أبرز مجالات الخدمة الاجتماعية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥٤ ، ٣ أبريل ٢٠١٩
أبرز مجالات الخدمة الاجتماعية

مجالات الخدمة الاجتماعية كثيرة ومتعددة فهي تلعب دوراً هاماً في النهوض بالمجتمعات والبُلدان والدو،ل وذلك عن طريق العمل على حل المشاكل الاجتماعية والتخفيف من حدتها، وتظهر الخدمة الاجتماعية كلما اتسع المجتمع وتباعدت أوصاله وتعرض لتغييرات جذرية، كما ويسعى دوماً أخصائيي الخدمة الاجتماعية لتنمية المجتمع وتطويره والتخلص من المشاكل الموجودة فيه والقضاء على مُسبباتها.

أبرز مجالات الخدمة الاجتماعية

تتعدد مجالات وميادين الخدمة الاجتماعية، ومن أبرز هذه المجالات:

  • المجال الأسري وهذا المجال يهتم بالعلاقات الاجتماعية ضمن الأسرة الواحدة، والمشاكل التي يواجهها المختصون في هذا المجال هيمشاكل العنف الأسري وتفكك الأسرة والاضطرابات الأُسرية الأُخرى، ويسعى المختصون لحلها حلاً نهائياً.
  • المجال المدرسي تلعب الخدمة الاجتماعية في هذا المجال دوراً هاماً في زيادة وتحسين أداء الطُلاب والمعلمين وإنتاجهم بشكل فردي أو جماعي، كما وتدعم المدرسة في أداء رسالتها التربوية والتعليم بأفضل طريقة ممكنة، ويلعب المُعلم دوراً محورياً وهاماً في هذا المجال ويقع على عاتق المُعلم الكثير من الأعمال الإضافية التي أصبحت ضرورات مطلوبة منه.
  • المجال الطبي تعتبر الخدمة في المجال الطبي من أبرز أشكال الخدمة الاجتماعية، وذلك كون الصحة أغلى ما في الوجود بالنسبة للأفراد والجماعات، والعمل في هذا المجال وتقديم العون والمساعدة هو من أعظم وأسمى مجالات الخدمة المجتمعية.
  • مجال الاحداث ويشمل هذا المجال العمل من أجل مساعدة المنحرفين والاحداث والعمل على مراقبتهم، وإيجاد الحلول لكثير من المشاكل التي يقع بها الاحداث وتعميم التجارب والحلول على الجميع.
  • المساعدات العامة وهذا المجال يتم فيه تقديم الخدمة للأشخاص الذين يعانون مالياً سواء كانوا من ذوي الاحتياجات الخاصة أو كبار السن أو الايتام من خلال مؤسسات مختلفة من أهمها الضمان الاجتماعي.
  • التأمين الاجتماعي وهذا المجال يختص في تأمين أسر العاملين في حال الوفاة، أو العاملين أنفسهم في حالات إصابات العمل والحوادث المُختلفة.

أهداف الخدمة الاجتماعية

يوجد عشرات الأهداف للخدمة الاجتماعية في شتى المجالات ومن أبرز هذه الأهداف:

  • إقرار العدالة الاجتماعية، والسعي وراء ذلك.
  • تحسين ظروف الناس المعنوية والمادية، ودعم كل ما يوفر الراحة و السعادة والرخاء للأُسر.
  • إيجاد الحلول والطرق التي من شأنها تطبيق التعامل مع الكثير من القضايا الاجتماعية الهامة.
  • التوصل إلى حلول فعالة وجذرية تُسهم في بناء وتطور ورقي المُجتمع.
  • تحسين المستوى المعيشي للناس في المجتمع ومحاربة الفقر و البطالة، والحد من المشاكل الناجمة عنهما.
  • تنمية المجتمعات فكرياً وثقافياً وتعليمياً وصناعياً، ونشر الوعي بين افراد المجتمع الواحد.

تعمل الخدمة الاجتماعية جاهدة في استثمار أوقات الفراغ لدى الشباب في الأندية الثقافية والرياضية والهيئات الشبابية المُختلفة، ودمجهم في أعمال الخدمة الاجتماعية المختلفة.