العادة السرية هي وسيلةٌ يصلُ بها الإنسان ذكرًا أم أنثى إلى حالةٍ شعوريّة، تهدفُ إلى الوصولِ إلى الإحساسِ بالرعشة والنشوة دونَ جماع مباشر بين ذكر وأنثى، وتحدث العادة السرية في حالة اليقظة، وتتم عند الذكور من خلال مداعبة المنطقة التناسلية باليد، أو بالفراش، حتى يتم خروج السائل المنوي، وتُسمى (الاستمناء)، أما عند الإناث فتتم باليد، وذلك بإثارة منطقة البظر، وهي المنطقة الحساسة عند الأنثى، والعادة السرية كالاحتلام من حيث خروج المذي والمني، ولكنها تحدث في حالة الصحو واليقظة وعن قصد وإرادة، بينما يحدث الاحتلام في نوم الإنسان، وهي عملية خارجة عن استطاعة الإنسان وقدرتهِ، وفي هذا المقال سيتمّ الإجابة عن سؤال: هل العادة السرية تبطل الصيام للرجال. هل العادة السرية تبطل الصيام للرجال استندَ العلماء في تحريم العادة السرية على قوله تعالى في محكم التنزيل: "وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ* إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ* فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاء ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْعَادُونَ"، (({المؤمنون: الآية 5-6-7}))، وتبيّنُ الآية أنَّ كلَّ من لم يحفظْ فرجَهُ عن غير زوجتِهِ، وما ملكتْ يمينهُ، فهو من العادين الملومين، والسؤال الذي يتبادر إلى الأذهان هو: هل العادة السرية تُبطل الصيام للرجال؟ لقد أجمع جمهور الفقهاء، على أنَّ ممارسة العادة السريّة، مع إنزال المني، في نهار رمضان، يُفسد الصيام ويبطِلُهُ، وهذا على مذهب جماهير الفقهاء، من المالكية، والشافعية، والحنابلة،  وأكثر الحنفية، ويجب على من فعلها في نهار رمضان التوبة إلى الله عزّ وجلّ، لأنّه فعلَ فعلًا محرَّمًا، وهو العادة السرية أو الاستمناء، وتزداد حُرمة هذا الفعل إذا كان في نهار رمضان، فهو انتهاك لحُرمة هذا الشهر الفضيل، ويَلزَمُهُ قضاء الأيام التي فعل فيها هذا الفعل، المُرافق بإنزال المني، فلو فعل ولم يُنزِلْ، لم يُفسِدْ صومَهُ، ولا يحتاج لقضاء الصيام. وقد اختلف العلماء في كفارة أيام الصيام التي أفطرها بممارسة العادة السرية، والقول الراجح هو قول جمهور العلماء، من الشافعية والحنفية وهو قول للحنابلة بأنّه لا كفَّارة للاستمناء في نهار رمضان ويكفي القضاء، لأن الكفّارة لم تثبتْ إلَّا في الجماع، ولا يصحّ قياس العادة السرية على الجماع لوجود الفارق بينهما. ((هل العادة السرية تبطل الصيام للرجال؟، "www.islamweb.net" ، اطُّلِع عليه بتاريخ 03-08-2018، بتصرف)).  الرأي الطبي حول العادة السرية لن يُكتَفى بمعرفة حكم العادة السرّية الشرعي، ومعرفة جواب السؤال: هل العادة السرية تبطل الصيام للرجال؟، ولأن الإسلام مقترن بالحكمة في كل تشريعاته، ولأنّه لا يحرِّم إلّا لحكمة، ولا يُبيح أمرًا إلّا لحكمة، فقد أقرّ الأطباء أن العادة السرّية تسبب للإنسان كثيرا من المشاكل الصحية والنفسية، وأنها سبب رئيس لتعرض الإنسان لبعض الحالات المرضية النفسية والجسدية، ومن هذه الحالات: تسبب العادة السرية حالات من الاكتئاب والعزلة النفسية عند بعض المدمنين عليها. وتسبب ممارستها باستمرار ضعفًا في النظر على المدى البعيد. وهي سبب رئيس من أسباب الضعف الجسدي عند المدمنين من الشباب والرجال، وتسبب وهنًا عامًا في الجسم. وأكّد الاطباء أن الإدمان عليها سبب رئيس لحالات احتقان المجاري التناسلية. وتؤدي أيضًا إلى عدم القدرة على التركيز وضعف الذاكرة.((ما هي أضرار العادة السريّة؟، "www.islamweb.com"، اطُّلِع عليه بتاريخ 03-08-2018، بتصرف)). كيفية التخلص من العادة السرية يعيش كثير من الناس هاجسًا نفسيًّا، وحالات اكتئاب، لإدمانهم على العادة السرية، ويبحثون عن طرق سليمة، تَقِيهم أو تحدُّ من إدمانهم على هذه العادة، وإليكم هذه الخطوات التي تساعد على الحدّ من هذه العادة المحرَّمة، وتساعد على التخلّص من كل ما تسببه هذه العادة من أضرار نفسية وجسدية:  الزواج: والسعي إلى إشباع الرغبات الجنسية بطرق شرعية، فعلينا أن ندعو الله أن يرزقنا ما فيه الخير لنا، واثقين من قولهِ سبحانه: "وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا * وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لا يَحْتَسِبُ". (({الطلاق: الآية 3}))  النية الصادقة: بترك هذه العادة التي تؤثّر على نفسية الإنسان، واقتران هذه النيّة بالإرادة والعزيمة. الصلاة: والمحافظة على السنن والنوافل لقوله تعالى: "إِنَّ الصَّلاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ ". (({العنكبوت: الآية 45}))  التأكد من دوام مراقبة -الله تعالى-: للعبد في سائر الأوقات، وهذا يقتضي الحياء وخشية الله سبحانه وتعالى.  غضُّ البصر: وتجنب الاختلاط، فهما من أهم الأسباب المحرضة على التهيج.  الصيام: لقوله -صلى الله عليه وسلم-: "يا معشر الشباب، من استطاع منكم الباءة فليتزوج، فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج، ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء"، و وجاء هنا تعني الوقاية من الزنا، والباءة تعني القدرة على الإنفاق، ((أخرجه البخاري ومسلم)) ((علاج العادة السرية ، "www.islamweb.com"، اطُّلِع عليه بتاريخ 03-08-2018، بتصرف)).

