أسباب الشعور الدائم بالتعب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٧ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أسباب الشعور الدائم بالتعب

الشعور الدائم بالتعب

الإرهاق هو تعب الجسم والعضلات والشعور الدائم بالتعب المستمر والشعور بالضيق، يكون لدى الشخص استنفاذ بدني ويكون شبيه بالانتكاسة كما أنه يشبه ما يشعر به الشخص عندما يصاب بالإنفلونزا أو يكون شبيهًا لشعور الشخص إن لم ينم لفترة كبيرة، إذا كان الشخص يعاني من إعياء شديد أو مرض يمنعه من ممارسة التمارين في هذه الحالة ينتاب الشخص الشعور الدائم بالتعب، فقد يستيقظ في الصباح غير قادر على العمل كما قد يكون مرهق للغاية حتى لإدارة شؤونه اليومية، في معظم الحالات، هناك سبب للإرهاق، قد يكون التهاب الأنف التحسسي أو فقر الدم، أو الاكتئاب أو بعض الحالات الصحية الأخرى، وبكل الأحوال فإن توقعات علاج الشعور الدائم بالتعب على المدى الطويل جيدة. [١]

أعراض الشعور الدائم بالتعب

هناك أعراض يشعر بها الشخص في حالة الشعور الدائم بالتعب وهذه الأعراض قد حُددت من قبل الأطباء والباحثين من خلال ملاحظتها على الأشخاص الذين يشعرون بالتعب الدائم، وسيتمالتعرف على هذه الأعراض والتي تشمل:[٢]

  • الإعياء.
  • فقدان الذاكرة وفقدان التركيز.
  • آلام غير معروفة السبب بالمفاصل والعضلات.
  • عدم الاستقرار في النوم.
  • إلتهاب الحلق.
  • الصداع.
  • تضخم الغدد الليمفاوية في الرقبة أو الإبطين.
  • إرهاق شديد يستمر لأكثر من 24 ساعة.

أسباب الشعور الدائم بالتعب

لكل مرض أسباب مختلفة تميزه عن غيره من الأمراض، والكثير يواجه حالة الشعور الدائم بالتعب وذلك لأسباب كثيرة منها مرضية ومنها ما يعود لبذل مجهود بدني كبير ومن أهم أسباب الشعور بالتعب: [٣]

  • أمراض الغدة الدرقية: الغدة الدرقية تعتبر غدة رئيسة، وهي تلك التي تفرز الهرمونات التي تؤثر بشكل أو بآخر تقريبًا على كل وظيفة في الجسم على سبيل المثال، تكون الغدة الدرقية مسؤولة عن تنظيم درجة حرارة الجسم ومعدل ضربات القلب وإنتاج البروتين وتساعد أيضًا في التحكم في معدل الأيض ومستويات الطاقة في الجسم، مرض الغدة الدرقية هو تهديد على وجه الخصوص للنساء وكبار السن ومن بعض أعراض الإصابة بأمراض الغدة الدرقية الإعياء أو  آلام العضلات والمفاصل زيادة أو خسارة الوزن أو تغيرات في درجة حرارة الجسم.
  • مرض تعب الغدة الكظرية أو متلازمة التعب المزمن: يُعتقد أن أمراض العدة الكظرية تؤثر على ما يصل إلى 80% من البالغين في جميع أنحاء العالم وتنتج عن اختلال التوازن الهرموني، والغدة الكظرية هي من الغدد الصماء المهمة للغاية في جسم الإنسان والتي تطلق أكثر من 50 هرمون مختلف، بما في ذلك هرموني الكورتيزول والأدرينالين اللذان يعملان على تنظيم الطاقة.
  • نمط الحياة: في بيئات العمل الحالية المزدحمة من الطبيعي أن يكون نمط الحياة غير مستقر كما أن الجلوس طوال اليوم أمر صعب جدًا على الجسم، وغالبًا ما يسبب وجعًا وألمًا في الرقبة وآلام في الظهر وصداع مزمن بالإضافة إلى أنه يعزز الشعور الدائم بالتعب ويسبب الإرهاق.
  • الاكتئاب: الاكتئاب هو واحد من الاضطرابات العقلية الأكثر شيوعًا، والاكتئاب ينعكس سلبًا على الشخص المصاب به ويعزز الشعور الدائم بالتعب وربما يؤدي إلى تعب الجسم والعضلات.
  • النوم السيء أو النوم غير الكافي: يحتاج معظم البالغين إلى ما بين 7 إلى 9 ساعات من النوم باستمرار، كل ليلة ليشعر الشخص بأنه أفضل حالًا ولتجنب الشعور بالتعب والإرهاق.
  • فقر الدم: فقر الدم هو حالة يكون فيها مستوى خلايا الدم الحمراء أقل من الطبيعي، ويرتبط فقر الدم بانخفاض كمية الأكسجين التي تصل إلى الخلايا والأنسجة في جميع أنحاء الجسم بالتالي شعور الشخص بالتعب والإجهاد.
  • متلازمة الأمعاء الغليظة: هي حالة تتلف فيها القناة الهضمية، وتبدأ الثقوب الصغيرة بالتطور في بطانة الأمعاء وتبدأ الجسيمات الصغيرة التي لا يمكن أن تمر عادة من خلال جدار الأمعاء بالتسرب إلى مجرى الدم، عندما يكون لدى شخص ما هذه المتلازمة فإن مرور بعض الأشياء التي لا تمر بالوضع الطبيعي عبر بطانة الأمعاء مثل: الغلوتين والبكتيريا المضرة وجسيمات الأطعمة غير المهضومة تؤدي إلى الشعور الدائم بالتعب.
  • الجفاف: يحدث الجفاف عندما يكون هناك خسارة مفرطة في سوائل الجسم، خاصةً في الماء أو من الممكن أن تحدث بسبب عدم شرب كمية كافية من الماء وأيضًا تؤدي إلى الشعور الدائم بالتعب.
  • خلل السكر في الدم: يعاني معظم الناس من خلل في توازن السكر في الدم، لكنهم لا يدركون أن هذا هو أحد العوامل الرئيسة التي تسبب المشكلات الصحية وتؤدي إلى نقص الطاقة لديهم، هناك احتمال بأنّه إذا كان ينتاب الشخص الشعور الدائم بالتعب فإن نسبة السكر في الدم لها علاقة بالشعور بهذا التعب.
  • التغذية السيئة: على الأرجح جميع أسباب الشعور الدائم بالتعب يمكن تخفيفها جزئيًا من خلال تغيير النظام الغذائي وذلك لأن النظام الغذائي يؤثر وبشكل كبير على  الشعور الدائم بالتعب.
  • التعب النفسي: يمكن أن يؤدي التعب النفسي إلى خسائر فادحة في مستويات الطاقة لدى الشخص، خاصةً عندما يتطور التعب النفسي إلى اضطراب وقلق أو مشكلة مرتبطة بالنوم.

