الإسهال الإسهال هو معاناة الشخص من خروج البراز اللين والذي يكون أقرب للمائي، وتتجاوز عدد مرات التبرز ثلاث مرات في اليوم، حيث يكون ذلك أكثر من المعتاد، ويشعر المصاب بفقدان الارتياح نتيجة حركة الماء في الأمعاء، والإسهال يعد من الأعراض التي قد تظهر نتيجة أسباباً معينة، كما يرافقه أيضاً بعض الأعراض، ويجب الإسراع في علاج الإسهال لأن استمراره قد يؤدي إلى الجفاف ونقص العناصر في الجسم مما قد يؤدي إلى الوفاة، وللتمكن من التخلص منه لابد من التعرف على أسبابه، وسنقدّم بعض المعلومات عن أسباب الإسهال. أسباب الإسهال من الأسباب التي تقود للإصابة بالإسهال: الإصابة ببعض الأنواع من الفيروسات والجراثيم مثل فيروس الروتا، أو فيروس التهاب الكبد، أو جرثومة كولاي أو جرثومة السالمونيلا، أو جرثومة الكوليرا، أو الكائنات الطفيلية مثل الجيارديات والأميبية. الإصابة بفقدان القدرة على هضم بعض الأنواع من الأطعمة، مثل اللاكتوز الموجود في الألبان والحليب، أو الداء الزلاقي أي عدم تحمل الغلوبين الموجود في القمح وبعض الأنواع من الحبوب. الإصابة بالمشاكل في البنكرياس مثل التليف الكيسي الذي يرافق عملية إنتاج المواد الهاضمة في الجهاز الهضمي. الإصابة بما يعرف  "متلازمة الأمعاء القصيرة" وهي القيام بعملية جراحية للتخلص من جزء من الأمعاء مما يؤدي إلى عدم قدرة الأمعاء على استيعاب جميع الأطعمة التي تؤكل. زيادة نسبة الصفراء في القولون نتيجة إجراء جراحة التخلص من المرارة. الإصابة ببعض الأنواع من الأمراض مثل أمراض الغدة الدرقية، ومرض السكري، وأمراض الغدة الكظرية، ومتلازمة زولينجز إليسون، وبعض الأنواع من الأورام النادرة مثل سرطان القولون، ومتلازمة القولون العصبي، والتهاب الأمعاء. تناول بعض الأنواع من الأدوية مثل مضادات الحموضة التي تحتوي على المغنيسيوم، وأدوية العلاج الكيميائي، والأدوية التي تخفّض الكوليسترول. التسمم بالمبيدات الحشرية والفطر السام وغيرها من السموم. تناول الكحول أو الكافيين بإفراط. الحساسية تجاه بعض الأنواع من الأطعمة. الأعراض المرافقة للإسهال تختلف مدة الإسهال حسب المسبب الذي أدى إلى الإصابة به، فقد يستمر لمدة يومين، أو ثلاثة أيام، أو ثمانية أيام، وقد يستمر لعدة أسابيع، وقد يرافقه بعض الأعراض الأخرى مثل: زيادة حركة الأمعاء. الرغبة الملحة للدخول إلى الحمام في الحال. الإصابة بسلس البول. خروج الريح. انتفاخ البطن بالغازات. الشعور بالألم في منطقة أسفل البطن. الغثيان والرغبة في التقيؤ. الإصابة بارتفاع درجة الحرارة. ظهور البقع الدموية أو المخاط في البراز. فقدان الرغبة في تناول الطعام. فقدان الوزن. المراجع:   1  

أسباب الإسهال

أسباب الإسهال

بواسطة: - آخر تحديث: 31 يوليو، 2018

الإسهال

الإسهال هو معاناة الشخص من خروج البراز اللين والذي يكون أقرب للمائي، وتتجاوز عدد مرات التبرز ثلاث مرات في اليوم، حيث يكون ذلك أكثر من المعتاد، ويشعر المصاب بفقدان الارتياح نتيجة حركة الماء في الأمعاء، والإسهال يعد من الأعراض التي قد تظهر نتيجة أسباباً معينة، كما يرافقه أيضاً بعض الأعراض، ويجب الإسراع في علاج الإسهال لأن استمراره قد يؤدي إلى الجفاف ونقص العناصر في الجسم مما قد يؤدي إلى الوفاة، وللتمكن من التخلص منه لابد من التعرف على أسبابه، وسنقدّم بعض المعلومات عن أسباب الإسهال.

أسباب الإسهال

من الأسباب التي تقود للإصابة بالإسهال:

  • الإصابة ببعض الأنواع من الفيروسات والجراثيم مثل فيروس الروتا، أو فيروس التهاب الكبد، أو جرثومة كولاي أو جرثومة السالمونيلا، أو جرثومة الكوليرا، أو الكائنات الطفيلية مثل الجيارديات والأميبية.
  • الإصابة بفقدان القدرة على هضم بعض الأنواع من الأطعمة، مثل اللاكتوز الموجود في الألبان والحليب، أو الداء الزلاقي أي عدم تحمل الغلوبين الموجود في القمح وبعض الأنواع من الحبوب.
  • الإصابة بالمشاكل في البنكرياس مثل التليف الكيسي الذي يرافق عملية إنتاج المواد الهاضمة في الجهاز الهضمي.
  • الإصابة بما يعرف  “متلازمة الأمعاء القصيرة” وهي القيام بعملية جراحية للتخلص من جزء من الأمعاء مما يؤدي إلى عدم قدرة الأمعاء على استيعاب جميع الأطعمة التي تؤكل.
  • زيادة نسبة الصفراء في القولون نتيجة إجراء جراحة التخلص من المرارة.
  • الإصابة ببعض الأنواع من الأمراض مثل أمراض الغدة الدرقية، ومرض السكري، وأمراض الغدة الكظرية، ومتلازمة زولينجز إليسون، وبعض الأنواع من الأورام النادرة مثل سرطان القولون، ومتلازمة القولون العصبي، والتهاب الأمعاء.
  • تناول بعض الأنواع من الأدوية مثل مضادات الحموضة التي تحتوي على المغنيسيوم، وأدوية العلاج الكيميائي، والأدوية التي تخفّض الكوليسترول.
  • التسمم بالمبيدات الحشرية والفطر السام وغيرها من السموم.
  • تناول الكحول أو الكافيين بإفراط.
  • الحساسية تجاه بعض الأنواع من الأطعمة.

الأعراض المرافقة للإسهال

تختلف مدة الإسهال حسب المسبب الذي أدى إلى الإصابة به، فقد يستمر لمدة يومين، أو ثلاثة أيام، أو ثمانية أيام، وقد يستمر لعدة أسابيع، وقد يرافقه بعض الأعراض الأخرى مثل:

  • زيادة حركة الأمعاء.
  • الرغبة الملحة للدخول إلى الحمام في الحال.
  • الإصابة بسلس البول.
  • خروج الريح.
  • انتفاخ البطن بالغازات.
  • الشعور بالألم في منطقة أسفل البطن.
  • الغثيان والرغبة في التقيؤ.
  • الإصابة بارتفاع درجة الحرارة.
  • ظهور البقع الدموية أو المخاط في البراز.
  • فقدان الرغبة في تناول الطعام.
  • فقدان الوزن.

المراجع:   1