أسباب التهاب الكبد الفيروسي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أسباب التهاب الكبد الفيروسي

الكبد والتهاب الكبد الفيروسي

يعتبر الكبد أحد الأعضاء الرئيسية في جسم الإنسان وهو مسؤول عن تخزين العديد من المواد والتي من أهمها الحديد والغلوكوز والفيتامينات، إضافة إلى ذلك فإن الكبد يقوم بإزالة السموم من الأطعمة كما أنه يعمل على تحليل المركبات ذات التركيب المعقد وتحويلها إلى مركبات بسيطة، إضافة إلى ما سبق فإن الكبد يلعب دوراً في التأثير على عملية هضم الطعام وذلك عن طريق إنتاج العصارة الكبدية، وبالتالي فإن حدوث أي خلل في الكبد يؤثر على قدرته على أداء وظائفه، ومن أبرز الأمراض التي تصيب الكبد ما يعرف باسم التهاب الكبد الفيروسي الذي سنركز عليه في هذا المقال.

أسباب التهاب الكبد الفيروسي

تحدث الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي نتيجة مجموعة من العوامل والأسباب والتي تأتي على النحو الآتي:

  • ممارسة العلاقات الجنسية غير الشرعية.
  • ملامسة غائظ أحد الأشخاص المصابين بفيروس التهاب الكبد.
  • تناول بعض الفواكة  البحرية التي تكون مصابة بمياه مجار ملوثة بفيروس التهاب الكبد.
  • ملامسة دم أحد الأشخاص المصابين بالعدوى، خاصة أولئك الأشخاص الذين يعملون في القطاع الطبي.
  • من الأم المرضع إلى الجنين وذلك عن طريق حليب الأم المحتوي على الفيروس.
  • استخدام الحقن الملوثة بفيروس التهاب الكبد، أي تلك الحقن المستخدمة من قبل.
  • السفر إلى الأماكن التي ينتشر فيها وجود هذا الفيروس، حيث أنه قد ينتقل عن طريق الأطعمة أو ملامسة الأشخاص في هذه الحالة.
  • تناول الكحول، حيث أن الكحول تعمل على إتلاف الكبد وتزيد احتمالية إصابته بالعدوى والأمراض.
  • إن الإخلال بوظائف الكلى عن طريق تناول جرعات كبيرة من الأدوية دون استشارة طبيب مختص يساهم في زيادة احتمالية حدوث الالتهاب.
  • السباحة في برك الماء والمسابح الملوثة بهذا النوع من الفيروسات.

أعراض التهاب الكبد الفيروسي

تظهر الإصابة بفيروس التهاب الكبد على شكل مجموعة من العلامات والأعراض والتي تأتي على النحو الآتي:

  • شعور المريض بالتعب والإرهاق حيث يستمر ذلك طوال الوقت.
  • حدوث تغير في لون البول، حيث أن لونه يصبح غامقاً.
  • يحدث فقدان للشهية وهذا ما يسبب نقصان للوزن بدرجة كبيرة.
  • حدوث الغثيان والقيء.
  • يلاحظ بأن حجم الثدي لدى الذكور المصابين بهذا المرض يصبح أكبر من غيرهم.
  • الشعور بالألم في منطقة البطن خاصة في الجزء العلوي الأيمن من البطن.
  • حدوث الصفراء واليرقان.
  • حدوث ارتفاع في درجة حرارة الجسم (الحمى).
  • حدوث حكة في الجلد خاصة في الأطراف العلوية والأطراف السفلية من الجسم.
  • حدوث الإسهال.
  • الشعور بالألم في منطقة أسفل الظهر إضافة إلى ألم في المفاصل أيضاً.
  • في بعض الحالات يحدث تراكم في سوائل الجسم وذلك في منطقة البطن.