  • البراز الأصفر الباهت أو الدهني: هناك مجموعة متنوعة من الأسباب التي تعمل على ظهور البراز الأصفر الباهت، مثل عدم قدرة الأمعاء على هضم وامتصاص الدهون بسبب أمراض بطانة الأمعاء -كما هو الحال في مرض الاضطرابات الهضمية والتليف الكيسي- لأن البنكرياس حينها يكون غير قادر على تصنيع الإنزيمات الهاضمة بكميات كافية وذلك في حالات التهاب البنكرياس المزمن أو سرطان البنكرياس.

أسباب لون البراز الأصفر الباهت

تتعدد أسباب لون البراز الأصفر الباهت، وهنا المقصود بالأسباب أي الأمراض، حيث أن اللون الأصفر قد يشير لعدّة أمراض مما يضطر الطبيب عند وضع التشخيص التفريقي أن يلجأ لأعراض أخرى حتى يستطيع تحديد المرض، حيث أنّه لا يوجد مرض يُشخَّص بعَرض واحد فقط، ومن هذه الأسباب: [١]

  • الاضطرابات الهضمية: الاضطرابات الهضمية طيف واسع من الأمراض، فمثلًا اضطرابات تناول الغلوتين -الغلوتين هو بروتين موجود في القمح والشعير- تتمثّل في ظهور استجابة مناعية في الجسم عند تناوله حيث يبدأ جهاز المناعة بمهاجمة أنسجة الأمعاء الدقيقة وإتلافها، هذه الاضطرابات يمكن أن يرافقها تغيرات في لون البراز، وظهور البراز الأصفر الباهت.
  • الاضطرابات التي تؤثر على البنكرياس: إن الاضطرابات أو الأمراض التي تؤثر على البنكرياس مثل: سرطان البنكرياس أو التهاب البنكرياس أو التليف الكيسي يمكن أن تؤثّر على العصارة الصفراوية وتدفقها عبر التأثير على الأقنية الصفراوية وتضيقها، وبالتالي ظهور البراز الأصفر الباهت.
  • اضطرابات الكبد والمرارة: إنّ تشمع الكبد يقلل أو يزيل أملاح الصفراء التي تساعد الجسم على هضم الطعام وامتصاص المواد المغذية وخصوصًا الدهون، وبالمثل فإن مشاكل المرارة تقلل كمية الصفراء التي تصل إلى الأمعاء، هذه المشاكل كلها بدورها قد تترافق مع البراز الأصفر الباهت.
  • الجيارديا: الجيارديا هو عدوى في الأمعاء بواسطة طفيلي مجهري يسمى الجيارديا، غالبًا ما ينتقل هذا الطفيلي لجسم الإنسان عند طريق المياه الملوثة أو الطعام الملوث، ومن أعراضه ظهور البراز الأصفر الباهت.
  • متلازمة جيلبرتهي اضطراب كبد وراثي يتميز بفترات تكون فيها مستويات البيليروبين -صباغ أصفر اللون ناجم عن تكسر خلايا الدم الحمراء- مرتفعة للغاية، مستويات البليروبين المرتفعة تعني أن هناك مشكلات في آلية استقلابها، مما يؤدي إلى ظهور البراز الأصفر الباهت.
  • الضغط النفسي: في حالات نادرة يمكن أن يسهم التوتر في ظهور البراز الأصفر الباهت كونه يسرّع من عملية الهضم، وبالتالي يقلل من فترة بقاء المواد الدهنية في القناة الهضمية مما يجعلها تظهر كما هي -غير مهضومة أو مهضومة بشكل جزئي- في البراز.

الارتجاع المريئي ولون البراز

إن أولى أعراض الاضطرابات الهضمية هي التغيرات التي يمكن أن تحصل في لون البراز وكثافته وكميته ودرجة سيولته أو صلابته، وأغلب تشخيصات هذه الاضطرابات تأخذ هذه التغيرات كأولوية أولى، ومن الجدير بالذكر أن أحد الشروط التي تؤثر على بطانة المريء والمعدة هو الارتجاع المعدي المريئي (GERD)، عندما تحدث هذه الحالة على المدى الطويل، فإن الارتجاع المعدي المريئي يتسبّب -عندما تنتقل محتويات المعدة مرارًا وتكرارًا إلى المريء- بحدوث التهاب وتلف، ويمكن أن يتسبب أيضًا في تغيير لون براز المريض إلى البراز الأصفر الباهت أو الأسود حسب الحالة ودرجة تقدمها [٣]

علاج تشكل البراز الأصفر الباهت

يتوقّف علاج حالات البراز الأصفر الباهت على التشخيص التفريقي (DDX) المناسب الذي يضعه الطبيب، وتتنوع العلاجات لتشمل اللقاحات والعلاجات الدوائية والأدوية المسكنة من فئة (NSAIDs)، والعلاجات بما يترافق مع المرض المُسبِّب تأتي على النحو الآتي: [٤]

