البحث عن مواضيع

ولد فرانسوا ميتران في 26 أكتوبر 1916 في فرنسا، وتوفي في 8 يناير 1996، درس في جامعة باريس، اسمه الكامل فرانسوا ميتران موريس ماري، وخدم ميتران مع القوات الفرنسية خلال الحرب العالمية الثانية، وفي عام 1971 أصبح أميناً عاماً للحزب الاشتراكي، وحاول توحيد اليسار الفرنسي، وفي عام 1981 انتخب رئيساً وأعيد انتخابه في عام 1988، وفي عام 1991 عين ميتران أول رئيسة وزراء من الإناث وهي إديث كريسون، وتقاعد بعد استكمال فترة ولايته الثانية وذلك في عام 1995، وتوفي في باريس عام 1996. حياة فرانسوا ميتران وتعليمه ميتران هو واحد من ثمانية أطفال، ولد في عائلة من الطبقة الوسطى، كان والده يعمل في شركة السكك الحديدية. درس ميتران في كلية سانت بول في انجوليم، ففي عام 1934 انتقل إلى باريس لمواصلة تعليمه هناك، حيث درس القانون والعلوم السياسية في جامعة باريس. بعد بداية الحرب العالمية الثانية، خدم ميتران في الجيش الفرنسي، وخلال هذه الفترة جرح في معركة في يونيو 1940 واقتيد سجين في ألمانيا، ولكنه هرب من معسكر الحرب في كاسل ألمانيا في العام التالي. سياسة فرانسوا ميتران ما بعد الحرب بعد انتهاء الحرب، عمل فرانسوا ميتران في حكومة ديغول المؤقتة، وفاز في إنتخابات الجمعية الوطنية في عام 1946. استلم ميتران عدداً من المناصب الحكومية على مر السنين، كما شغل منصب وزير قدامى المحاربين، ووزير الداخلية ووزير العدل خلال هذا الوقت. توقفت حياته السياسية في أواخر عام 1950 بعد أن عارض الجمهورية الخامسة لديغول، ونتيجة لذلك خسر مقعد الجمعية في انتخابات 1958. بعد سنوات عديدة بقي ميتران الخصم العنيد لديغول حتى أنه ترشح ضد ديغول للرئاسة في عام 1965 لكنه خسر. بعد سنوات قليلة أصبح ميتران أفضل حالاً بسبب التحول السياسي في حياته، فهو عمل من أجل توحيد اليسار الفرنسي، حيث أصبح أميناً عاماً للحزب الاشتراكي في عام 1971، وبدعم من الاشتراكيين في البلاد والشيوعيين. حاول ميتران مرة أخرى الترشح للرئاسة في عام 1974 لكنه خسر أمام جيسكار ديستان، إلا أنه هزم ديستان لينتزع أعلى منصب سياسي في فرنسا بعد سبع سنوات. رئاسة فرانسوا ميتران لفرنسا بعد 1981 قام ميتران بعمل برنامج الإصلاحات الاجتماعية والسياسية، وسعى إلى تأميم البنوك وغيرها من الشركات وتحسين أجور العمال. عمل على خلق فرص العمل في محاولة لمكافحة الركود والبطالة. في عام 1988 فاز مرة أحرى في الانتخابات ليصبح أول سياسي فرنسي يفوز مرتين في الانتخابات بالاقتراع الشعبي في تاريخ البلاد. سنواته الأخيرة في عام 1995، استقال ميتران بعد استكمال فترة ولايته الثانية. خلفه كرئيس فرنسا منافسه القديم جاك شيراك. توفي ميتران في باريس يوم 8 يناير، 1996، في سن ال 79. المراجع:   1       2

نبذة عن حياة الرئيس فرانسوا ميتران

نبذة عن حياة  الرئيس فرانسوا ميتران
بواسطة: - آخر تحديث: 23 مارس، 2017

ولد فرانسوا ميتران في 26 أكتوبر 1916 في فرنسا، وتوفي في 8 يناير 1996، درس في جامعة باريس، اسمه الكامل فرانسوا ميتران موريس ماري، وخدم ميتران مع القوات الفرنسية خلال الحرب العالمية الثانية، وفي عام 1971 أصبح أميناً عاماً للحزب الاشتراكي، وحاول توحيد اليسار الفرنسي، وفي عام 1981 انتخب رئيساً وأعيد انتخابه في عام 1988، وفي عام 1991 عين ميتران أول رئيسة وزراء من الإناث وهي إديث كريسون، وتقاعد بعد استكمال فترة ولايته الثانية وذلك في عام 1995، وتوفي في باريس عام 1996.

حياة فرانسوا ميتران وتعليمه

  • ميتران هو واحد من ثمانية أطفال، ولد في عائلة من الطبقة الوسطى، كان والده يعمل في شركة السكك الحديدية.
  • درس ميتران في كلية سانت بول في انجوليم، ففي عام 1934 انتقل إلى باريس لمواصلة تعليمه هناك، حيث درس القانون والعلوم السياسية في جامعة باريس.
  • بعد بداية الحرب العالمية الثانية، خدم ميتران في الجيش الفرنسي، وخلال هذه الفترة جرح في معركة في يونيو 1940 واقتيد سجين في ألمانيا، ولكنه هرب من معسكر الحرب في كاسل ألمانيا في العام التالي.

سياسة فرانسوا ميتران ما بعد الحرب

  • بعد انتهاء الحرب، عمل فرانسوا ميتران في حكومة ديغول المؤقتة، وفاز في إنتخابات الجمعية الوطنية في عام 1946.
  • استلم ميتران عدداً من المناصب الحكومية على مر السنين، كما شغل منصب وزير قدامى المحاربين، ووزير الداخلية ووزير العدل خلال هذا الوقت.
  • توقفت حياته السياسية في أواخر عام 1950 بعد أن عارض الجمهورية الخامسة لديغول، ونتيجة لذلك خسر مقعد الجمعية في انتخابات 1958.
  • بعد سنوات عديدة بقي ميتران الخصم العنيد لديغول حتى أنه ترشح ضد ديغول للرئاسة في عام 1965 لكنه خسر.
  • بعد سنوات قليلة أصبح ميتران أفضل حالاً بسبب التحول السياسي في حياته، فهو عمل من أجل توحيد اليسار الفرنسي، حيث أصبح أميناً عاماً للحزب الاشتراكي في عام 1971، وبدعم من الاشتراكيين في البلاد والشيوعيين.
  • حاول ميتران مرة أخرى الترشح للرئاسة في عام 1974 لكنه خسر أمام جيسكار ديستان، إلا أنه هزم ديستان لينتزع أعلى منصب سياسي في فرنسا بعد سبع سنوات.

رئاسة فرانسوا ميتران لفرنسا

  • بعد 1981 قام ميتران بعمل برنامج الإصلاحات الاجتماعية والسياسية، وسعى إلى تأميم البنوك وغيرها من الشركات وتحسين أجور العمال.
  • عمل على خلق فرص العمل في محاولة لمكافحة الركود والبطالة.
  • في عام 1988 فاز مرة أحرى في الانتخابات ليصبح أول سياسي فرنسي يفوز مرتين في الانتخابات بالاقتراع الشعبي في تاريخ البلاد.
  • سنواته الأخيرة في عام 1995، استقال ميتران بعد استكمال فترة ولايته الثانية.
  • خلفه كرئيس فرنسا منافسه القديم جاك شيراك.
  • توفي ميتران في باريس يوم 8 يناير، 1996، في سن ال 79.

المراجع:   1       2