التهاب البول للحامل التهاب البول للحامل أو التهاب المسالك البولية هو أحد الأمراض الشائعة أثناء فترة الحمل، ذلك لأن الجنين يزيد من الضغط على المثانة والمسالك البولية، مما يسبب سهولة دخول البكتيريا وانتقالها عبر المسالك البولية، كما تسهم التغيرات الجسدية التي تحدث للمرأة الحامل في اتساع الحالب مما يزيد فرصة التهابه، ومن جهة أخرى تؤدي هذه التغيرات أيضًا إلى زيادة حجم المثانة وضعفها، وبالتالي تؤدي هذه المجموعة من العوامل إلى زيادة كمية البول الموجودة في الإحليل، مما يسمح للبكتيريا أن تنمو وتتكاثر مسببةً التهاب البول للحامل الذي يناقش هذا المقال أنواعه وأعراضه وسبل تشخيصه وعلاجه. أنواع التهاب البول للحامل يصنف التهاب المسالك البولية عادةً إلى أكثر من نوع بناءً على الجزء المصاب والأعراض الظاهرة على المريض، وتشمل هذه الأنواع كل مما يأتي:((Urinary Tract Infections in Pregnancy, "www.medscape.com", Retrieved in 03-12-2018, Edited)) الالتهاب البكتري عديم الأعراض: وهو التهاب تتواجد فيه علامات تشخيصية لالتهاب المسالك البولية لكن دون أيّة أعراض ظاهرة على الحامل، ويمثل حوالي 40% من حالات التهاب البول للحامل الأمر الذي يزيد من خطورة حدوث مضاعفات لالتهاب المسالك البولية. التهاب المثانة الحاد: وفي هذا النوع يكون الالتهاب فقط في المسالك البولية السفلية، ومن الممكن أن يكون السبب في هاذ الالتهاب عدوى فيروسية، وفي حال كان السبب عدوى فيروسية فستكون نتيجة الفحوص سلبية مما يزيد صعوبة تشخيصه، وتشمل أعراضه وجود دم بالبول وعسر التبول والألم فوق العانة، وهذه الأعراض غالبًا ما تكون صعبة التمييز من تلك التي تكون بسبب الحمل نفسه، ويشكل هذا النوع 15%-50% من حالات التهاب البول للحامل. التهاب الحويضة والكلية: وهو أكثر أنواع التهابات المسالك البولية شيوعًا في النساء الحوامل، والذي يحدث في حوالي 2٪ من جميع حالات الحمل، ويتميز التهاب الحويضة والكلية الحاد بالحمى والألم الحاد بالإضافة إلى وجود عدد كبير من البكتيريا في البول، وقد تشمل الأعراض الأخرى الغثيان والقيء وعسر التبول، وإضافةً إلى ذلك، فإن النساء اللاتي لديهن إحدى عوامل الخطر معرضات بشكل متزايد للإصابة بمرض التهاب المسالك البولية المعقد. أعراض التهاب البول للحامل تعاني حوالي 20% من النساء الحوامل من التهاب المسالك البولية وما يزيد القلق هو أن التهاب البول للحامل غالبًا ما يتكرر، وتعتبر النساء اللواتي تعرضن لالتهاب المسالك البولية قبل الحمل أكثر عرضةً للإصابة به أثناء الحمل، وينطبق نفس الشيء على النساء اللواتي لديهن العديد من الأطفال، وتشمل علامات وأعراض التهاب المسالك البولية ما يأتي:((How to Treat a UTI During Pregnancy, "www.healthline.com", Retrieved in 03-12-2018, Edited)) حرقة في البول أو التبول المؤلم. رؤية الدم في البول أو ملاحظة البول باللون البني. آلام أسفل الظهر وفي منطقة الحوض. كثرة التبول أو الشعور بالحاجة للتبول بكثرة مع كميات قليلة من البول. حمى وغثيان، ومن الممكن أن تشكو المريضة من تقيؤ متكرر. عوامل خطر التهاب البول للحامل تعتبر جميع النساء الحوامل معرضات للإصابة بالتهاب المسالك البولية، لكن هنالك العديد من عوامل الخطورة والتي إن تزامن وجودها في جسم المرأة تزداد فرصة الإصابة بالتهاب