المقدمة توفي الحاج سلامة جعفر سلامة القضاة أكبر معمر في الأردن عن عمر  110 أعوام في محافظة الكرك وسط المملكة. وفاة أكبر معمر أردني و ولد الحاج الراحل سلامة القضاة عام 1906 في بلدة محي جنوب شرق الكرك حسب ما ذكرته الصحف الرسمية, و وافته المنية يوم الاثنين جراء مضاعفات التقدم في السن التي جعلته غير قادر على السير في الآونة الأخيرة.           حياة المعمر الأردني الراحل و صرح ابن خال الراحل المعمر محمود القضاة  إن "الحاج سلامة كان قد تزوج امرأتين، توفيت إحداهما قبل 25 عاماً، وله من الأولاد والأحفاد نحو 150 فرداً، وإن شقيقه الحاج سليمان القضاة لا يزال على قيد الحياة، ويبلغ من العمر 108 أعوام", مضيفا أن الراحل قضى عمره في  الزراعة وتربية المواشي في الكرك من دون أن يصاب بأي مرض، وكان يملك ذاكرة قوية وصافية حتى يوم وفاته". السر وراء تمتع الحاج الراحل بصحة جيدة طوال السنوات الماضية و أوضح محمود القضاة أن الحاج الراحل كان مشغوفا بشرب الزيت البلدي و الحليب, و تناول الطعام البلدي, إلى جانب تناول الخبز البلدي دائما, وكان الراحل كثيرا ما يحدثهم عن أحداث التاريخ، كإطلاق الشريف الحسين بن علي الرصاصة الأولى لانطلاق الثورة العربية الكبرى قبل 100 عام، وزيارة الملك المؤسس عبدالله الأول لمنطقة القطرانة في الكرك، والثورة ضد الحكم العثماني". و من المتعارف أن الشعب الياباني من أكثر الشعوب المعمرة خلافا للشعوب الأخرى نظرا لطبيعة الطعام الصحي المعتمد في غذائهم اليومي, كتناول الأسماك بدلا من اللحوم الحمراء, وتناول الأرز بدلا من القمح, و عدم تناول السكريات, و تناول الخضروات والفواكه بشكل يومي.

وفاة أكبر معمر أردني عن 110 عاما

وفاة أكبر معمر أردني عن 110 عاما

بواسطة: - آخر تحديث: 31 مايو، 2016

تصفح أيضاً

المقدمة

توفي الحاج سلامة جعفر سلامة القضاة أكبر معمر في الأردن عن عمر  110 أعوام في محافظة الكرك وسط المملكة.

وفاة أكبر معمر أردني

و ولد الحاج الراحل سلامة القضاة عام 1906 في بلدة محي جنوب شرق الكرك حسب ما ذكرته الصحف الرسمية, و وافته المنية يوم الاثنين جراء مضاعفات التقدم في السن التي جعلته غير قادر على السير في الآونة الأخيرة.

y

 

 

 

 

 

حياة المعمر الأردني الراحل

و صرح ابن خال الراحل المعمر محمود القضاة  إن “الحاج سلامة كان قد تزوج امرأتين، توفيت إحداهما قبل 25 عاماً، وله من الأولاد والأحفاد نحو 150 فرداً، وإن شقيقه الحاج سليمان القضاة لا يزال على قيد الحياة، ويبلغ من العمر 108 أعوام”, مضيفا أن الراحل قضى عمره في  الزراعة وتربية المواشي في الكرك من دون أن يصاب بأي مرض، وكان يملك ذاكرة قوية وصافية حتى يوم وفاته”.

السر وراء تمتع الحاج الراحل بصحة جيدة طوال السنوات الماضية

و أوضح محمود القضاة أن الحاج الراحل كان مشغوفا بشرب الزيت البلدي و الحليب, و تناول الطعام البلدي, إلى جانب تناول الخبز البلدي دائما, وكان الراحل كثيرا ما يحدثهم عن أحداث التاريخ، كإطلاق الشريف الحسين بن علي الرصاصة الأولى لانطلاق الثورة العربية الكبرى قبل 100 عام، وزيارة الملك المؤسس عبدالله الأول لمنطقة القطرانة في الكرك، والثورة ضد الحكم العثماني”.

و من المتعارف أن الشعب الياباني من أكثر الشعوب المعمرة خلافا للشعوب الأخرى نظرا لطبيعة الطعام الصحي المعتمد في غذائهم اليومي, كتناول الأسماك بدلا من اللحوم الحمراء, وتناول الأرز بدلا من القمح, و عدم تناول السكريات, و تناول الخضروات والفواكه بشكل يومي.