أثر التدخين على القلب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٠ ، ١٤ يوليو ٢٠١٩
أثر التدخين على القلب

التدخين

التدخين من العادات المنتشرة بشكل كبير في المجتمع، وهو من العادات الخطيرة التي تلحق الضرر بالصحة، فالسجائر التي يتم تدخينها تحتوي على الكثير من المواد السامة مثل النيكوتين، القطران، أول أكسيد الكربون، وأيضًا الأسيتون، ولا يوجد أي مواد آمنة في أي نوع من أنواع السجائر، فهذه المواد التي يتم استنشاقها لا يقتصر تأثيرها على الرئتين فقط، فالتدخين قد يؤثر على الجلد، القدرة الجنسية، الجهاز لهضمي، بالإضافة لأثر التدخين على القلب، فالتدخين ضار جدًا للصحة بشكل مدهش، ويزيد التدخين خطر الإصابة بالعديد من المشاكل الصحية على مدى السنين، وسيتناول هذا المقال أثر التدخين على القلب، وأضرار التدخين بشكل عام، وغيرها من الأمور.[١]

أثر التدخين على القلب

أثر التدخين على القلب يكون عن طريق العديد من الآليات التي يتسبب بها التدخين، فالتدخين يؤدي إلى نقصان كمية الأكسجين الواصلة للقلب مثلًا، ويتسبب التدخين بتكون الترسبات في الدم، وتلتصق هذه الترسبات بجدار الشرايين مما يتسبب بمرض تصلب الشرايين الذي يجعل الشرايين أكثر ضيقًا، وبالتالي يزداد احتمال انسدادها ويقل تدفق الدم فيها، كما أن تضيق الشرايين يتسبب بارتفاع ضغط الدم، وأيضًا زيادة معدل ضربات القلب، وتساهم المواد الكيميائية الموجودة بالسجائر بالعديد من أمراض القلب والأوعية الدموية، ومنها:[٢]

  • مرض القلب التاجي، وهو نقص تروية القلب بالدم نتيجةً لانسداد أو تضيق الشرايين حول القلب، ويعتبر السبب الرئيس للموت في الولايات المتحدة الأمريكية.
  • النوبة القلبية، فاحتمال الإصابة بالنوبة القلبية للمدخنين ضعف الأشخاص غير المدخنين.
  • ألم الصدر الذي يكون سببه القلب.

كما أنَّ بعض المواد الموجودة في السجائر، كالنيكوتين أو أول أكسيد الكربون قد تجعل القلب يعمل بصعوبة وبشكلٍ أسرع، وهذا يتسبب بصعوبة القيام بالتمارين الرياضية، وقد يظهر أثر التدخين على القلب حتى في حال تدخين 5 سجائر أو أقل يوميًا.

أضرار التدخين

بالإضافة لأثر التدخين على القلب قد تظهر آثار التدخين على أجهزة الجسم المختلفة، فالتدخين قد يؤثر على كل عضو في الجسم تقريبًا، ولا يقتصر أثر التدخين على القلب فقط، وتتسبب الأمراض المتعلقة بالتدخين بموت 480 ألف شخص في الولايات المتحدة سنويًا، ومن الأضرار التي يسببها التدخين:[٢]

أضرار التدخين على الرئتين

قد تكون الرئتين أكثر جزء يتضرر من التدخين، فالتدخين يؤثر على الرئتين بعدة طرق، فهو يلحق الضرر بمجرى التنفس والحويصلات الهوائية في الرئتين، وتحتاج الأمراض التي يسببها التدخين في الرئتين لسنوات لكي تظهر أي أنَّه لا يتم تشخيص هذه الأمراض في العادة الا في مراحل متقدمة، وهنالك العديد من الأمراض التي قد يسببها التدخين في الرئتين، ومنها:

  • داء الانسداد الرئوي المزمن، ويزداد هذا المرض سوءًا مع مرور الوقت، كما أنَّه لا يوجد له علاج، ويعتبر السبب الثالث للموت في الولايات المتحدة الأمريكية.
  • التهاب الشعب الهوائية.
  • النفاخ الرئوي.
  • ويمكن أن يتسبب بعدَّة أمراض أخرى، كذات الرئة، الربو، وأيضًا مرض السل.

