الدعوة إلى الله الدعوةُ إلى الله هي تبليغُ رسالة الإسلام ونشر تعاليمه بصورةٍ صحيحة، والدعاة الصالحين لهم الثوابُ والأجر العظيم، وقال -سبحانه وتعالى- في محكم كتابه: (وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ) [سورة فصلت: 33]، ومن شروط الداعي الدراية التامّة بما يدعو إليه سواءً كان امرأة أم رجلًا، وبذل الجهد في تعليم الناس أمور دينهم، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بناءً على قواعد وأسس سليمة مستمدّة من القرآن والسنة، وهناك العديد من الدعاة المشهورين في الوطن العربيّ، وفي هذا المقال سيتم ذكر نبذة عن عمرو خالد الداعية الإسلاميّ المصري. نبذة عن عمرو خالد وُلِد الداعية الإسلامي عمرو خالد في الخامس من شهر أيلول عام 1967م في مدينة الإسكندرية، واسمُه عمرو محمد حلمي خالد، ويعدُّ من أشهرِ الدعاة المِصريّين في القرن الحاليّ، قدّم هذا الداعية العديدَ من البرامجِ التلفزيونية، وقام بتأسيس جمعية يُطلق عليها اسمُ صناع الحياة، إلى أنه تفرغ للدعوة بعد أن استقالَ من حزب مصر المستقبل الذي قام بتأسيسِه عام 2012م، وسيتم التحدث عن عمله وتعليمه فيما يأتي: درسَ في جامعة القاهرة وفي عام 1988م نالَ شهادة البكالوريوس في التجارة. قام بافتتاح مكتب محاسبة خاصّ به في مدينة القاهرة بعد أن عمل لمدّة سبع سنوات في هذا المجال. في عام 1999م نال شهادة الدبلوم في الدراسات الإسلامية. في التاسع عشر من شهر أيّار عام 2010م نال درجة الدكتوراه في الشريعة الإسلاميّة من جامعة ويلز البريطانية. مشوار عمرو خالد الدعوي كانت البداية في مسيرة الداعية عمرو خالد تتمثّل في إلقاءِ الدروس في القاهرة في نادي الصيد وكان غالبيّة الحضور من الشباب، وانتقل بعد ذلك إلى مسجد الحصري ثم إلى مسجد المغفرة، ونظرًا لكثافة الحضور انتقل إلى مسجد الحصري الموجود في مدينة السادس من أكتوبر، وكان يحضر دروسه عدد كبير من الناس خاصةً من فئة الشباب، واشتُهِر بعد ذلك وذاع صيته، وحقق نجوميةً كبيرة في العالم العربي بعد ظهوره على قناة اقرأ الفضائية الذي كان يُقدّم من خلالها البرامج الدينية، وأثناء عمله في هذه القناة كان يُقيم الندوات ويُلقي المحاضرات في مصر، وفي بيروت أقام العديد من الدورات المتخصّصة لإعلاميين العرب يفوق عددهم الأربعين، وفي عام 2002م في الثلاثين من شهر تشرين الأول غادر مصر متجهًا إلى بيروت بعد أن أجبرته السلطات المصرية على التوقف عن الدعوة، لكنّه لم يبقَ في بيروت، وقام بمغادرتِها متجهًا إلى بريطانيا بعدَ مقتل رئيس الوزراء اللبنانيّ رفيق الحريري وذلك في عام 2005م. إنجازات عمرو خالد قام الداعية بالعديد من الحملات أبرزُها: حملة صنّاع الحياة، وحملة إنسان، والعلم قوة، إضافةً إلى حملة حماية وحملة إوعى، وحاز على التقدير والعديد من الجوائز فقد تم اختياره بين أكثر من مئة شخص تأثيرًا في العالم من قِبل مجلة تايم الأمريكية، وتم اختياره أيضًا ضمن أفضل عشرين شخصية من قِبل مجلة فورين بوليسي الأمريكية، بالإضافة إلى العديد من الأوسمة والجوائز التي حصل عليها من المنظمات الدولية والعربية ومن رؤساء وملوك الدول، كما قدّم خلال مسيرته العديد من البرامج التلفزيونية الدينية، وألّف العديد من الكتب أبرزها: إصلاح القلوب العبادات. حتى يغيروا ما بأنفسهم. على خطى الحبيب. الجنة في بيوتنا. الصبر والذوق. الإيمان والعصر. كتاب يوسف. خواطر قرآنية. رافي بركات. دعوة للتعايش. قصص القرآن. قصص الأنبياء. عبادات التفكر. خلفاء الرسول.

