البحث عن مواضيع

يعاني العديد من الأشخاص صغاراً وكباراً من انبعاث رائحة كريهة للفم، وتعتبر هذه المشكلة من أكثر المشاكل شيوعاً، وقد تسبب لدى الكثيرين العزلة والإحراج، وتنبعث رائحة الفم المزعجة نتيجةً للعديد من العوامل أبرزها إهمال العناية اليومية بنظافة الفم والأسنان، وجفاف الفم، والإصابة ببعض الأمراض كالسكري، وافتقار الجسم لبعض العناصر الغذائية، وتناول الأطعمة التي تمتاز برائحتها القوية والنفاذة مثل الثوم والبصل والتدخين ونقص الزنك، وسنتحدث عن علاقة نقص الزنك ورائحة الفم في هذا المقال. نقص الزنك ورائحة الفم يتسبب نقص معدن الزنك في الجسم يتسبب برائحة كريهة للفم، لذا يجب تعويض هذا النقص عن طريق تناول المكملات الغذائية والأطعمة التي تحويه مثل عصير الموز، والقرع، عصير التوت، الخوخ، الفراولة، المكسرات مثل الفول السوداني، القوليات، اللحوم، الأسماك، المحار، السبانخ، البازيلاء، اللفت، والكاكاو. تعويض الجسم عن الزنك يساهم في علاج رائحة الفم الكريهة إذا كان نقص الزنك هو المتسبب بحدوث هذه المشكلة، والجديري بالذكر بأنّ الزنك يُستخدم في تصنيع الغسول المخصص للفم، كما تُستخدم سترات الزنك في صناعة معاجين الأسنان، وذلك لقدرته في منع تكون طبقة البلاك على الأسنان، كما يساهم في علاج اللثة من الالتهابات. طرق علاج رائحة الفم الكريهة خل التفاح: يجب أن نقوم بتخفيف خل التفاح وذلك عن طريقة إضافة ملعقة من الخل إلى كوب من الماء، ونستخدم المحلول الناتج كمضمضة للفم لمدة لبضع دقائق، ويجب أن نكرر هذه العملية مرتين في اليوم الأولى في الصباح الباكر قبل تناول وجبة الإفطار، والمرة الثانية في المساء قبل لخلود إلى النوم، كما يمكننا شرب مزيج خل التفاح للتخلص من الرائحة. صودا الخبز: تطهر صودا الخبز الفم من البكتيريا المسببة لانبعاث الروائح من خلال تغيير حامضية الفم، ونستخدمها عن طريق خلط كمية قليلة من معجون الأسنان مع القليل من مسحوق صودا الخبز، ونستخدم الفرشاة في تنظيف الأسنان واللسان معاً، بعد ذلك نغسل فمنا بالماء جيداً. التوابل: نقوم بمضع أحد أنواع التوابل العطرية مثل حب الهال أو اليانسون أو القرنفل، كما أنّ بذور الشمر وأعواد القرفة تعد من التوابل العطرية التي تعالج الفم من انبعاث الرائحة المزعجة. الجبنة: تناول منتجات الألبان باختلاف أنواعها كالجبنة يساهم في التخلص من رائحة الفم الكريهة. البقدونس: يساهم البقدونس في القضاء على البكتيريا المسببة لرائحة الفم الكريهة وذلك لاحتوائه على الكلوروفيل، ونستخدمه عن طريق مضغه أو تناول عصيره بين الحين والآخر. النعناع: نحضر مغلي النعناع ونتناول هذا المشروب دافئاً بعد تناول الوجبات. الماء: تناول كمياتٍ كافية من الماء يومياً يساعد في علاج مشكلة جفاف الفم ويساهم أيضاً في ترطيبه، كما يمكننا أن نقوم بمضمضة الفم بالماء من وقتٍ لآخر.