المسالك البولية أثناء الحمل، ومنها ما يأتي:((Urinary Tract Infections in Pregnancy, "www.medscape.com", Retrieved in 03-12-2018, Edited)) ضعف المناعة. مرض السكري. فقر الدم المنجلي. المثانة العصبية. عدوى المسالك البولية المتكررة أو المستمرة قبل الحمل. مضاعفات التهاب البول للحامل قد يكون التهاب المساك البولية خطيرًا خلال فترة الحمل، وذلك لعدة أسباب أهمها إمكانية أن يصل الالتهاب للرحم، وتحدث العدوى الرحمية غالبًا عندما تنتقل البكتيريا من المهبل إلى الرحم، لذا فإن العدوى المهبلية غير المعالجة هي عامل خطر للإصابة بالتهابات الرحم، وقد يكون ذلك خطيرًا لأنه قد يؤثر على المشيمة أو يضر بالطفل أو يسبب الولادة المبكرة أو يؤدي إلى تشوهات في الجنين، أي أن التهابات الرحم تجعل الحمل أكثر خطورة وصعوبة، إلى درجة قد تصل إلى فشل بعض الأعضاء في الجنين.((Common infections during pregnancy, "www.medicalnewstoday.com", Retrieved in 03-12-2018, Edited)) تشخيص التهاب البول للحامل من الممكن أن يكون التهاب المسالك البولية مصحوبًا بأعراض تشكو منها المريضة، ومن الممكن أيضًا أن يكون بدون أعراض، وفي حال اشتباه الطبيب في التهاب البول للحامل فعادةً ما يتم طلب الفحوصات الآتية:((Urinary Tract Infections in Pregnancy, "www.medscape.com", Retrieved in 03-12-2018, Edited)) تعداد الدم الكامل CBC. نسبة الكالسيوم في الدم. نسبة البوتاسيوم بالدم. نسبة المغنيسيوم بالدم. تركيز نيتروجين اليوريا في الدم BUN. تركيز الكرياتينين في الدم. تحليل البول الشامل. الموجات فوق الصوتية للكلية. وفي حالة التهاب المسالك البولية المتكررة من الممكن أن يتم طلب زراعة للبول لفحص نوع البكتيريا المتسببة وحساسيتها للمضادات الحيوية. علاج التهاب البول  للحامل يتم علاج التهاب المسالك البولية عن طريق المضادات الحيوية غالبًا، ولكن يختلف العلاج باختلاف نوع الالتهاب وشدة الأعراض، ويجب أن يعتمد اختيار المضادات الحيوية على نتيجة اختبار البكتيريا الموجودة بالبول وحساسيتها للمضادات الحيوية، وفي كثير من الأحيان يتم البدء بالعلاج على أساس إعطاء مضاد حيوي يتناسب مع أكثر أنواع البكتيريا المتسببة بالتهاب المسالك البولية شيوعًا قبل الحصول على نتيجة الفحص، وتتضمن هذه المضادات الحيوية ما يأتي:((Urinary Tract Infections in Pregnancy, "www.medscape.com", Retrieved in 03-12-2018, Edited)) سيفاليكسين. الأمبيسيلين. نتروفورانتوين. سلفيسوكسازول. الوقاية من التهاب المسالك البولية أثناء الحمل يعتبر مرض التهاب البول للحامل من الأمراض التي تسبب فيها أنواع مختلفة من البكتيريا، فإذا استطاعت المرأة الحامل الوقاية من هذه البكتيريا حينها تقل فرص الإصابة بالتهاب المسالك البولية أثناء الحمل وذلك عن طريق:((How to Treat a UTI During Pregnancy, "www.healthline.com", Retrieved in 03-12-2018, Edited)) إفراغ المثانة بشكل متكرر، خاصة قبل وبعد ممارسة الجنس. ارتداء الملابس الداخلية القطنية، وتغييرها في كل مساء وصباح. تجنب استخدام العطور أو البخاخات. شرب الكثير من الماء للتقليل من فرضة تكاثر البكتيريا في المسالك البولية. غسل الجسم في منطقة الأعضاء التناسلية بالصابون السائل بشكل يومي. عدم استخدام المرافق الصحية العامة قدر المستطاع.

