أسباب تأخر الحبو عند الأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥١ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أسباب تأخر الحبو عند الأطفال

نمو الطفل

يكون نموّ الطفل في عامه الأول سريعًا جدًّا ويتغيّر بشكلٍ ملحوظ من يوم ليوم، من المهم تتبّع نموّ الطفل كوزنه وطوله وكذلك المهارات التي يقوم بها مثل الضحك والحبو والمشي، مثلًا الحبو عند الأطفال، حيث أن معظم الأطفال يحبون إلّا أنّه تبقى نسبة منهم يبدؤون في المشي فورًا، المهم عند مراقبة نموّ الطفل من شهر لآخر حتى إذا كان هناك مشكلة ما من الممكن أن تعالج في هذه المرحلة، حتى يتمّ تجنّب أي مضاعفات إذا ما أُهمِلت، في هذا المقال سيتمّ التحدّث عن مراحل نمو الطفل ثمّ أسباب تأخر الحبو عند الأطفال وهل يُعدّ خطيرًا أم لا، ثم كيفيّة تعليم الأطفال الحبو وأخيرًا علاج تأخر المشي عند الأطفال.

مراحل نمو الطفل

يتراوح حجم الطفل الرضيع من شهر لآخر، ويمكن اتباع مسار محدّد للتنبؤ بنمو الطفل من خلال النظر في المبادئ التوجيهية العامة الآتية لنمو الطفل في السنة الأولى:[١]

  • من الولادة إلى عمر 6 أشهر: قد ينمو الطفل من 1.5 إلى 2.5سم في الشهر ويكسب حوالي 140 إلى 200 غرام في الأسبوع، ومن المتوقع أن يصبح وزن الطفل ضعف وزنه عند الولادة في عمر 5 أشهر تقريبًا.
  • من عمر 6 إلى 12 شهرًا: قد ينمو الطفل حوالي 1سم في الشهر ويكسب حوالي 85 إلى 140 غرام في الأسبوع، عند بلوغ الطفل عامه الأول من المتوقع أن يصل وزنه ثلاثة أضعاف وزنه عند الولادة.

بالرغم من أنّ رعاية الطفل تكون مرهقةً إلّا أن تتبع نموّه وردّات فعله جديرة بلفت الانتباه، فغالب الأطفال ما يبدؤون بالتبسّم للأشخاص بعد الشهرين، وفي الشهر الرّابع يبدأ بالضحك، ومن 4-6 أشهر يبدأ نومه بالاستقرار ومن الممكن أن ينام طوال الليل،ومن 5-6 أشهر من الممكن للطفل أن يجلس بوضع شيء يسنده كالوسائد و من 7-9 أشهر يستطيع الجلوس بمفرده، وغالب الأطفال يزحفون بعد الشهر الثامن، ومن 9-12 شهر يمكنهم التحكّم بحركة اليد والأصابع ويستطيعون إمساك الطعام والأكل ويجب الانتباه لهم لأنّهم يحاولون استكشاف الأشياء عن طريق اللمس والتذوّق، وعند بلوغه العام الأول يحاول نطق يعض الكلمات وكذلك يحاول المشي باعتماده على الأشياء، والعمر الطبيعي للمشي يتراوح ما بين 9-17 شهرًا.[٢]

أسباب تأخر الحبو عند الأطفال

الحبو عند الأطفال عادة ما يكون العمر الطبيعي له بعد الشهر السابع، حيث يبدأ الطفل بالاعتماد على اليدين والرجلين في تنقله، ويتراوح عمر الحبو عند الأطفال حسب سرعة نموّه وبنية جسمه، إلّا أنّ هناك أطفال يكون لديهم تراجع في النمو الحركي، فمن أسباب تأخر الحبو عند الأطفال:[٣]

  • التأخر في مستوى نمو العضلات.
  • الاعتلال العضلي وهو مرض يؤدّي إلى ضعف العضلات.
  • الترنّح وهو انعدام التنسيق الحركي للعضلات.
  • الشلل الدماغي وهي حالة تحدث قبل الولادة تسبّب تلف في خلايا الدماغ.
  • مشاكل في الرؤية، من الممكن أن تربك حركة الطفل.
  • تشقق العمود الفقري -السنسنة المشقوقة- وهي حالة وراثية تسبّب الشلل الجزئي أو الكلي للجزء السفلي من الجسم.

هل تأخر الحبو عند الأطفال خطير؟

تأخر الحبو عند الأطفال من الممكن أن يكون أمرًا عاديًّا ولا يدعو للقلق، إذ إنّ بعض الأطفال تكون حركتهم جيدّة لكن لا يحبون، الأمر يكون خطيرًا إذا كان الطفل يعاني من ضعف في النشاط البدنيّ، عند ذلك لا بدّ من اتخاذ خطوات معينة في المنزل لتشجيعه على المزيد من النشاط البدني، وقد يحتاج أيضًا إلى علاج طبيعي لتجاوز المشاكل الحركة لديه، ومن المهم مراجع الطبيب في حال بلوغ الطفل سبعة أشهر ويعاني من إحدى المشاكل الآتية:[٣]

  • عضلاته صلبة أو مرنة جدًا.
  • يتخبط رأسه عند سحبه إلى وضع الجلوس.
  • يصل للأشياء بيد واحدة فقط أو قد لا يصل.
  • لديه مشكلة في إيصال الأشياء إلى فمه.
  • يتجاوز الخمسة شهور ومع ذلك لا يستطيع التدحرج في أي من الاتجاهين.
  • لا يمكنه الجلوس بدون مساعدة.
  • لا يتحمل وزنه على ساقيه عند سحبه إلى وضعية الوقوف.