هل العادة السرية تبطل الصيام للرجال

هل العادة السرية تبطل الصيام للرجال

بواسطة: - آخر تحديث: 6 أغسطس، 2018

العادة السرية

هي وسيلةٌ يصلُ بها الإنسان ذكرًا أم أنثى إلى حالةٍ شعوريّة، تهدفُ إلى الوصولِ إلى الإحساسِ بالرعشة والنشوة دونَ جماع مباشر بين ذكر وأنثى، وتحدث العادة السرية في حالة اليقظة، وتتم عند الذكور من خلال مداعبة المنطقة التناسلية باليد، أو بالفراش، حتى يتم خروج السائل المنوي، وتُسمى (الاستمناء)، أما عند الإناث فتتم باليد، وذلك بإثارة منطقة البظر، وهي المنطقة الحساسة عند الأنثى، والعادة السرية كالاحتلام من حيث خروج المذي والمني، ولكنها تحدث في حالة الصحو واليقظة وعن قصد وإرادة، بينما يحدث الاحتلام في نوم الإنسان، وهي عملية خارجة عن استطاعة الإنسان وقدرتهِ، وفي هذا المقال سيتمّ الإجابة عن سؤال: هل العادة السرية تبطل الصيام للرجال.

هل العادة السرية تبطل الصيام للرجال

استندَ العلماء في تحريم العادة السرية على قوله تعالى في محكم التنزيل: “وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ* إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ* فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاء ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْعَادُونَ”، 1){المؤمنون: الآية 5-6-7}، وتبيّنُ الآية أنَّ كلَّ من لم يحفظْ فرجَهُ عن غير زوجتِهِ، وما ملكتْ يمينهُ، فهو من العادين الملومين، والسؤال الذي يتبادر إلى الأذهان هو: هل العادة السرية تُبطل الصيام للرجال؟

لقد أجمع جمهور الفقهاء، على أنَّ ممارسة العادة السريّة، مع إنزال المني، في نهار رمضان، يُفسد الصيام ويبطِلُهُ، وهذا على مذهب جماهير الفقهاء، من المالكية، والشافعية، والحنابلة،  وأكثر الحنفية، ويجب على من فعلها في نهار رمضان التوبة إلى الله عزّ وجلّ، لأنّه فعلَ فعلًا محرَّمًا، وهو العادة السرية أو الاستمناء، وتزداد حُرمة هذا الفعل إذا كان في نهار رمضان، فهو انتهاك لحُرمة هذا الشهر الفضيل، ويَلزَمُهُ قضاء الأيام التي فعل فيها هذا الفعل، المُرافق بإنزال المني، فلو فعل ولم يُنزِلْ، لم يُفسِدْ صومَهُ، ولا يحتاج لقضاء الصيام.

