أدعية صباحية جميلة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أدعية صباحية جميلة

ما هو الدعاء

يعدُّ الدعاء عبادة من أفضل العبادات التي تربط قلب العبد بربِّه -سبحانه وتعالى- وهو طلب العبد من ربِّه المغفرة أو الرحمة أو أي شيء من حاجاته، وقد قال رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- عن الدعاء: "الدُّعاءُ هوَ العبادةُ" [١]، لذلك جعل الله تعالى الدعاء وسيلة لكلِّ البشر لقضاء حوائجهم بقدرته -عزَّ وجلَّ- وأمرَ عباده بالدعاء والتضرُّع لتحقيق الغاية الإلهة القائمة على العبادة، وهذا المقال سيتناول الحديث عن أدعية صباحية جميلة إضافة إلى الحديث عن أسباب استجابة الدعاء.

أدعية صباحية جميلة

بعد تعريف الدعاء سيتم المرور على بعض ما جاء من أدعية صباحية جميلة في السنة النبوية الشريفة، وقد وردت عن رسول الله أدعية صباحية جميلة كثيرة، وجاء في القرآن الكريم أيضًا بعض الأدعية، ولعلَّ أبرز ما جاء هو الآتي:

  • جاء في الحديث عن عبد الله بن حبيب الأسلمي أن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: "قلْ: قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ والمعوِّذَتين حين تُمسي وحين تصبحُ ثلاثَ مرَّاتٍ تَكفيكَ من كلِّ شيءٍ" [٢].
  • قال تعالى في سورة الروم: {فسبحان الله حين تمسونَ وحين تصبحون * وله الحمدُ في السماوات والأرض وعشيًّا وحين تظهرون} [٣]، في هذه الآية دعوة إلهية صريحة إلى ضرورة التسبيح في الصباح والمساء، والتسبيح دعاء من الأدعية المستحبة في الإسلام.
  • وعن أبي بن كعب -رضي الله عنه- قال: "كان رسولُ اللهِ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- يُعلِّمُنا إذا أصبَحْنا: أصبَحْنا على فِطْرةِ الإسلامِ، وكَلمةِ الإخلاصِ، وسُنَّةِ نَبيِّنا محمَّدٍ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ-، ومِلَّةِ أَبينا إبراهيمَ حَنيفًا مُسلِمًا، وما كان منَ المُشرِكينَ، وإذا أمسَيْنا مثلَ ذلك" [٤] [٥].
  • وعن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: "كانَ رسولُ اللهِ -صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ- يعلِّمُ أصحابَهُ يقولُ: إذا أصبحَ أحدُكم فليقلْ: اللَّهمَّ بِكَ أصبحنا وبِكَ أمسينا وبِكَ نحيا وبِكَ نموتُ وإليْكَ المصيرُ، وإذا أمسى فليقلْ: اللَّهمَّ بِكَ أمسينا وبِكَ أصبحنا وبِكَ نحيا وبِكَ نموتُ وإليْكَ النُّشورُ" [٦].
  • وعن شدَّاد بن أوس -رضي الله عنه- أنَّ رسول الله -عليه الصَّلاة والسَّلام- قال: "ألا أدلُّكَ على سيِّدِ الاستِغفارِ: اللَّهمَّ أنتَ ربِّي، لا إلَهَ إلَّا أنتَ، خَلقتَني وأَنا عبدُكَ، وأَنا على عَهْدِكَ ووعدِكَ ما استطعتُ، أعوذُ بِكَ من شرِّ ما صنعتُ، وأبوءُ لَكَ بنعمتِكَ عليَّ، وأعترفُ بِذنوبي، فاغفِر لي ذنوبي إنَّهُ لا يَغفرُ الذُّنوبَ إلَّا أنتَ، لا يقولُها أحدُكُم حينَ يُمسي فيأتي علَيهِ قَدرٌ قبلَ أن يُصْبِحَ إلَّا وجبَت لَهُ الجنَّةُ، ولا يقولُها حينَ يصبحُ فيأتي علَيهِ قَدرٌ قبلَ أن يُمْسيَ إلَّا وجبت لَهُ الجنَّةُ" [٧] [٨].