أضرار التدخين على الإنجاب

قد يؤثر التدخين على الإنجاب أيضًا، فالمرأة المدخنة قد تجد صعوبة أكبر في عملية الحمل، وبالإضافة إلى ذلك، فالمرأة الحامل التي تقوم بالتدخين خلال فترة الحمل تكون عرضة الإصابة بالعديد من الأمراض التي تلحق الضرر بالطفل، ومنها:

وقد يسبب التدخين الضعف الجنسي لدى الرجال، لأنَّه يلحق الضرر بالأوعية الدموية في العضو الذكري، ويلحق الضرر بالحيوانات المنوية أيضًا، كما أنَّه يؤثر على عدد الحيوانات المنوية، فالمدخن يكون لديه عدد أقل من الحيوانات المنوية.

السرطان

يتسبب التدخين بما نسبته 30% من مجموع السرطانات في الولايات المتحدة الأمريكية، وفي حالة سرطان الرئة يموت ما نسبته 80% نتيجةً للتدخين، فسرطان الرئة يعتبر أخطر أنواع السرطان، ومن الصعب أن يتم علاجه، ويعرِّض التدخين الجسم للكثير من المواد الكيمائية التي عددها 7 آلاف مادة كيميائية، ومنها 70 مادة قد تسبب السرطان، وبالإضافة لسرطان الرئة قد يسبب التدخين أيضًا أنواع عدَّة من السرطان. ويؤثر التدخين أيضًا على أعضاء أخرى عديدة من الجسم، كالجلد، العظام، جهاز المناعة، الفم، وأيضًا الدماغ.

كيفية الإقلاع عن التدخين

في الواقع، لا يوجد طريقة واحدة محددة تناسب الجميع، ويجب أن يتحلى الشخص بقوة الإرادة، وأن يستعد عقليًا للتخلص من التدخين نهائيًا، وأن يعرف ما مدى أثر التدخين على القلب، الرئتين، وجميع أعضاء الجسم، وهنالك بعض الخطوات التي يمكن أن تساعد في التخلص من التدخين، ومنها: [٣]

  • في البداية يجب اختيار موعد ما لترك التدخين، والتمسك بذلك.
  • كتابة الأضرار التي قد يسببها التدخين، وقراءتها يوميًا.
  • الامتناع عن التدخين في بعض الحالات المعينة، كالاستراحات خلال العمل أو بعد الأكل، وتكون هذه الخطوة قبل الإقلاع عن التدخين.
  • القيام ببعض الأنشطة بدلًا من التدخين.
  • الحصول على المساعدة من قبل الطبيب، ويمكن أن يقدم الطبيب علكة النيكوتين أو بعض الأدوية التي قد تساعد في الإقلاع عن التدخين.

فوائد الإقلاع عن التدخين

عند الإقلاع عن التدخين تتحسن الصحة بشكل عام، ويبدأ الجسم بالتعافي، ويؤدي الإقلاع عن التدخين أيضًا لتقليل احتمال الإصابة بالعديد من الأمراض، وبعد فترة زمنية قد يزول تأثير التدخين بالكامل، أي أنَّ الشخص الذي أقلع عن التدخين قد يصبح كالأشخاص الذين لم يقوموا بالتدخين، ويقلل الإقلاع عن التدخين احتمال الإصابة بالأمراض الآتية:[٢]

المراجع[+]

  1. "The Effects of Smoking on the Body", www.healthline.com, Retrieved 12-7-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "The reasons why smoking is bad for you", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 12-7-2019. Edited.
  3. "Smoking and Heart Disease", www.webmd.com, Retrieved 13-7-2019. Edited.