نقص الزنك ورائحة الفم

نقص الزنك ورائحة الفم
بواسطة: - آخر تحديث: 17 يوليو، 2017

يعاني العديد من الأشخاص صغاراً وكباراً من انبعاث رائحة كريهة للفم، وتعتبر هذه المشكلة من أكثر المشاكل شيوعاً، وقد تسبب لدى الكثيرين العزلة والإحراج، وتنبعث رائحة الفم المزعجة نتيجةً للعديد من العوامل أبرزها إهمال العناية اليومية بنظافة الفم والأسنان، وجفاف الفم، والإصابة ببعض الأمراض كالسكري، وافتقار الجسم لبعض العناصر الغذائية، وتناول الأطعمة التي تمتاز برائحتها القوية والنفاذة مثل الثوم والبصل والتدخين ونقص الزنك، وسنتحدث عن علاقة نقص الزنك ورائحة الفم في هذا المقال.

نقص الزنك ورائحة الفم

  • يتسبب نقص معدن الزنك في الجسم يتسبب برائحة كريهة للفم، لذا يجب تعويض هذا النقص عن طريق تناول المكملات الغذائية والأطعمة التي تحويه مثل عصير الموز، والقرع، عصير التوت، الخوخ، الفراولة، المكسرات مثل الفول السوداني، القوليات، اللحوم، الأسماك، المحار، السبانخ، البازيلاء، اللفت، والكاكاو.
  • تعويض الجسم عن الزنك يساهم في علاج رائحة الفم الكريهة إذا كان نقص الزنك هو المتسبب بحدوث هذه المشكلة، والجديري بالذكر بأنّ الزنك يُستخدم في تصنيع الغسول المخصص للفم، كما تُستخدم سترات الزنك في صناعة معاجين الأسنان، وذلك لقدرته في منع تكون طبقة البلاك على الأسنان، كما يساهم في علاج اللثة من الالتهابات.

طرق علاج رائحة الفم الكريهة

  • خل التفاح: يجب أن نقوم بتخفيف خل التفاح وذلك عن طريقة إضافة ملعقة من الخل إلى كوب من الماء، ونستخدم المحلول الناتج كمضمضة للفم لمدة لبضع دقائق، ويجب أن نكرر هذه العملية مرتين في اليوم الأولى في الصباح الباكر قبل تناول وجبة الإفطار، والمرة الثانية في المساء قبل لخلود إلى النوم، كما يمكننا شرب مزيج خل التفاح للتخلص من الرائحة.
  • صودا الخبز: تطهر صودا الخبز الفم من البكتيريا المسببة لانبعاث الروائح من خلال تغيير حامضية الفم، ونستخدمها عن طريق خلط كمية قليلة من معجون الأسنان مع القليل من مسحوق صودا الخبز، ونستخدم الفرشاة في تنظيف الأسنان واللسان معاً، بعد ذلك نغسل فمنا بالماء جيداً.
  • التوابل: نقوم بمضع أحد أنواع التوابل العطرية مثل حب الهال أو اليانسون أو القرنفل، كما أنّ بذور الشمر وأعواد القرفة تعد من التوابل العطرية التي تعالج الفم من انبعاث الرائحة المزعجة.
  • الجبنة: تناول منتجات الألبان باختلاف أنواعها كالجبنة يساهم في التخلص من رائحة الفم الكريهة.
  • البقدونس: يساهم البقدونس في القضاء على البكتيريا المسببة لرائحة الفم الكريهة وذلك لاحتوائه على الكلوروفيل، ونستخدمه عن طريق مضغه أو تناول عصيره بين الحين والآخر.
  • النعناع: نحضر مغلي النعناع ونتناول هذا المشروب دافئاً بعد تناول الوجبات.
  • الماء: تناول كمياتٍ كافية من الماء يومياً يساعد في علاج مشكلة جفاف الفم ويساهم أيضاً في ترطيبه، كما يمكننا أن نقوم بمضمضة الفم بالماء من وقتٍ لآخر.