أسباب كثرة تحجر البطن في الشهر السابع

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٠ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أسباب كثرة تحجر البطن في الشهر السابع

مفهوم تحجر البطن

تحجر البطن أو انقباضات براكستون هيكس (Braxton-hicks contraction) سمّيت بذلك نسبةً إلى اسم مكتشف هذه الانقباضات الطبيب الإنجليزي براكستون هيكس، حيث يعدّ هيكس أول من اكتشفها، وتعرف بأنّها عبارة عن تقلصات وانقباضات غير متواصلة تحدث في عضلات الرحم خلال فترة الحمل، كما أنّ السبب الرئيس وراء هذه التقلصات هو الزيادة في وزن الجنين وبالتالي كبر حجم الرحم، وتستغرق هذه الانقباضات بضعة دقائق فقط في المنطقة الموجودة أسفل بطن الحامل، ولكنها تسبب ألم كبير عند الحامل، وفي هذا المقال سيتم التعرف على أسباب كثرة تحجر البطن في الشهر السابع.

أسباب كثرة تحجر البطن في الشهر السابع

أثناء فترة الحمل تمر النساء بالكثير من التقلبات الصحية منها ما يكون طبيعي وبعضها يحتاج إلى متابعة من قبل الطبيب، ومن الأمور الطبيعية التي من الممكن أن تشتكي منها أغلب الحوامل هو تحجر البطن، مع أنّ تحجر البطن يعدّ أمراً طبيعياً، إلا أنّه يشكل قلقاً وتوتراً بالنسبة للحوامل؛ وذلك لأنّ ألمه شبيه بانقباضات الولادة، إذ يبدأ حدوث تحجر البطن بعد مرور شهرين على الأقل من فترة الحمل، وتزداد هذه الانقباضات وبشكل ملحوظ في الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل، وسيتم ذكر أسباب كثرة تحجر البطن في الشهر السابع كما يأتي:

  • نمو الجنين بشكل مستمر داخل رحم الأم، وبالتالي زيادة حجم وزن الجنين.
  • فرط في نشاط الجنين، وحركته الزائدة داخل الرحم.
  • الإصابة المرأة الحامل بالجفاف.
  • شرب الكثير من السوائل، مما يؤدّي إلى امتلاء المثانة بالسوائل وزيادة حجمها، وبالتالي حدوث تحجر في البطن.
  •  العلاقة الحميمة (الجماع) خلال فترة الأشهر الثلاثة الأخيرة.
  • لمس سرّة المرأة الحامل.

طرق علاج تحجر البطن

إنّ حدوث تحجر البطن في الشهر السابع يعدّ أمراً واردَ الحدوث؛ وقد يختلط على الحامل سبب حدوث هذه التقلصات إذ يمكن أن تعتقد أنها مخاض، ويمكن تمييز حالة تحجر البطن أن الألم يبدأ قوياً ثم يتراجع، على خلاف المخاض، ويمكن التقليل من ألم تحجّر البطن في منطقة أسفل البطن بعدّة خطوات منها:

  • اللجوء إلى عمل دافئ مع الاسترخاء التامّ.
  • القيام بممارسة تمارين الاسترخاء مثل أخذ نفس عميق وإخراجه بشكل بطيء.
  • شرب كميات كبيرة من الماء بشكل مستمر طوال اليوم مع ضرورة قضاء الحاجة عند الشعور بذلك، مع التأكد من تفريغ المثانة من البول.
  • تناول مشروبات من الأعشاب الدافئة.
  • تغيير وضعيّة المرأة الحامل للتقليل من ألم تحجر البطن، فعند حدوث الانقباضات أثناء الوقوف يفضل أن تستلقيَ والعكس.