أسباب حساسية الدم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أسباب حساسية الدم

حساسية الدم

يصاب الأشخاص بمرض حساسية الدم عند حدوث استجابة مفرطة من جهاز المناعة للمواد المهيجة التي تدخل أو تلامس الجسم كوبر الحيوانات الأليفة أو حبوب اللقاح أو لدغات الحشرات، وأيضًا قد تحدث الحساسية نتيجة تناول بعض أنواع الأطعمة، ويختلف تأثير الحساسية على الأشخاص من شخص إلى آخر، وعند حدوث الحساسية قد تظهر أعراض كالتقيؤ أو العطس أو تقشر الجلد، وتحدث حساسية الدم نتيجة محاولة جهاز المناعة مهاجمة أحد مسببات الحساسية، وعادةً ما يتم علاج الحساسية باستخدام الأدوية.[١]

أعراض حساسية الدم

يمكن أن تختلف أعراض حساسية الدم من حيث حدتها إلى خفيفة أو متوسطة أو شديدة، حيث تكون الأعراض خفيفة إذا تعرض الشخص للحساسية للمرة الأولى، وتزداد سوءًا وتصبح شديدة إذا تكررت الإصابة بها، وهذه الأعراض تشمل:[٢]

  • الأعراض الخفيفة: عند الإصابة بالحساسية الخفيفة ستظهر أعراض كالحكة أو ظهور بقع حمراء على الجلد أو احتقان الأنف أو الطفح الجلدي أو القشعريرة أو تكون بثور مائية.
  • الأعراض المتوسطة: ستظهر أعراض متوسطة عند حدوث الحساسية كالحكة واسعة النطاق أو حدوث صعوبة في التنفس.
  • أعراض شديدة: في الحالات الشديدة من الإصابة بالحساسية ستظهر أعراض كالحكة واسعة النطاق أو تورم الفم والحنجرة واللسان والتي تجعل التنفس والبلع أمرًا صعبًا أو القشعريرة أو الشعور بألم في البطن أو حدوث تشنجات أو القيء أو الإسهال أو الدوخة، وتتطور هذه الأعراض خلال دقائق وتهدد حياة الشخص المصاب بها.

أسباب حساسية الدم

تبدأ الحساسية عندما يقوم جهاز المناعة بمهاجمة المواد المسببة للحساسية، ويقوم جهاز المناعة بإنتاج أجسام مضادة لها، وتبقى هذه الأجسام المضادة في حالة تأهب لمسبب الحساسية، حيث تطلق هذه الأجسام مواد كيميائية تؤدي إلى حدوث رد فعل تحسسي عند التعرض مرةً أخرى لمسبب الحساسية، ومسببات الحساسية تشمل:[٣]

  • المواد التي تنتقل عبر الهواء: وتكون هذه المواد كحبوب اللقاح أو وبر الحيوانات أو الغبار أو العفن.
  • بعض الأطعمة: تؤدي بعض الأطعمة كالفول السوداني أو القمح أو الصويا أو الأسماك أو المحار أو البيض أو الحليب إلى حدوث الحساسية.
  • لسعات الحشرات: لسعة النحلة أو لسعة الدبور تؤدي إلى حدوث الحساسية.
  • الأدوية: قد تقوم بعض الأدوية كالمضادات الحيوية، وخاصةً تلك التي تحتوي على البنسلين بإحداث حساسية لبعض الأشخاص.
  • اللاتكس: اللاتكس عبارة عن بروتين موجود في المطاط الطبيعي وقد يؤدي إلى حدوث الحساسية عند البعض.

