أخطر أنواع حميات تخسيس الوزن

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أخطر أنواع حميات تخسيس الوزن

إن الوصول للوزن المثال و الحصول على جسم متناسق و جذاب هو هاجس العديد من الأشخاص و خصوصا السيدات, و يمكن لهؤلاء الأشخاص الإقدام على العديد من المخاطر من أجل الحصول على ذلك الجسم, في الواقع هناك العديد من الطرق التي يمكن من خلالها تخسيس الوزن, و لكن هل كل هذه الطرق صحية و أمنه, في الواقع هناك بعض أنواع الحميات المستخدمة يمكنها أن تؤثر سلبيا على صحة الإنسان و سلامته, و للتعرف على هذه الحميات في ما يلي أبرزها.

الدودة الشريطية

تعتمد هذه الطريقة على إدخال احد الطفيليات على الجهاز الهضمي و هي الدودة الشريطية, و هناك طريقتين إما عن طريق تناولها بشكل مباشر أو عن طريق تناول الأدوية التي تساعد على نموها, و ذلك كي تعمل هذه الدودة على تثبيط شهية الشخص و استهلاك العناصر الغذائية قبل امتصاصه, و بالتالي فأن الجسم يبدأ بفقدان الوزن, و في حال وصول المرء للوزن المطلوب يبدأ بتناول الأدوية التي تعمل على قتل هذه الدودة, في الواقع إن هذه الطريق عبارة عن مرض أكثر منه حمية.

الحساء (الشوربة)

تتمثل هذه الطريقة بتناول وجبة الإفطار على أكمل وجه, و تناول بقية الوجبات على شكل شوربة, و من أشهر أنواع الشوربة المستخدمة في هذه الحمية هي شوربة الدجاج و شوربة الملفوف, إن هذه الحمية تعتبر فعالة في تخسيس الوزن, و لكنها تعرض المرء لنقص في العناصر الغذائية الضرورية التي يحتاجها الجسم, و بالتالي فأن المرء يعاني من ضعف في وظائف أعضاء الجسم بشكل عام.

الهرمونات

يتم استخدام العديد من أنواع الهرمونات إما من أجل اكتساب الوزن أو من أجل فقدانه, و يتم تناول الهرمونات أو حقنها أو استخدامها ككريم بشكل موضعي, في الواقع ليس هناك أي دراسة تثبت فاعلية هذه الهرمونات في تخسيس الوزن على الرغم من أن هناك نتائج إيجابية من استخدامها, و لكن يعتقد الكثير بأن هذه النتائج تظهر بسبب كمية السعرات الحرارية التي يجب الالتزام بها أثناء استخدام هذه الهرمونات و التي تتمثل بـ800 سعر حراري.