أسباب التهاب القصبات الهوائية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٢ ، ٣ أبريل ٢٠١٩
أسباب التهاب القصبات الهوائية

التهاب القصبات الهوائية هو عبارة عن تهيج بطانة الشعب الهوائية التي تتواجد في الرئتين، مما يؤدي إلى انتفاخها و ضيق الحيز المخصص لمرور الهواء، و غالبا ما يرافق هذا الالتهاب، التهاب آخر في الجزء العلوي من الجهاز التنفسي، و هو الحنجرة و الحلق، وعادة ما ينتج عن التهاب القصبات الهوائية مخاط يخرج مع السعال وقد يعلق في الحنجرة، و يحتاج المريض لاستخدام علاج السعال و الذي يدعى المقشع، حيث أن هذا العلاج له خصائص تعمل على إذابة المخاط و تسهيل خروجه.

أسباب التهاب القصبات الهوائية

  • إن السبب السبب الرئيسي خلف حدوث الالتهاب، هو الفيروسات، و نادرا ما يكون الالتهاب بكتيري.
  • تنتقل الفيروسات بطرق مختلفة لجسم الإنسان، إما عن طريق العدوى المباشرة، أو عن طريق تناول أطعمة و مشروبات ملوثة.
  • قد تنتقل الفيروسات و البكتيريا لجسم الإنسان دون أن تسبب له أي عدوى أو مضاعفات بسبب قوةجهاز المناعة، وأحيانا يعود سبب الإصابة هو ضعف جهاز المناعة.
  • التدخين من الأسباب غير المباشرة للإصابة بالتهاب القصبات، حيث أنه يعمل على إتلاف الشعيرات الهوائية داخل الرئة والقصبات.
  • عندما تتلف هذه الشعيرات بشكل جزئي أو كامل، فإنها تصبح أقل مقاومة للأمراض والفيروسات.
  • التدخين الكثيف أحد أبرز الأسباب للإصابة بالتهاب القصبات الهوائية المزمن، والذي يحتاج لرعاية صحية بشكل متكرر.
  • من العوامل الأخرى التي تعمل على زيادة فرص الإصابة بالتهاب القصبات الهوائية، هو استنشاق الهواء الملوث.
  • حيث أن الهواء الملوث يعمل عمل الدخان بالرئتين و القصاب، مما يجعلها أكثر عرضة للالتهاب.

طرق الوقاية من التهاب القصبات الهوائية

  • الوقاية من التهاب القصبات يتمثل بالابتعاد عن المسبب، و هو الفيروسات و البكتيريا، ويتم ذلك من خلال تفادي التواصل مع المصابين، والتأكد من نظافة الأدوات قبل استخدامها.
  • و كما إن تعزيز مناعة الجسم من أهم الطرق للوقاية من جميع الأمراض و ليس التهاب القصبات فقط، و يتم ذلك عن طريق تناول الأطعمة الطبيعية و الصحية الغنية بفيتامين ج.
  • الإقلاع عن التدخين أو الابتعاد عن المدخنين و تجنب البيئة الملوثة.