آلية العلاج باليرقات

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥٩ ، ٣ أبريل ٢٠١٩
آلية العلاج باليرقات

يعتبر العلاج باليرقات من أنواع العلاجات الحيوية والتي عرفت من فترة بعيدة جداً، وتكون من خلال إدخال بعض يرقات الذباب والتي يتم تعقيمها جيداً للجروح التي لم تلتئم بعد من أجل أن تقوم بتعقميها وتزيل جميع الأنسجة الميتة منها، وخلال هذا المقال سنتعرف على مميزات وعيوب العلاج باليرقات وتاريخ العلاج باليرقات.

تاريخ العلاج باليرقات

  • تم معرفة العلاج باليرقات من خلال الجيوش في قديم الزمان، حيث كان الجنود عندما يصابون بجروح يموتون بسبب عدم التئام جروحهم، فقد قاموا باكتشاف يرقات الذباب وحاولوا أن يضعوها على جروحهم لتلتئم كمحاولة فقط، وبعد ذلك استنتجوا بأن اليرقات تساعد بشكل كبير على التئام الجروح وبوقت سريع جداً.
  • قام دكتور جامعي في جامعة جونز هوبكنز يدعى الدكتور وليام باير، باكتشاف العديد من فصائل اليرقات ومعاينتها مخبرياً وفصلها عن طريق المعمل، وقام باستخدامها في علاج الالتهابات المتعددة والموجودة عند الأطفال، وخاصةً التهاب الأنسجة اللينة، والتهاب العظام، وقام بعرض جميع نتائجه في مؤتمر طبي متخصص في الجراحة أقيم عام 1929م، وبعدها في عامين قام بتسجيل جميع الحالات التي عالجها باليرقات وقام بنشرها في جميع أنحاء العالم.
  • أصبح من الممكن استخدام اليرقات في العلاج وبشكل اعتيادي وبنجاح شديد من خلال الكثير من الأطباء في فترة الثلاثينيات من القرن الماضي، ولكن بعد هذه الفترة وعند قيام الحرب العالمية الثانية ظهر العديد من المضادات الحيوية التي تساعد في التئام الجروح بشكل سريع وأكثر تعقيم ونظافة وأدى هذا التطور إلى تراجع استعمال اليرقات لفترة معينة.

مميزات العلاج باليرقات وبعض العيوب لها

  • تعتبر عملية العلاج باليرقات من العمليات السهلة والبسيطة جداً والتي تتصف بالاكتفاء لجعل جميع الأطباء الجراحين قادرين على تنفيذها بكل ليونة ومرونة.
  • لا يحتاج العلاج باليرقات الأجهزة الطبية أو وجود الرعاية الطبية الخاصة والمتوفرة في المستشفيات، بل يمكن استعمالها منزلياً.
  • تعتبر تكلفة العلاج باليرقات جداً بسيطة وغير باهظة الثمن ومتاحة ومتوفرة لجميع الطبقات في المجتمع.
  • الوقت التي تستغرقه الضمادة الآمنة للعمل وللمحافظة على اليرقات وحمايتها حوالي من خمسة عشر دقيقة إلى ثلاثون دقيقة ويمكن أكثر من ذلك بدقائق معدودة.
  • يجب على مستخدم اليرقات أن يستخدمها فور وصولها أو خلال أربعة وعشرون ساعة بعد الحصول عليها، لأنها تفقد حيويتها وقدرتها الطبيعية على العلاج.
  • يجب أن تعقم اليرقات بشكل طبي وصحي للحفاظ على حياة المريض وعدم حدوث أي مضاعفات لديه.