وقد اختلف العلماء في كفارة أيام الصيام التي أفطرها بممارسة العادة السرية، والقول الراجح هو قول جمهور العلماء، من الشافعية والحنفية وهو قول للحنابلة بأنّه لا كفَّارة للاستمناء في نهار رمضان ويكفي القضاء، لأن الكفّارة لم تثبتْ إلَّا في الجماع، ولا يصحّ قياس العادة السرية على الجماع لوجود الفارق بينهما. 2)هل العادة السرية تبطل الصيام للرجال؟، “www.islamweb.net” ، اطُّلِع عليه بتاريخ 03-08-2018، بتصرف.

 الرأي الطبي حول العادة السرية

لن يُكتَفى بمعرفة حكم العادة السرّية الشرعي، ومعرفة جواب السؤال: هل العادة السرية تبطل الصيام للرجال؟، ولأن الإسلام مقترن بالحكمة في كل تشريعاته، ولأنّه لا يحرِّم إلّا لحكمة، ولا يُبيح أمرًا إلّا لحكمة، فقد أقرّ الأطباء أن العادة السرّية تسبب للإنسان كثيرا من المشاكل الصحية والنفسية، وأنها سبب رئيس لتعرض الإنسان لبعض الحالات المرضية النفسية والجسدية، ومن هذه الحالات:

  • تسبب العادة السرية حالات من الاكتئاب والعزلة النفسية عند بعض المدمنين عليها.
  • وتسبب ممارستها باستمرار ضعفًا في النظر على المدى البعيد.
  • وهي سبب رئيس من أسباب الضعف الجسدي عند المدمنين من الشباب والرجال، وتسبب وهنًا عامًا في الجسم.
  • وأكّد الاطباء أن الإدمان عليها سبب رئيس لحالات احتقان المجاري التناسلية.
  • وتؤدي أيضًا إلى عدم القدرة على التركيز وضعف الذاكرة.3)ما هي أضرار العادة السريّة؟، “www.islamweb.com”، اطُّلِع عليه بتاريخ 03-08-2018، بتصرف.

كيفية التخلص من العادة السرية

يعيش كثير من الناس هاجسًا نفسيًّا، وحالات اكتئاب، لإدمانهم على العادة السرية، ويبحثون عن طرق سليمة، تَقِيهم أو تحدُّ من إدمانهم على هذه العادة، وإليكم هذه الخطوات التي تساعد على الحدّ من هذه العادة المحرَّمة، وتساعد على التخلّص من كل ما تسببه هذه العادة من أضرار نفسية وجسدية:

  1.  الزواج: والسعي إلى إشباع الرغبات الجنسية بطرق شرعية، فعلينا أن ندعو الله أن يرزقنا ما فيه الخير لنا، واثقين من قولهِ سبحانه: “وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا * وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لا يَحْتَسِبُ”. 4){الطلاق: الآية 3}
  2.  النية الصادقة: بترك هذه العادة التي تؤثّر على نفسية الإنسان، واقتران هذه النيّة بالإرادة والعزيمة.
  3. الصلاة: والمحافظة على السنن والنوافل لقوله تعالى: “إِنَّ الصَّلاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ “. 5){العنكبوت: الآية 45}
  4.  التأكد من دوام مراقبة -الله تعالى-: للعبد في سائر الأوقات، وهذا يقتضي الحياء وخشية الله سبحانه وتعالى.
  5.  غضُّ البصر: وتجنب الاختلاط، فهما من أهم الأسباب المحرضة على التهيج.
  6.  الصيام: لقوله -صلى الله عليه وسلم-: “يا معشر الشباب، من استطاع منكم الباءة فليتزوج، فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج، ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء”، و وجاء هنا تعني الوقاية من الزنا، والباءة تعني القدرة على الإنفاق، 6)أخرجه البخاري ومسلم 7)علاج العادة السرية ، “www.islamweb.com”، اطُّلِع عليه بتاريخ 03-08-2018، بتصرف.

المراجع

1. {المؤمنون: الآية 5-6-7}
2. هل العادة السرية تبطل الصيام للرجال؟، “www.islamweb.net” ، اطُّلِع عليه بتاريخ 03-08-2018، بتصرف
3. ما هي أضرار العادة السريّة؟، “www.islamweb.com”، اطُّلِع عليه بتاريخ 03-08-2018، بتصرف
4. {الطلاق: الآية 3}
5. {العنكبوت: الآية 45}
6. أخرجه البخاري ومسلم
7. علاج العادة السرية ، “www.islamweb.com”، اطُّلِع عليه بتاريخ 03-08-2018، بتصرف