مصطلح أهل الكتاب يطلق على من أنزل عليهم أحد الكتب المقدسة، لتمييزهم عن الوثنيين، و في الإسلام أجمع العلماء على أن أهل الكتاب هم اليهود و النصارى، وهناك من يقول بأنهم اليهود و النصارى بدرجة أولى، و يأتي من بعدهم المجوس و الصابئين، و لكن هذا يخالف ما أجمع عليه العلماء المسلمين، وترجع تسمية أهل الكتاب إلى الكتب السماوية التي أنزلت عليهم، فالإنجيل نزل على قوم عيسى عليه السلام، و من قبله التوراة التي نزلت على قوم موسى عليه السلام. أحكام التعامل مع أهل الكتاب الإسلام دين السلام و التسامح، فعلى المسلمين إقامة العدل و الإحسان في الأرض امتثالاً لأوامر الله عز وجل، التي تتمثل في احترام الأديان الأخرى خصوصاً أهل الكتاب و التعامل معهم بالحسنى، و من صور هذه المعاملة: إلقاء التحية فإلقاء التحية من آداب الإسلام، و هي من قواعد الذوق العام، إلى جانب السؤال عن الأحوال وما إلى ذلك. التهنئة بالأعياد و المناسبات التهنئة بالمناسبات كقدوم مولود أو القدوم من السفر من الأمور المستحبة في التعامل مع أهل الكتاب، مع مراعاة عدم المشاركة في المناسبات التي يحدث فيها ما يحرمه الإسلام من تعظيم للصليب أو شرب المسكرات. عيادة المريض لا بأس من زيارة مريضهم فقد ثبت أن النبي محمد عليه الصلاة و السلام زار غلاماً يهودياً مريضاً. التعزية و حضور الجنائز تعتبر التعزية من باب حسن المعاملة، خاصة في حال المجاورة أو الصداقة، فهي من باب تخفيف الحزن و المصاب. الأكل من طعامهم يجوز الأكل من ذبائحهم في ما أحل في الإسلام، سواء من نوع الذبيحة أو طريقة ذبحها، فلا يجوز للمسلمين الأكل من ذبيحة الخنزير، و لا من الذبائح التي تم ذبحها خنقاً أو بالصعق الكهربائي مثلاً، كذلك لا يجوز تناول الخمر أو الطعام التي يدخل أحد أنواع المسكرات في تحضيره. تقديم الهدايا يجوز تقديم الهدايا لأهل الكتاب، كما و يجوز قبول الهدايا منهم فلا يوجد ما يمنع ذلك. الزواج منهم يجوز للمسلم أن يتزوج بإمرأة كتابية، على أن تكون محصنة و مؤمنة غير ملحدة، و على أن تكون الوصاية على الأولاد له و ليس لها، و لا يجوز للمرأة المسلمة أن تتزوج من كتابي إلا إذا دخل الإسلام، و ذلك لأن المرأة غالباً ما تتبع زوجها و تتأثر به.  

من هم أهل الكتاب

من هم أهل الكتاب

بواسطة: - آخر تحديث: 9 يوليو، 2018

تصفح أيضاً

مصطلح أهل الكتاب يطلق على من أنزل عليهم أحد الكتب المقدسة، لتمييزهم عن الوثنيين، و في الإسلام أجمع العلماء على أن أهل الكتاب هم اليهود و النصارى، وهناك من يقول بأنهم اليهود و النصارى بدرجة أولى، و يأتي من بعدهم المجوس و الصابئين، و لكن هذا يخالف ما أجمع عليه العلماء المسلمين، وترجع تسمية أهل الكتاب إلى الكتب السماوية التي أنزلت عليهم، فالإنجيل نزل على قوم عيسى عليه السلام، و من قبله التوراة التي نزلت على قوم موسى عليه السلام.

أحكام التعامل مع أهل الكتاب

الإسلام دين السلام و التسامح، فعلى المسلمين إقامة العدل و الإحسان في الأرض امتثالاً لأوامر الله عز وجل، التي تتمثل في احترام الأديان الأخرى خصوصاً أهل الكتاب و التعامل معهم بالحسنى، و من صور هذه المعاملة:

إلقاء التحية
فإلقاء التحية من آداب الإسلام، و هي من قواعد الذوق العام، إلى جانب السؤال عن الأحوال وما إلى ذلك.

التهنئة بالأعياد و المناسبات
التهنئة بالمناسبات كقدوم مولود أو القدوم من السفر من الأمور المستحبة في التعامل مع أهل الكتاب، مع مراعاة عدم المشاركة في المناسبات التي يحدث فيها ما يحرمه الإسلام من تعظيم للصليب أو شرب المسكرات.

عيادة المريض
لا بأس من زيارة مريضهم فقد ثبت أن النبي محمد عليه الصلاة و السلام زار غلاماً يهودياً مريضاً.

التعزية و حضور الجنائز
تعتبر التعزية من باب حسن المعاملة، خاصة في حال المجاورة أو الصداقة، فهي من باب تخفيف الحزن و المصاب.

الأكل من طعامهم
يجوز الأكل من ذبائحهم في ما أحل في الإسلام، سواء من نوع الذبيحة أو طريقة ذبحها، فلا يجوز للمسلمين الأكل من ذبيحة الخنزير، و لا من الذبائح التي تم ذبحها خنقاً أو بالصعق الكهربائي مثلاً، كذلك لا يجوز تناول الخمر أو الطعام التي يدخل أحد أنواع المسكرات في تحضيره.

تقديم الهدايا
يجوز تقديم الهدايا لأهل الكتاب، كما و يجوز قبول الهدايا منهم فلا يوجد ما يمنع ذلك.

الزواج منهم
يجوز للمسلم أن يتزوج بإمرأة كتابية، على أن تكون محصنة و مؤمنة غير ملحدة، و على أن تكون الوصاية على الأولاد له و ليس لها، و لا يجوز للمرأة المسلمة أن تتزوج من كتابي إلا إذا دخل الإسلام، و ذلك لأن المرأة غالباً ما تتبع زوجها و تتأثر به.