البحث عن مواضيع

مقدمة عن علاج نزلات البرد بالاعشاب تنتشر نزلات البرد في الغالب في فصل الشتاء أو عند حدوث تقلبات في الخالة الجوية, و تختلف الطرق المستخدمة في علاج نزلات البرد, فهناك من يفضل اللجوء للأدوية و آخرون يفضلون الوصفات الطبيعية, في الواقع عند الحديث في موضوع وصفات الأعشاب, إن أول ما يتبادر لذهن المرء هو تحضير شاي الأعشاب, و لكن في الواقع هناك العديد من الطرق التي يمكن من خلالها استخدام الأعشاب لعلاج نزلات البرد, و للتعرف على هذه الطرق في ما يلي أبرزها. طرق علاج نزلات البرد بالأعشاب التدليك يمكن استخدام بعض الزيوت الطبيعية في علاج نزلات البرد, و ذلك عن طريق تدليك الجسم بهذه الزيوت, ومن الزيوت التي ينصح باستخدامها زيت الزيتون و زيت اللوز و زيت الجوجوبا و كما يمكن استخدام الزيوت العطرية مثل زيت الخزامى و أكليل الجبل و الكافور و الباسيل, إن المناطق التي يوصى بتدليكها هي الذراعان و الرجلان و الصدر و الظهر. شاي الأعشاب إن الطريقة المثلى لتخفيف حدة نزلات البرد و لتقصير مدتها الزمنية, هي بتناول شاي الأعشاب حيث هناك العديد من الأعشاب التي يمكنها أن تكافح نزلات البرد, و منها الزيزفون و الكافور و النعناع و البابونج و جذور الزنجبيل و النعناع البري, و الجدير بالذكر أنه يمكن تناول هذه الأعشاب على شكل كبسولات بدلا من الشاي الساخن, و من الوصفات الأخرى المرتبطة بالأعشاب, هي إضافة عصير الليمون على أنواع الشاي هذه. حمام الأعشاب من طرق الاستحمام المستخدمة ملئ حوض الاستحمام بالماء, و من خلال هذه الطريقة يمكن للمرء أن يستخدم زيوت الأعشاب لمكافحة نزلات البرد, و ذلك باستخدام نفس الزيوت المستخدمة في التدليك, و لكن يجب الحذر بعدم وضع أكثر من خمس قطرات من كل نوع من الزيوت, وللأشخاص الذين يعانون من الحساسية لبعض الأعشاب, يمكنهم تلطيف هذه الزيوت بمزجها مع زيت الزيتون قبل وضعها في ماء الاستحمام. الأعشاب البرية إن عجز المرء عن السيطرة على نزلات البرد, قد يقوده لمضاعفات أشد مثل الحمى, و بالتالي يتوجب على المرء أن يعزز جهاز المناعة, و من الأمور التي يمكن أن تعزز جهاز المناعة هي تناول الأعشاب البرية و منها, عشب الطير و الهندباء و القراص, و من الوصفات المنزلية التي تساعد على تعزيز المناعة و منع تفاقم أعراض المرض, هي مزج البصل و الثوم مع الفلفل الأسود أو بهار الحريف.

وصفات أعشاب لعلاج نزلات البرد

وصفات أعشاب لعلاج نزلات البرد
بواسطة: - آخر تحديث: 16 فبراير، 2017

مقدمة عن علاج نزلات البرد بالاعشاب

تنتشر نزلات البرد في الغالب في فصل الشتاء أو عند حدوث تقلبات في الخالة الجوية, و تختلف الطرق المستخدمة في علاج نزلات البرد, فهناك من يفضل اللجوء للأدوية و آخرون يفضلون الوصفات الطبيعية, في الواقع عند الحديث في موضوع وصفات الأعشاب, إن أول ما يتبادر لذهن المرء هو تحضير شاي الأعشاب, و لكن في الواقع هناك العديد من الطرق التي يمكن من خلالها استخدام الأعشاب لعلاج نزلات البرد, و للتعرف على هذه الطرق في ما يلي أبرزها.

طرق علاج نزلات البرد بالأعشاب

التدليك

يمكن استخدام بعض الزيوت الطبيعية في علاج نزلات البرد, و ذلك عن طريق تدليك الجسم بهذه الزيوت, ومن الزيوت التي ينصح باستخدامها زيت الزيتون و زيت اللوز و زيت الجوجوبا و كما يمكن استخدام الزيوت العطرية مثل زيت الخزامى و أكليل الجبل و الكافور و الباسيل, إن المناطق التي يوصى بتدليكها هي الذراعان و الرجلان و الصدر و الظهر.

شاي الأعشاب

إن الطريقة المثلى لتخفيف حدة نزلات البرد و لتقصير مدتها الزمنية, هي بتناول شاي الأعشاب حيث هناك العديد من الأعشاب التي يمكنها أن تكافح نزلات البرد, و منها الزيزفون و الكافور و النعناع و البابونج و جذور الزنجبيل و النعناع البري, و الجدير بالذكر أنه يمكن تناول هذه الأعشاب على شكل كبسولات بدلا من الشاي الساخن, و من الوصفات الأخرى المرتبطة بالأعشاب, هي إضافة عصير الليمون على أنواع الشاي هذه.

حمام الأعشاب

من طرق الاستحمام المستخدمة ملئ حوض الاستحمام بالماء, و من خلال هذه الطريقة يمكن للمرء أن يستخدم زيوت الأعشاب لمكافحة نزلات البرد, و ذلك باستخدام نفس الزيوت المستخدمة في التدليك, و لكن يجب الحذر بعدم وضع أكثر من خمس قطرات من كل نوع من الزيوت, وللأشخاص الذين يعانون من الحساسية لبعض الأعشاب, يمكنهم تلطيف هذه الزيوت بمزجها مع زيت الزيتون قبل وضعها في ماء الاستحمام.

الأعشاب البرية

إن عجز المرء عن السيطرة على نزلات البرد, قد يقوده لمضاعفات أشد مثل الحمى, و بالتالي يتوجب على المرء أن يعزز جهاز المناعة, و من الأمور التي يمكن أن تعزز جهاز المناعة هي تناول الأعشاب البرية و منها, عشب الطير و الهندباء و القراص, و من الوصفات المنزلية التي تساعد على تعزيز المناعة و منع تفاقم أعراض المرض, هي مزج البصل و الثوم مع الفلفل الأسود أو بهار الحريف.