البحث عن مواضيع

إنَّ أساسيات و مهارات قيادة السيارة الأوتوماتيك لا تختلف كثيرا عن ناقل الحركة اليدوي، و لكن هناك بعض النصائح التي يمكن الاستفادة منها للحفاظ على سلامة ناقل الحركة و الحد من أعطاله، كما أنَّ هناك بعض الاحتياطات التي يجب مراعاتها خلال القيادة لعدم وجود الغيارات العكسية بناقل الحركة الأوتوماتيكي. الاحتياطات خلال قيادة السيارة الأوتوماتيك من مهارات القيادة استخدام الغيارات العكسية على المنحدرات الحادة و المنعطفات و ذلك للحد من اندفاع السيارة. إن تغيير سرعة ناقل الحركة للأبطئ يجعل المحرك يحد من دوران العجلات، إن هذه العملية تخفف الضغط على المكابح و تجعل التوقف أو كفاءة و سلاسة. لسوء الحظ أنَّ معظم السيارات التي تعمل بناقل حركة أوتوماتيكي لا تمتلك هذه الخاصية، و بالتالي فإنَّ الاعتماد على الكوابح يكون كبير. يفضل الحذر عند المنحدرات الحادة و المنعطفات و تخفيف السرعة بمسافة أكبر و ذلك تجنبا لأي خلل يمكن أن يصيب الكوابح. بسبب الضغط الكبير على الكوابح يفضل تفقدها و استبدالها بشكل مستمر. من المشاكل الأخرى التي يواجهها السائق و خصوصا عند الانتقال من سيارة ذات ناقل حركة يدوي إلى سيارة ذات ناقل حركة أوتوماتيكي هي استخدام الأرجل. من المعروف بأنَّ السائق يستخدم كلتا رجليه عند قيادة سيارة بناقل حركة يدوي، و لكن عند قيادة السيارة الأوتوماتيك لن يحتاج إلا لرجله اليمنى فقط. ولذلك يخطئ الكثير ويقوم بالدوس على الوقود و الكوابح برجليه في نفس اللحظة، وأفضل حل لهذه المشكلة هو إبقاء القدم اليسرى على دواسة الراحة على أقصى اليسار. نصائح للحفاظ على سلامة ناقل الحركة الأوتوماتيكي لا يجب تغيير وضعية ناقل الحركة للتوقف إلا عند التأكد من أنَّ السيارة توقفت بشكل كامل. لا يجب الاعتماد على وضعية التوقف في الجير فقط بل يجب استخدام الكوابح اليدوية لركن السيارة. خلال القيادة في الازدحامات يجب وضع ناقل الحركة على المحايد عند كل توقف، كما يجب فعل نفس الأمر عند التوقف على اشارات المرور. لا يجب تغيير وضعية ناقل الحركة إلى المحايد خلال القيادة، و في حال فعل ذلك يجب إيقاف السيارة قبل إعادة وضعية التعشيق. يجب تشغيل المحرك على وضعية التوقف فقط. المراجع:        1              2

نصائح عند قيادة السيارة الأوتوماتيك

نصائح عند قيادة السيارة الأوتوماتيك
بواسطة: - آخر تحديث: 9 أبريل، 2017

إنَّ أساسيات و مهارات قيادة السيارة الأوتوماتيك لا تختلف كثيرا عن ناقل الحركة اليدوي، و لكن هناك بعض النصائح التي يمكن الاستفادة منها للحفاظ على سلامة ناقل الحركة و الحد من أعطاله، كما أنَّ هناك بعض الاحتياطات التي يجب مراعاتها خلال القيادة لعدم وجود الغيارات العكسية بناقل الحركة الأوتوماتيكي.

الاحتياطات خلال قيادة السيارة الأوتوماتيك

  • من مهارات القيادة استخدام الغيارات العكسية على المنحدرات الحادة و المنعطفات و ذلك للحد من اندفاع السيارة.
  • إن تغيير سرعة ناقل الحركة للأبطئ يجعل المحرك يحد من دوران العجلات، إن هذه العملية تخفف الضغط على المكابح و تجعل التوقف أو كفاءة و سلاسة.
  • لسوء الحظ أنَّ معظم السيارات التي تعمل بناقل حركة أوتوماتيكي لا تمتلك هذه الخاصية، و بالتالي فإنَّ الاعتماد على الكوابح يكون كبير.
  • يفضل الحذر عند المنحدرات الحادة و المنعطفات و تخفيف السرعة بمسافة أكبر و ذلك تجنبا لأي خلل يمكن أن يصيب الكوابح.
  • بسبب الضغط الكبير على الكوابح يفضل تفقدها و استبدالها بشكل مستمر.
  • من المشاكل الأخرى التي يواجهها السائق و خصوصا عند الانتقال من سيارة ذات ناقل حركة يدوي إلى سيارة ذات ناقل حركة أوتوماتيكي هي استخدام الأرجل.
  • من المعروف بأنَّ السائق يستخدم كلتا رجليه عند قيادة سيارة بناقل حركة يدوي، و لكن عند قيادة السيارة الأوتوماتيك لن يحتاج إلا لرجله اليمنى فقط.
  • ولذلك يخطئ الكثير ويقوم بالدوس على الوقود و الكوابح برجليه في نفس اللحظة، وأفضل حل لهذه المشكلة هو إبقاء القدم اليسرى على دواسة الراحة على أقصى اليسار.

نصائح للحفاظ على سلامة ناقل الحركة الأوتوماتيكي

  • لا يجب تغيير وضعية ناقل الحركة للتوقف إلا عند التأكد من أنَّ السيارة توقفت بشكل كامل.
  • لا يجب الاعتماد على وضعية التوقف في الجير فقط بل يجب استخدام الكوابح اليدوية لركن السيارة.
  • خلال القيادة في الازدحامات يجب وضع ناقل الحركة على المحايد عند كل توقف، كما يجب فعل نفس الأمر عند التوقف على اشارات المرور.
  • لا يجب تغيير وضعية ناقل الحركة إلى المحايد خلال القيادة، و في حال فعل ذلك يجب إيقاف السيارة قبل إعادة وضعية التعشيق.
  • يجب تشغيل المحرك على وضعية التوقف فقط.

المراجع:        1              2