أسباب التهاب البول للحامل

أسباب التهاب البول للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: 6 ديسمبر، 2018

التهاب البول للحامل

التهاب البول للحامل أو التهاب المسالك البولية هو أحد الأمراض الشائعة أثناء فترة الحمل، ذلك لأن الجنين يزيد من الضغط على المثانة والمسالك البولية، مما يسبب سهولة دخول البكتيريا وانتقالها عبر المسالك البولية، كما تسهم التغيرات الجسدية التي تحدث للمرأة الحامل في اتساع الحالب مما يزيد فرصة التهابه، ومن جهة أخرى تؤدي هذه التغيرات أيضًا إلى زيادة حجم المثانة وضعفها، وبالتالي تؤدي هذه المجموعة من العوامل إلى زيادة كمية البول الموجودة في الإحليل، مما يسمح للبكتيريا أن تنمو وتتكاثر مسببةً التهاب البول للحامل الذي يناقش هذا المقال أنواعه وأعراضه وسبل تشخيصه وعلاجه.

أنواع التهاب البول للحامل

يصنف التهاب المسالك البولية عادةً إلى أكثر من نوع بناءً على الجزء المصاب والأعراض الظاهرة على المريض، وتشمل هذه الأنواع كل مما يأتي:1)Urinary Tract Infections in Pregnancy, “www.medscape.com”, Retrieved in 03-12-2018, Edited

  • الالتهاب البكتري عديم الأعراض: وهو التهاب تتواجد فيه علامات تشخيصية لالتهاب المسالك البولية لكن دون أيّة أعراض ظاهرة على الحامل، ويمثل حوالي 40% من حالات التهاب البول للحامل الأمر الذي يزيد من خطورة حدوث مضاعفات لالتهاب المسالك البولية.
  • التهاب المثانة الحاد: وفي هذا النوع يكون الالتهاب فقط في المسالك البولية السفلية، ومن الممكن أن يكون السبب في هاذ الالتهاب عدوى فيروسية، وفي حال كان السبب عدوى فيروسية فستكون نتيجة الفحوص سلبية مما يزيد صعوبة تشخيصه، وتشمل أعراضه وجود دم بالبول وعسر التبول والألم فوق العانة، وهذه الأعراض غالبًا ما تكون صعبة التمييز من تلك التي تكون بسبب الحمل نفسه، ويشكل هذا النوع 15%-50% من حالات التهاب البول للحامل.
  • التهاب الحويضة والكلية: وهو أكثر أنواع التهابات المسالك البولية شيوعًا في النساء الحوامل، والذي يحدث في حوالي 2٪ من جميع حالات الحمل، ويتميز التهاب الحويضة والكلية الحاد بالحمى والألم الحاد بالإضافة إلى وجود عدد كبير من البكتيريا في البول، وقد تشمل الأعراض الأخرى الغثيان والقيء وعسر التبول، وإضافةً إلى ذلك، فإن النساء اللاتي لديهن إحدى عوامل الخطر معرضات بشكل متزايد للإصابة بمرض التهاب المسالك البولية المعقد.

أعراض التهاب البول للحامل

تعاني حوالي 20% من النساء الحوامل من التهاب المسالك البولية وما يزيد القلق هو أن التهاب البول للحامل غالبًا ما يتكرر، وتعتبر النساء اللواتي تعرضن لالتهاب المسالك البولية قبل الحمل أكثر عرضةً للإصابة به أثناء الحمل، وينطبق نفس الشيء على النساء اللواتي لديهن العديد من الأطفال، وتشمل علامات وأعراض التهاب المسالك البولية ما يأتي:2)How to Treat a UTI During Pregnancy, “www.healthline.com”, Retrieved in 03-12-2018, Edited

  • حرقة في البول أو التبول المؤلم.
  • رؤية الدم في البول أو ملاحظة البول باللون البني.
  • آلام أسفل الظهر وفي منطقة الحوض.
  • كثرة التبول أو الشعور بالحاجة للتبول بكثرة مع كميات قليلة من البول.
  • حمى وغثيان، ومن الممكن أن تشكو المريضة من تقيؤ متكرر.

عوامل خطر التهاب البول للحامل

تعتبر جميع النساء الحوامل معرضات للإصابة بالتهاب المسالك البولية، لكن هنالك العديد من عوامل الخطورة والتي إن تزامن وجودها في جسم المرأة تزداد فرصة الإصابة بالتهاب المسالك البولية أثناء الحمل، ومنها ما يأتي:3)Urinary Tract Infections in Pregnancy, “www.medscape.com”, Retrieved in 03-12-2018, Edited

  • ضعف المناعة.
  • مرض السكري.
  • فقر الدم المنجلي.
  • المثانة العصبية.
  • عدوى المسالك البولية المتكررة أو المستمرة قبل الحمل.