نبذة عن عمرو خالد

نبذة عن عمرو خالد

بواسطة: - آخر تحديث: 1 يوليو، 2018

الدعوة إلى الله

الدعوةُ إلى الله هي تبليغُ رسالة الإسلام ونشر تعاليمه بصورةٍ صحيحة، والدعاة الصالحين لهم الثوابُ والأجر العظيم، وقال -سبحانه وتعالى- في محكم كتابه: (وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ) [سورة فصلت: 33]، ومن شروط الداعي الدراية التامّة بما يدعو إليه سواءً كان امرأة أم رجلًا، وبذل الجهد في تعليم الناس أمور دينهم، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بناءً على قواعد وأسس سليمة مستمدّة من القرآن والسنة، وهناك العديد من الدعاة المشهورين في الوطن العربيّ، وفي هذا المقال سيتم ذكر نبذة عن عمرو خالد الداعية الإسلاميّ المصري.

نبذة عن عمرو خالد

وُلِد الداعية الإسلامي عمرو خالد في الخامس من شهر أيلول عام 1967م في مدينة الإسكندرية، واسمُه عمرو محمد حلمي خالد، ويعدُّ من أشهرِ الدعاة المِصريّين في القرن الحاليّ، قدّم هذا الداعية العديدَ من البرامجِ التلفزيونية، وقام بتأسيس جمعية يُطلق عليها اسمُ صناع الحياة، إلى أنه تفرغ للدعوة بعد أن استقالَ من حزب مصر المستقبل الذي قام بتأسيسِه عام 2012م، وسيتم التحدث عن عمله وتعليمه فيما يأتي:

  • درسَ في جامعة القاهرة وفي عام 1988م نالَ شهادة البكالوريوس في التجارة.
  • قام بافتتاح مكتب محاسبة خاصّ به في مدينة القاهرة بعد أن عمل لمدّة سبع سنوات في هذا المجال.
  • في عام 1999م نال شهادة الدبلوم في الدراسات الإسلامية.
  • في التاسع عشر من شهر أيّار عام 2010م نال درجة الدكتوراه في الشريعة الإسلاميّة من جامعة ويلز البريطانية.

مشوار عمرو خالد الدعوي

كانت البداية في مسيرة الداعية عمرو خالد تتمثّل في إلقاءِ الدروس في القاهرة في نادي الصيد وكان غالبيّة الحضور من الشباب، وانتقل بعد ذلك إلى مسجد الحصري ثم إلى مسجد المغفرة، ونظرًا لكثافة الحضور انتقل إلى مسجد الحصري الموجود في مدينة السادس من أكتوبر، وكان يحضر دروسه عدد كبير من الناس خاصةً من فئة الشباب، واشتُهِر بعد ذلك وذاع صيته، وحقق نجوميةً كبيرة في العالم العربي بعد ظهوره على قناة اقرأ الفضائية الذي كان يُقدّم من خلالها البرامج الدينية، وأثناء عمله في هذه القناة كان يُقيم الندوات ويُلقي المحاضرات في مصر، وفي بيروت أقام العديد من الدورات المتخصّصة لإعلاميين العرب يفوق عددهم الأربعين، وفي عام 2002م في الثلاثين من شهر تشرين الأول غادر مصر متجهًا إلى بيروت بعد أن أجبرته السلطات المصرية على التوقف عن الدعوة، لكنّه لم يبقَ في بيروت، وقام بمغادرتِها متجهًا إلى بريطانيا بعدَ مقتل رئيس الوزراء اللبنانيّ رفيق الحريري وذلك في عام 2005م.

إنجازات عمرو خالد

قام الداعية بالعديد من الحملات أبرزُها: حملة صنّاع الحياة، وحملة إنسان، والعلم قوة، إضافةً إلى حملة حماية وحملة إوعى، وحاز على التقدير والعديد من الجوائز فقد تم اختياره بين أكثر من مئة شخص تأثيرًا في العالم من قِبل مجلة تايم الأمريكية، وتم اختياره أيضًا ضمن أفضل عشرين شخصية من قِبل مجلة فورين بوليسي الأمريكية، بالإضافة إلى العديد من الأوسمة والجوائز التي حصل عليها من المنظمات الدولية والعربية ومن رؤساء وملوك الدول، كما قدّم خلال مسيرته العديد من البرامج التلفزيونية الدينية، وألّف العديد من الكتب أبرزها:

  • إصلاح القلوب
  • العبادات.
  • حتى يغيروا ما بأنفسهم.
  • على خطى الحبيب.
  • الجنة في بيوتنا.
  • الصبر والذوق.
  • الإيمان والعصر.
  • كتاب يوسف.
  • خواطر قرآنية.
  • رافي بركات.
  • دعوة للتعايش.
  • قصص القرآن.
  • قصص الأنبياء.
  • عبادات التفكر.
  • خلفاء الرسول.