  • التهاب الكبد الفيروسي: هو انتفاخ أو التهاب في الكبد تسببه فيروسات مثل: فيروس التهاب الكبد A أو B أو C، عادةً ما تكون اللقاحات وسيلة فعالة للوقاية من هذا المرض، لكن في حالة الإصابة تتنوع العلاجات وتتمثّل بالمضادات الحيوية بمختلف أطيافها وعائلاتها.
  • مضادات الالتهاب غير الستيرويدية: مثل ibuprofen أو Advil، فالإكثار منها يمكن أن يسبب مشاكل في الكبد وبالتالي ظهور البراز الأصفر الباهت، وبالتالي عند تغير لون البراز يجب إيقافها حتى يعود البراز إلى لونه الطبيعي.
  • التهاب الكبد الكحولي: هو التهاب الكبد الناجم عن شرب كميات كبيرة من الكحول، يمكن أن يؤدي التهاب الكبد الكحولي إلى أمراض الكبد أو فشل الكبد، وحالات العلاج قد تصل في كثير من الأحيان إلى زراعة كبد جديد للمريض، وبعدها تختفي الأعراض تدريجيًا بما فيها ظهور البراز الأصفر الباهت، ولكن في الحالات المتوسطة غير الخطيرة، يمكن للأدوية مثل prednisone أيضًا علاج التهاب الكبد دون تدخل جراحي وزراعة كبد جديد.
  • التضيق الصفراوي: غالبًا ما يتم استخدام جراحة إزالة المرارة في هذه الحالة لإزالة تضيق القناة الصفراوية، وبعد العلاج تختفي الأعراض تدريجيًا بما فيها البراز الأصفر الباهت.
  • تناول الفيتامينات A و K و E و D: لتحل محل المغذيات المفقودة في البراز الدهني، وذلك لأن هذه الفيتامينات تزيد من المدة الزمنية التي يقضيها الطعام في القناة الهضمية، وبالتالي تحسين العملية الهضمية، وهو ما يزيد من هضم الدهون في الغذاء وعدم مرورها دون هضم وخروجها مع البراز مما يجعله دهني أصفر ذا رائحة كريهة.
  • حصى في المرارة: حصى المرارة هي ترسبات صلبة في المرارة يمكن أن تعوق تدفق العصارات الصفراوية، وعلاج مثل هذه الحالة سواء بالجراحة أو بالمنظار أو بالأدوية يقلل من ظهور الأعراض المرافقة لها مثل البراز الأصفر الباهت.
  • الأورام: بشكل عام إن الأورام الحميدة أو الخبيثة في القناة الصفراوية يمكن أن تحد من تدفق العصارة الصفراوية وتؤثر على الكبد، وغالبًا العلاج الكيمياوي أو الإشعاعي أو التدخل الجراحي لإزالتها قد يعيد الحالة لوضعها الطبيعي وتبدأ الأعراض بعد ذلك في الاختفاء تدريجيًا بما فيه البراز الأصفر الباهت.
  • التهاب القنوات الصفراوية: هو التهاب يكون على شكل ظهور ندبات أو خراجات في القنوات الصفراوية، ويمكن أن تسهم المضادات الحيوية في إيقاف الالتهاب وبالتالي اختفاء الأعراض المصاحبة له تدريجيًا بما فيها البراز الأصفر الباهت.

الوقاية من تشكل البراز الأصفر الباهت

إن أساليب وطرق الوقاية من حالات ظهور البراز الأصفر الباهت تتوقّف بشكل عام على النظام الحياتي والنظام الغذائي، فبشكل عام يجب الحفاظ على نظام غذائي غني بالألياف للحفاظ على صحة الأمعاء والحركة المعوية في الجهاز الهضمي، هذا فيما يتعلّق بتغيّر لون البراز الطبيعي غير المرضي، لكن عندما يكون البراز الأصفر الباهت دلالة مرضية، فلا بدّ من تحديد السبب أو المرض الذي يجب الوقاية منه، فمثلًا في حالات التهاب الكبد، هناك اللقاحات التي تقي من التهاب الكبد وبالتالي تغيّر لون البراز، هناك أيضًا التقليل أو الامتناع عن تناول الكحول خوفًا من تشمّع الكبد. [٤]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب , “www.healthline.com”, Retrieved in 20-09-2018, Edited
  2. Stool Color, Changes in Color, Texture, and Form, , “www.medicinenet.com”, Retrieved in 20-09-2018, Edited
  3. Why is my poop orange, , “www.medicalnewstoday.com”, Retrieved in 20-09-2018, Edited
  4. ^ أ ب What Causes Pale Stools, , “www.healthline.com”, Retrieved in 20-09-2018, Edited