مضاعفات التهاب البول للحامل

قد يكون التهاب المساك البولية خطيرًا خلال فترة الحمل، وذلك لعدة أسباب أهمها إمكانية أن يصل الالتهاب للرحم، وتحدث العدوى الرحمية غالبًا عندما تنتقل البكتيريا من المهبل إلى الرحم، لذا فإن العدوى المهبلية غير المعالجة هي عامل خطر للإصابة بالتهابات الرحم، وقد يكون ذلك خطيرًا لأنه قد يؤثر على المشيمة أو يضر بالطفل أو يسبب الولادة المبكرة أو يؤدي إلى تشوهات في الجنين، أي أن التهابات الرحم تجعل الحمل أكثر خطورة وصعوبة، إلى درجة قد تصل إلى فشل بعض الأعضاء في الجنين.4)Common infections during pregnancy, “www.medicalnewstoday.com”, Retrieved in 03-12-2018, Edited

تشخيص التهاب البول للحامل

من الممكن أن يكون التهاب المسالك البولية مصحوبًا بأعراض تشكو منها المريضة، ومن الممكن أيضًا أن يكون بدون أعراض، وفي حال اشتباه الطبيب في التهاب البول للحامل فعادةً ما يتم طلب الفحوصات الآتية:5)Urinary Tract Infections in Pregnancy, “www.medscape.com”, Retrieved in 03-12-2018, Edited

  • تعداد الدم الكامل CBC.
  • نسبة الكالسيوم في الدم.
  • نسبة البوتاسيوم بالدم.
  • نسبة المغنيسيوم بالدم.
  • تركيز نيتروجين اليوريا في الدم BUN.
  • تركيز الكرياتينين في الدم.
  • تحليل البول الشامل.
  • الموجات فوق الصوتية للكلية.
  • وفي حالة التهاب المسالك البولية المتكررة من الممكن أن يتم طلب زراعة للبول لفحص نوع البكتيريا المتسببة وحساسيتها للمضادات الحيوية.

علاج التهاب البول  للحامل

يتم علاج التهاب المسالك البولية عن طريق المضادات الحيوية غالبًا، ولكن يختلف العلاج باختلاف نوع الالتهاب وشدة الأعراض، ويجب أن يعتمد اختيار المضادات الحيوية على نتيجة اختبار البكتيريا الموجودة بالبول وحساسيتها للمضادات الحيوية، وفي كثير من الأحيان يتم البدء بالعلاج على أساس إعطاء مضاد حيوي يتناسب مع أكثر أنواع البكتيريا المتسببة بالتهاب المسالك البولية شيوعًا قبل الحصول على نتيجة الفحص، وتتضمن هذه المضادات الحيوية ما يأتي:6)Urinary Tract Infections in Pregnancy, “www.medscape.com”, Retrieved in 03-12-2018, Edited

  • سيفاليكسين.
  • الأمبيسيلين.
  • نتروفورانتوين.
  • سلفيسوكسازول.

الوقاية من التهاب المسالك البولية أثناء الحمل

يعتبر مرض التهاب البول للحامل من الأمراض التي تسبب فيها أنواع مختلفة من البكتيريا، فإذا استطاعت المرأة الحامل الوقاية من هذه البكتيريا حينها تقل فرص الإصابة بالتهاب المسالك البولية أثناء الحمل وذلك عن طريق:7)How to Treat a UTI During Pregnancy, “www.healthline.com”, Retrieved in 03-12-2018, Edited

  • إفراغ المثانة بشكل متكرر، خاصة قبل وبعد ممارسة الجنس.
  • ارتداء الملابس الداخلية القطنية، وتغييرها في كل مساء وصباح.
  • تجنب استخدام العطور أو البخاخات.
  • شرب الكثير من الماء للتقليل من فرضة تكاثر البكتيريا في المسالك البولية.
  • غسل الجسم في منطقة الأعضاء التناسلية بالصابون السائل بشكل يومي.
  • عدم استخدام المرافق الصحية العامة قدر المستطاع.

المراجع

1, 3, 5, 6. Urinary Tract Infections in Pregnancy, “www.medscape.com”, Retrieved in 03-12-2018, Edited
2, 7. How to Treat a UTI During Pregnancy, “www.healthline.com”, Retrieved in 03-12-2018, Edited
4. Common infections during pregnancy, “www.medicalnewstoday.com”, Retrieved in 03-12-2018, Edited