أسباب انتفاخ الجفون

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أسباب انتفاخ الجفون

إن الانتفاخ و الكتل الحمراء المصاحبة لتهيج العين و حساسية للأشعة مع الألم المستمر, يمكنه أن يختفي لوحده دون الحاجة إلى تناول العلاجات, ولكن تكمن المشكلة في حال انتقلت العدوى بين الأنسجة أو بين جذور الشعر على الجفون, و لذلك في حال تم انتشار العدوى يفضل استشارة الطبيب و عند معاناة المرء من مشاكل في الرؤية أو عند زيادة حجم الانتفاخ, و للتعرف أكثر على طبيعة هذه الانتفاخات و مسبباتها في ما يلي أبرز المعلومات حولها.

البكتيريا

إن الانتفاخ في الجفون الناتج عن البكتيريا شبيه جدا بالبثور, و يظهر هذا الانتفاخ عندما تدخل البكتيريا إلى غدد الزيوت, و تظهر فقط في طرف الجفن تماما عند جذور الرموش, و ينصح بعدم عصر هذا الانتفاخ أو استخدام أي مستحضر لعلاج البثور, بل يمكن وضع ضمادات ساخنة لمدة 10 دقائق لعلاجها و التخلص منها.

المكورات العنقودية و سوء النظافة

تعتبر قلة النظافة أحد أسباب ظهور هذه الانتفاخات في الجفون, حيث أن المكورات العنقودية والتي تعتبر أحد أنواع البكتيريا تعد السبب وراء ظهور هذه الانتفاخات بشكل متكرر, و تعمل على تعزيز نموها, إن إبقاء المكياج لفترات طويلة و خصوصا أثناء النوم أو استخدام مستحضرات تجميل قديمة أو عدم تعقيم العدسات اللاصقة أو عدم غسل اليدين عند وضعها, يساعد كثيرا في تجمع هذه الأنواع من البكتيريا و يتسبب في ظهور الانتفاخات.

التهاب الجفن

العديد من حالات التهاب سواء كانت حميدة أم خبيثة يمكنها أن تصيب الجفون, و لكن إن هذه الحالات التي تصيب الأجفان لا يمكنها أن تؤذي البصر, و يعتبر التهاب الجفن أحد أكثر أمراض العين شيوعا, حيث أن هذا الالتهاب يصيب غدد الزيوت أو الغدد الدهنية بالاضطرابات, و بالتالي فأنه يتسبب في الالتهاب التي تظهر على الجفون, في أغلب الأحيان يرافق هذه الالتهابات تهيج و حكة في الجفون, و بالتالي فأنها تزيد من فرصة ظهور الانتفاخات على الجفون بشكل كبير, و كعلاج لهذه الالتهابات, يمكن استخدام ضمادات ساخنة و بعض المضادات الحيوية.