أسباب استجابة الدعاء

بعد ما جا من أدعية صباحية جميلة، إنَّ من الجدير بالذكر أن يتم الحديث عن أسباب استجابة الدعاء في الإسلام، وأبرز أسباب استجابة الدعاء في الإسلام هي:

  • دعاء الله تعالى: إنَّ أهم أسباب استجابة الدعاء أن يدعو الإنسان الله تعالى تحديدًا، لقوله -عليه الصَّلاة والسَّلام- في الحديث: "..إذا سألت فاسأل الله وإذا استعنت فاستعن بالله..." [٩].
  • ألَّا يستعجل العبد الإجابة: فعلى العبد المسلم أن يدعو الله تعالى وينتظر الإجابة منه دون استعجال أبدًا بل بيقين قلبيٍّ كبير، قال رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-: "يُستَجاب لأحدِكُم ما لَم يَعجَلْ، يقولُ: دَعوتُ فلَم يُستَجَبْ لي" [١٠].
  • أن يكون الداعي حاضرَ القلب: فقد قال رسول الله: "..واعلَموا أنَّ اللهَ تعالَى لا يستجيبُ دعاءً من قلبٍ غافلٍ لاهٍ" [١١].
  • تجنُّب أكل المال الحرام: فعن رسول الله -عليه الصَّلاة والسلام- أنَّه قال: "ذكر الرجلَ يطيلُ السَّفرَ، أشعثَ أغبَرَ، يمدُّ يدَيه إلى السماءِ، يا ربِّ! يا ربِّ! ومطعمُه حرامٌ، ومشربُه حرامٌ، وملبَسُه حرامٌ، وغُذِيَ بالحرام، فأَنَّى يُستجابُ لذلك؟" [١٢]، والله تعالى أعلم [١٣].

المراجع[+]

  1. الراوي: النعمان بن بشير، المحدث: الترمذي، المصدر: سنن الترمذي، الجزء أو الصفحة: 3247، حكم المحدث: حسن صحيح
  2. الراوي: عبدالله بن حبيب الأسلمي، المحدث: ابن باز، المصدر: مجموع فتاوى ابن باز، الجزء أو الصفحة: 26/26، حكم المحدث: إسناده حسن
  3. {الروم: الآية 17-18}
  4. الراوي: أبي بن كعب، المحدث: شعيب الأرناؤوط، المصدر: تخريج المسند، الجزء أو الصفحة: 21144، حكم المحدث: صحيح
  5. أذكار الصباح والمساء, ، "www.islamweb.net"، اطُّلِع عليه بتاريخ 23-01-2019، بتصرّف
  6. الراوي: أبو هريرة، المحدث: الترمذي، المصدر: سنن الترمذي، الجزء أو الصفحة: 3391، حكم المحدث: حسن
  7. الراوي: شداد بن أوس، المحدث: الألباني، المصدر: صحيح الترمذي، الجزء أو الصفحة: 3393، حكم المحدث: صحيح
  8. مختصر صحيح أذكار الصباح والمساء - طرفي النهار, ، "www.alukah.net"، اطُّلِع عليه بتاريخ 23-01-2019، بتصرّف
  9. الراوي: عبدالله بن عباس، المحدث: عبد الحق الإشبيلي، المصدر: الأحكام الشرعية الكبرى، الجزء أو الصفحة: 3/333، حكم المحدث: صحيح
  10. الراوي: أبو هريرة، المحدث: البخاري، المصدر: صحيح البخاري، الجزء أو الصفحة: 6340، حكم المحدث: صحيح
  11. الراوي: أبو هريرة، المحدث: النووي، المصدر: الأذكار، الجزء أو الصفحة: 492، حكم المحدث: إسناده ضعيف
  12. الراوي: أبو هريرة، المحدث: مسلم، المصدر: صحيح مسلم، الجزء أو الصفحة: 1015، حكم المحدث: صحيح
  13. ما هو شروط الدعاء لكي يكون الدعاء مستجاباً مقبولاً عند الله, ، "www.islamqa.info"، اطُّلِع عليه بتاريخ 23-01-2019، بتصرّف