علاج الشعور الدائم بالتعب

يعتمد العلاج على معالجة المسبب الرئيس للشعور الدائم بالتعب بغض النظر عما إذا كان التعب جسدي أو نفسي أو مزيج من الاثنين، وقد تختفي بعض الأعراض بمجرد البدء بعلاج الحالة، على سبيل المثال، الأفراد الذين يعانون من فقر الدم يشعرون بتحسن أكبر حالما يزداد عدد خلايا الدم الحمراء لديهم، كما يمكن للشخص أن يقي نفسه من خلال الابتعاد عن مسببات حدوث الشعور الدائم بالتعب.[٤]

الفرق بين التعب النفسي والتعب الجسدي

التعب النفسي قد يكون بسبب التعب الجسدي كما أن الإصابة بالأمراض تؤدي إلى حدوث التعب النفسي والتعب الجسدي وصحيحٌ أن الاكتئاب والتعب النفسي يكون سبب رئيسًا للشعور بالإرهاق، ولكن يجب التأكد من عدم وجود مرض جسدي أساسي لأنه يكون هو السبب الجذري، والتعب الجسدي هو نقص في الطاقة، والشكوى من التعب الجسدي هي شكوى شائعة جدًا، كما يمكن أن تؤدي العديد من الأمراض إلى الشكوى من التعب الجسدي كما قد تكون الأمراض أيضًا سبب للتعب النفسي.[٤]

أثر التعب النفسي على الجسد

يمكن أن يؤدي التعب النفسي إلى خسائر فادحة في مستويات الطاقة لدى الشخص، خاصةً عندما يتطور التعب النفسي إلى درجة اضطراب وقلق شديد أو مشكلة مرتبطة بالنوم وتؤدي هذه المشاكل والاضطرابات إلى تعب الجسد وإجهاده والشعور الدائم بالتعب، وهناك عدة عوامل قد تسبب التعب الجسدي وهي: النظام الغذائي أو أسلوب ونمط الحياة ولمعالجة التعب النفسي يجب ممارسة الرياضة والحصول على قدر جيد من النوم وإتباع نمط غذائي صحي.[٥]

المراجع[+]

  1. How Tired Is Too Tired, , "www.webmd.com", Retrieved in 15-9-2018, Edited
  2. Chronic fatigue syndrome, , "www.mayoclinic.org", Retrieved in 15-9-2018, Edited
  3. Reasons You May Be Always Tired, , "www.draxe.com", Retrieved in 15-9-2018, Edited
  4. ^ أ ب Fatigue Symptoms, Causes, and Treatment, , "www.medicinenet.com", Retrieved in 15-9-2018, Edited
  5. Reasons You May Be Always Tired, , "www.draxe.com", Retrieved in 15-9-2018, Edited