عبقرية عمر يعتبر كتاب عبقرية عمر من سلسلة كتب العبقريات التي ألفها عباس محمود العقاد، حيث كتب عن الخلفاء الراشدين أبو بكر الصديق وعمر بن الخطاب وعثمان بن عفان وعلي بن أبي طالب رضي الله عنهم جميعاً، كما كتب عبقرية المسيح، والجدير بالذكر أن هذه العبقريات لا تعتبر سرداً تاريخياً للأحداث، كما أنها ليست سرداً لأحكام الإسلام وتعاليمه، وإنما هي وصف لشخصيات هؤلاء الذين كتب عنهم الكاتب، وكتاب عبقرية عمر وغيره من كتب العبقريات ليس حكراً على المسلمين فقط أو على أمة من الأمم، بل هو كتاب عام وشامل، يعارض فيه الكاتب من يعارض هؤلاء الصحابة عليهم السلام، وفي هذا المقال سنذكر نبذة عن كتاب عبقرية عمر. نبذة عن كتاب عبقرية عمر يتحدث الكتاب عن الصحابي الجليل الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه، وهو الخليفة الثاني من الخلفاء الراشدين، وقد ذكر الكاتب الكثير من صفات عمر بن الخطاب رضي الله عنه، ووصف شخصيته بأنها شخصية الجندي. يذكر الكتاب أن شخصية عمر بن الخطاب رضي الله عنه كانت تؤهله ليكون زعيماً في قومه، ولولا الإسلام لكان عمر سيد قبيلته وهي قبيلة قريش. بذكر الكتاب كيف أن خليفة المسلمين أبو بكر الصديق رضي الله عنه قد اختير للخلافة قبله، وأن هذا ليس مفاضلة بينه وبين أبي بكر، وإنما كان من باب التوفيق. لذكر الكتاب أخبار عمر بن الخطاب رضي الله عمه وأخلاقه ويدافع عنه ويدحض الأقاويل التي قيلت فيه من بعض المستشرقين. يوجد في الكتاب أبواب متعددة وهي بالترتيب: مقدمة الكتاب ورجل ممتاز وصفاته ومفتاح شخصيته وقصة إسلامه وعمر والدولة الإسلامية وعمر والحكومة العصرية وعمر والصحابة وثقافة عمر وعمر في بيته.  نبذة عن مؤلف كتاب عبقرية عمر عباس محمود العقاد من أشهر الكتاب العرب المصريين، ولد في مدينة أسوان في عام 1889م، وتوفي في عام 1964م. يعتبر من المفكرين البارزين، وقد كان صحفياً مرموقاً وعضواً في مجمع اللغة العربية الأردني، وهو أحد الأعضاء السابقين في مجلس النواب المصري، وقد عايش العديد من الظروف القاسية، ورغم هذا لم يتوقف إنتاجه الأدبي. يعتبر أحد أهم كتاب القرن العشرين، وكان مترجماً للعديد من الموضوعات وكاتباً في مجلة الفصول، وأسهم في الحياة السياسية والأدبية بشكل بارز. له أكثر من مئة مؤلف أدبي في مختلف المجالات الأدبية، وقد أثرى المكتبة العربية بالعديد من الكتب الهامة التي نالت شهرة واسعة، ليس على مستوى الوطن العربي فقط، وإنما على مستوى العالم.

نبذة عن كتاب عبقرية عمر

نبذة عن كتاب عبقرية عمر

بواسطة: - آخر تحديث: 9 أغسطس، 2018

تصفح أيضاً

عبقرية عمر

يعتبر كتاب عبقرية عمر من سلسلة كتب العبقريات التي ألفها عباس محمود العقاد، حيث كتب عن الخلفاء الراشدين أبو بكر الصديق وعمر بن الخطاب وعثمان بن عفان وعلي بن أبي طالب رضي الله عنهم جميعاً، كما كتب عبقرية المسيح، والجدير بالذكر أن هذه العبقريات لا تعتبر سرداً تاريخياً للأحداث، كما أنها ليست سرداً لأحكام الإسلام وتعاليمه، وإنما هي وصف لشخصيات هؤلاء الذين كتب عنهم الكاتب، وكتاب عبقرية عمر وغيره من كتب العبقريات ليس حكراً على المسلمين فقط أو على أمة من الأمم، بل هو كتاب عام وشامل، يعارض فيه الكاتب من يعارض هؤلاء الصحابة عليهم السلام، وفي هذا المقال سنذكر نبذة عن كتاب عبقرية عمر.

نبذة عن كتاب عبقرية عمر

  • يتحدث الكتاب عن الصحابي الجليل الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه، وهو الخليفة الثاني من الخلفاء الراشدين، وقد ذكر الكاتب الكثير من صفات عمر بن الخطاب رضي الله عنه، ووصف شخصيته بأنها شخصية الجندي.
  • يذكر الكتاب أن شخصية عمر بن الخطاب رضي الله عنه كانت تؤهله ليكون زعيماً في قومه، ولولا الإسلام لكان عمر سيد قبيلته وهي قبيلة قريش.
  • بذكر الكتاب كيف أن خليفة المسلمين أبو بكر الصديق رضي الله عنه قد اختير للخلافة قبله، وأن هذا ليس مفاضلة بينه وبين أبي بكر، وإنما كان من باب التوفيق.
  • لذكر الكتاب أخبار عمر بن الخطاب رضي الله عمه وأخلاقه ويدافع عنه ويدحض الأقاويل التي قيلت فيه من بعض المستشرقين.
  • يوجد في الكتاب أبواب متعددة وهي بالترتيب: مقدمة الكتاب ورجل ممتاز وصفاته ومفتاح شخصيته وقصة إسلامه وعمر والدولة الإسلامية وعمر والحكومة العصرية وعمر والصحابة وثقافة عمر وعمر في بيته.

 نبذة عن مؤلف كتاب عبقرية عمر

  • عباس محمود العقاد من أشهر الكتاب العرب المصريين، ولد في مدينة أسوان في عام 1889م، وتوفي في عام 1964م.
  • يعتبر من المفكرين البارزين، وقد كان صحفياً مرموقاً وعضواً في مجمع اللغة العربية الأردني، وهو أحد الأعضاء السابقين في مجلس النواب المصري، وقد عايش العديد من الظروف القاسية، ورغم هذا لم يتوقف إنتاجه الأدبي.
  • يعتبر أحد أهم كتاب القرن العشرين، وكان مترجماً للعديد من الموضوعات وكاتباً في مجلة الفصول، وأسهم في الحياة السياسية والأدبية بشكل بارز.
  • له أكثر من مئة مؤلف أدبي في مختلف المجالات الأدبية، وقد أثرى المكتبة العربية بالعديد من الكتب الهامة التي نالت شهرة واسعة، ليس على مستوى الوطن العربي فقط، وإنما على مستوى العالم.