مؤذن الرسول هو بلال بن رباح الحبشي رضي الله عنه وكنيته هي أبا عبد الله ولد في الحبشة وتوفي في الشام، وصف أنه طويل القامة، شديد السمرة، جميل الصوت، كثير الشعر و لم يكن يحب سماع المدح الموجه اليه، و بالرغم من أنه كان لرسول الله علية السلام عدد من المؤذنين، إلا أن أولهم كان بلال بن رباح. اسلام مؤذن الرسول كان الرسول علية السلام معتزلا في غار حراء وبصحبته أبو بكر الصديق وإذ مر بلال وهو بغنم عبد الله بن تجدعان. فخرج الرسول صل الله عليم وسلم وسأله : يا راعي هل من لبن فأجاب بلال ما لي إلا شاة منها قوتي ثم قال لرسول اتي بها، فحلب منها الرسول عليه السلام ثم قال يا غلام هل لك في الاسلام فإني رسول الله فاسم بلال ولكنه كتم اسلامه.  تعذيب وحرية بلال بن رباح بعد ظهور أمره  كانوا يخرجون ب بلال رضي الله عنه في وقت الظهيرة ويجردوه من لباسه ويطرحوه أرضا على حصا الصحراء الملتهبة. وكانوا يصيحون به أثناء جلده محاولين اجباره على أن يذكر اللات والعزى وهو لا يجيب إلا ب أحد أحد. وقد استخدموا مع مؤذن الرسول طرقا شتى من التعذيب محاولين رده عن دين الله ورسوله وما كان منه إلا ترديد أحد أحد. في أحد الأيام اشترى أبو بكر بلال بن رباح من أمية بن خلف بثلاث أوراق من الذهب وخلصه من العذاب.  هجرة بلال مع الرسول عليه السلام إلى المدينة المنورة آخى الرسول عليه الصلاة والسلام بين بلال بن رباح وبين أبو عبيدة عامر بن الجراح عند الهجرة إلى المدينة المنورة. وعندما شرع عليه السلام الأذان كنداء لصلاة قد وقع اختياره على بلال بن رباح ليكون هو أول مؤذن في الاسلام. وفي يوم الفتح قد دخل بلال بن رباح مع رسول الله إلى الكعبة حيث أمره الرسول أن يؤذن.  الاذان الأخير لبلال بن رباح  قد كان أخر أذان لبلال بن رباح هو عند وفاة الرسول علية السلام. لكن عندما فتح عمر بن الخطاب رضي الله عنه بيت المقدس توسل السلمون بلال أن يؤذن لهم وصلاة واحدة، وعندما صعد بلال وأذن بكى الصحابة وبكى عمر بن الخطاب. وفاة بلال بن رباح وفي سنة 20 هجري ودفن في دمشق، كما يوجد هناك مقاما له في قرية في مدينة عمان. اقرأ أيضا: قصة أبو عبيدة بن الجراح من هو أبو هريرة

من هو مؤذن الرسول

من هو مؤذن الرسول

بواسطة: - آخر تحديث: 8 فبراير، 2017

تصفح أيضاً

مؤذن الرسول هو بلال بن رباح الحبشي رضي الله عنه وكنيته هي أبا عبد الله ولد في الحبشة وتوفي في الشام، وصف أنه طويل القامة، شديد السمرة، جميل الصوت، كثير الشعر و لم يكن يحب سماع المدح الموجه اليه، و بالرغم من أنه كان لرسول الله علية السلام عدد من المؤذنين، إلا أن أولهم كان بلال بن رباح.

اسلام مؤذن الرسول

  • كان الرسول علية السلام معتزلا في غار حراء وبصحبته أبو بكر الصديق وإذ مر بلال وهو بغنم عبد الله بن تجدعان.
  • فخرج الرسول صل الله عليم وسلم وسأله :
    يا راعي هل من لبن فأجاب بلال ما لي إلا شاة منها قوتي ثم قال لرسول اتي بها، فحلب منها الرسول عليه السلام ثم قال يا غلام هل لك في الاسلام فإني رسول الله فاسم بلال ولكنه كتم اسلامه.

 تعذيب وحرية بلال بن رباح بعد ظهور أمره 

  • كانوا يخرجون ب بلال رضي الله عنه في وقت الظهيرة ويجردوه من لباسه ويطرحوه أرضا على حصا الصحراء الملتهبة.
  • وكانوا يصيحون به أثناء جلده محاولين اجباره على أن يذكر اللات والعزى وهو لا يجيب إلا ب أحد أحد.
  • وقد استخدموا مع مؤذن الرسول طرقا شتى من التعذيب محاولين رده عن دين الله ورسوله وما كان منه إلا ترديد أحد أحد.
  • في أحد الأيام اشترى أبو بكر بلال بن رباح من أمية بن خلف بثلاث أوراق من الذهب وخلصه من العذاب.

 هجرة بلال مع الرسول عليه السلام إلى المدينة المنورة

  • آخى الرسول عليه الصلاة والسلام بين بلال بن رباح وبين أبو عبيدة عامر بن الجراح عند الهجرة إلى المدينة المنورة.
  • وعندما شرع عليه السلام الأذان كنداء لصلاة قد وقع اختياره على بلال بن رباح ليكون هو أول مؤذن في الاسلام.
  • وفي يوم الفتح قد دخل بلال بن رباح مع رسول الله إلى الكعبة حيث أمره الرسول أن يؤذن.

 الاذان الأخير لبلال بن رباح

  •  قد كان أخر أذان لبلال بن رباح هو عند وفاة الرسول علية السلام.
  • لكن عندما فتح عمر بن الخطاب رضي الله عنه بيت المقدس توسل السلمون بلال أن يؤذن لهم وصلاة واحدة، وعندما صعد بلال وأذن بكى الصحابة وبكى عمر بن الخطاب.

وفاة بلال بن رباح
وفي سنة 20 هجري ودفن في دمشق، كما يوجد هناك مقاما له في قرية في مدينة عمان.

اقرأ أيضا:
قصة أبو عبيدة بن الجراح
من هو أبو هريرة