وإذا قارب الطفل بلوغ عامه الأول ولم يكن يحبو أو يجر جانب واحد فقط من جسمه أثناء الحبو أو لا يتمكّن من الوقوف إلا بمساعدة، عند ذلك يجب استشارة الطبيب.[٣]

كيفية تعليم الطفل الحبو

مساعدة الطفل على الحبو أمر يتطلب اتباع خطوات معيّنة، أهمها تشجيع الطفل على القيام بتمارين لجعل عضلاته أقوى، خصوصًا عضلات الذراعين والكتف والظهر، وقد يستغرق الأمر وقتًا طويلًا حتى يتمكن الطفل من الحبو، من النصائح لكيفية تعليم الطفل الحبو:[٤]

  • إبقاء الطفل فترات أطول مستلقيًا على الأرض لإعطائه الفرصة للحركة ومحاولة الحبو، إلا أنه يجب مراقبته حتى لا يصاب بأيّ أذى.
  • الابتعاد قدر الإمكان عن وضع الطفل فترات طويلة في كرسي أو عربات الأطفال، حيث أن هذا يقيّد حركة الطفل ومن الممكن أن يؤدي إلى ضعفٍ في عضلاته.
  • تهيئة المكان الواسع وإزالة الأشياء التي من الممكن أن تؤذي الطفل  بحيث يكون مريح ومناسب لحبو الطفل.
  • إعطاء الطفل دافعًا للحبو، حيث يملك الطفل الفطرة للحركة، من الممكن جعلها أكثر إثارة وتحفيزًا من خلال منحهم شيئًا ما للوصول إليه، فمثلًا وضع لعبتهم المفضلة على الأرض بعيدًا عن متناول يده سيثير ذلك اهتمامه ويمنحه هدفًا يحفّزه على الحبو.
  • قضاء بعض الوقت مع الطفل في الجلوس على الأرض، الحقيقة هي أنه حتى لو رأى الطفل لعبته المفضلة على بالقرب منه، فقد لا يعرف كيف يحصل عليها، ولكن إذا عُرض عليه ما يجب فعله ، فقد يقلدون الحركة ويحاولون الزحف نحو الجسم.

علاج تأخر المشي عند الأطفال

إنّ العمر الطبيعي لمشي الطفل يتراوح ما بين 9-17 شهرًا، يجب الانتباه للطفل إذا بلغ الـ14 شهرًا وهو لا يمشي لا يشترط بذلك وجود مشكلة إلّا أنه يجب تحديد قدرة الطفل على المشي، قد يكون الطفل قادرًا على أداء مهارات حركيّة أخرى دون أي مشكلة مثل الوقوف بمفرده والتنقّل بين الأثاث، هذه علامات تدل على أن مهارات الطفل الحركية تتطوّر ومن الممكن أن يمشي قريبًا، يجب استشارة الطبيب إذا كانت مهارات الطفل الحركيّة ضعيفة ولا تتطوّر، وكذلك إذا بلغ الطفل 18 شهرًا ولا زال غير قادر على المشي، من المهم أيضًا إدراك أنّ بعض الأطفال الذين يولدون قبل الأوان يبدأون في المشي في وقت متأخر عن الأطفال الذين في نفس العمر، ومن الممكن اتّباع الخطوات الآتية لعلاج تأخر المشي عند الأطفال:[٥]

  • تدريب الطفل ومساعدته على اتخاذ الخطوات الأولى، فمثلًا يمكن للوالدين أومن يعتني بالطفل أن يقوموا بتمرين رفع أيديهم للأعلى أثناء الوقوف فيقلّد الطفل هذه الحركة، هذا التمرين يعطي الطفل الجرأة على تحرير يديه والمشي، ويساعده على تطوير عضلات الساق ويحسّن توازنه.
  • تجنّب حمل الطفل وإعطائه وقتًا أطول على الأرض ليتنقل قدر الإمكان، هذا يزيد من فرصة تنقل الطفل وأن يمشي بشكل مستقل.
  • غالبًا ما يتمّ استخدام مشايّات الأطفال كأداة تعليمية لتعلّم المشي، لكنها ليست خيارًا آمنًا، ومن الممكن أن تؤخر المشي عند الأطفال.
  • يعتقد بعض الآباء أيضًا أن وضع الأحذية على أقدام أطفالهم قد يساعدهم على المشي بشكل أسرع، والحقيقة هي أن الأحذية غالبًا ما تجعل من الصعب على الأطفال اتخاذ خطواتهم الأولى، يوصى باستخدام أحذية للمشي في الهواء الطلق، ولكن الكثير من الأطفال يتعلّمون المشي بشكل أسرع عندما يكونون حفاة داخل المنزل.
  • عند مساعدة الطفل على تعلّم المشي، يجب إنشاء بيئة آمنة داخل المنزل، ويشمل ذلك إزالة كل ما يمكن أن يؤذي الطفل.

المراجع[+]

  1. Infant and toddler health, , "www.mayoclinic.org", Retrieved in 12-12-2018, Edited
  2. Baby Milestones Slideshow: Your Child"s First Year of Development, , "www.webmd.com", Retrieved in 12-12-2018, Edited
  3. ^ أ ب ت Recognizing Developmental Delays in Children, , "www.webmd.com", Retrieved in 12-12-2018, Edited
  4. Simple Steps for Teaching Your Baby to Crawl, , "www.healthline.com", Retrieved in 12-12-2018, Edited
  5. Month-Old Not Walking: Should You Worry?, , "www.healthline.com", Retrieved in 13-12-2018, Edited