تشخيص حساسية الدم

تشخيص الحساسية بشكل صحيح مهم جدًا، وذلك حتى يتمكن الطبيب من معرفة مسببات الحساسية وبالتالي استخدام العلاج المناسب، ولتشخيص حساسية الدم سيقوم الطبيب بسؤال المصاب عن العلامات والأعراض التي ظهرت لديه، كما سيقوم بسؤاله عن الأطعمة التي تناولها الشخص قبل ظهور أعراض الحساسية، وأيضًا سيقوم بعمل اختبار بدني، وبعد ذلك سيقوم الطبيب بإجراء إختبارات أخرى تشمل:[٣]

  • فحص الجلد: سيقوم الطبيب بتعريض جلد الشخص المصاب بالحساسية لكميات صغيرة من البروتينات الموجودة في المواد المسببة للحساسية المحتملة، فظهور نتوء على الجلد دليل على وجود حساسية لهذه المواد.
  • فحص الدم: يقيس اختبار الدم كمية الأجسام المضادة المسببة للحساسية في مجرى الدم.

علاج حساسية الدم

أفضل علاج للحساسية هو تجنب مسبباتها، ومع ذلك في كثير من الأحيان لا يمكن تجنب هذه المسببات كحبوب اللقاح لأنها تنتقل عبر الهواء، لذلك يجب أخد علاجات للسيطرة على حساسية الدم، وهذه العلاجات كالآتي:[١]

  • العلاج بالأدوية: غالبًا ما تعالج الأدوية أعراض الحساسية، ولاتعالج الحساسية نفسها، وقبل أخذ أي نوع دواء يجب الرجوع إلى الطبيب وأخذه بوصفة طبية، ومن هذه الأدوية:
  1. مضادات الهستامين: تساعد مضادات الهستامين على تخفيف الأعراض، ويفضل عدم استخدامها للأطفال.
  2. مزيلات الاحتقان: تساعد مزيلات الاحتقان على علاج انسداد الأنف الناتج عن الإصابة بالحساسية.
  3. مضادات مستقلات اللوكوترين: يساعد هذا العلاج على تخفيف أعراض الحساسية، ويمكن استخدامه عندما لا يستجيب الجسم للأدوية الأخرى.
  4. بخاخات الستيرويد: تستخدم لتقليل احتقان الأنف.
  • العلاج بالخلايا الجذعية: هذا العلاج من العلاجات المناعية -ويسمى أيضًا بعلاج إنقاص الحساسية-، ويقوم هذا العلاج بإعادة تأهيل جهاز المناعة، والهدف من هذا العلاج هو تحفيز الجسم على عدم التفاعل مع مسببات الحساسية، ويستخدم العلاج المناعي فقط في حالات الحساسية الشديدة.
  • علاج الحساسية المفرطة: الحساسية المفرطة هي حالة طارئة، وتحتاج إلى التدخل الطبي السريع إلى جانب التأكد من مجرى التنفس، ويتم علاج هذه الحساسية عن طريق إعطاء المصاب سوائل عن طريق الوريد، كما يتم إعطاؤه حقن الأدرينالين إلى جانب مضادات الهستامين والستيرويدات.

الوقاية من حساسية الدم

الحساسية قد تؤدي إلى حدوث مضاعفات خطيرة ومهددة للحياة، لذلك يجب معرفة مسببات الحساسية حتى يتم تجنبها، ويوجد العديد من الطرق التي يساعد اتباعها على تجنب الإصابة بالحساسية، وهذه الطرق تشمل:[٤]

  • تجنب مسببات الحساسية المعروفة: يساعد تجنب حبوب اللقاح أو تجنب الغبار أو وبر الحيوانات في الوقاية من الإصابة بالحساسية.
  • معرفة الأسباب التي تؤدي إلى حدوث الحساسية: معرفة أسباب حدوث الحساسية يساعد على تجنب هذه الأسباب وبالتالي الوقاية منها.
  • ارتداء سوار أو قلادة طبية: إذا كان لدى الشخص حساسية شديدة فيجب تدوينها على سوار أو قلادة حيث يحملها الشخص أينما ذهب.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب Everything you need to know about allergies, , "www.medicalnewstoday", Retrieved in 7-2-2019, Edited
  2. Allergy Symptoms, , "www.webmd.com", Retrieved in 7-2-2019, Edited
  3. ^ أ ب Allergies, , "www.mayoclinic.org", Retrieved in 7-2-2019, Edited
  4. Allergies, , "www.mayoclinic.org", Retrieved in 7-2-2019, Edited