البحث عن مواضيع

قد يكون هذا الخبر مزعجا لعشاق منتجات شركة أبل المنتشرون حول العالم, و لكنه حقيقة عليهم مواجتها, فقد كشف تقرير صدر مؤخرا عن شركة أمن الأنترنت ترند مايكرو, نتيجة التتبع و البحث, أن منتجات شركة أبل كانت الأضعف من حيث السرية و الأمان, خلال الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام, إذ تم أكتشاف 91 نقة ضعف و اختراق في منتجات الشركة, و هي بذلك تحل في المرتبة الأولى عالميا. و قد لاحظ المراقبون في السوق التكنولوجية, و كذلك مستخدموا أجهزة أبل هجوم البرامج الضارة و الفايروسات الذي كان قادرا على اختراقها بكل بساطة, مثل حصان طروادة, الذي كان يستغل نقاط ضعف في الجافا للوصول إلى الجهاز, مما دفع أبل لإصدار تحديث للجافا في 13 نيسان من هذا العام, و الذي ادعت أنها قد سدت هذه الثغرة من خلاله, إلا أن الهجوم مازال مستمرا من خلال مواطن ضعف أخرى, حيث أعلن غرهام كلولي المستشار التكنولوجي في شركة أمن الكومبيوتر سوفوس في تقرير للشركة, أن أبل بعد تحديث الجافا تم اختراق اجهزتها بحصان طروادة من جديد من خلال ثغرة أخرى وهي ملفات الوورد التالفة, و تقول تقارير أخرى لشركة كاسبرسكي لاب, أن أكثر من 600 ألف جهاز ماك تم اختراقها بحصان طروادة حول العالم, إلا أنه هذا الرقم عاود الانخفاض مؤخرا. على شركة أبل أن تعمل جاهدة على سد جميع هذه الثغرات, من أجل المحافظة على شعبيتها التي أكتسحت أسواق التكنولوجيا حول العالم, إذ ترجح الأوساط التكنولوجية أن هذا الهجوم على منتجات شركة أبل كان بسبب حصولها على نسبة مرتفة من السوق, مما جعل هناك توجه العام لاختراق أجهزتها, و هذا ما أكدته شركة كاسبرسكي لاب في تقريرها أيضا. مشكلة درجة الحرارة العالية في iPad3 اصلاح زر الايفون او ايباد الرئيسي من دون فتحة بيع وثيقة تأسيس أبل بـ 1.6 مليون دولارا أفضل مضادات الفيروسات على الكمبيوتر ( 2011 Antivirus) لماذا التفاحة شعار شركة أبل؟

منتجات أبل تعاني من أزمة في السرية و الأمان

منتجات أبل تعاني من أزمة في السرية و الأمان
بواسطة: - آخر تحديث: 22 فبراير، 2017

قد يكون هذا الخبر مزعجا لعشاق منتجات شركة أبل المنتشرون حول العالم, و لكنه حقيقة عليهم مواجتها, فقد كشف تقرير صدر مؤخرا عن شركة أمن الأنترنت ترند مايكرو, نتيجة التتبع و البحث, أن منتجات شركة أبل كانت الأضعف من حيث السرية و الأمان, خلال الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام, إذ تم أكتشاف 91 نقة ضعف و اختراق في منتجات الشركة, و هي بذلك تحل في المرتبة الأولى عالميا.

و قد لاحظ المراقبون في السوق التكنولوجية, و كذلك مستخدموا أجهزة أبل هجوم البرامج الضارة و الفايروسات الذي كان قادرا على اختراقها بكل بساطة, مثل حصان طروادة, الذي كان يستغل نقاط ضعف في الجافا للوصول إلى الجهاز, مما دفع أبل لإصدار تحديث للجافا في 13 نيسان من هذا العام, و الذي ادعت أنها قد سدت هذه الثغرة من خلاله, إلا أن الهجوم مازال مستمرا من خلال مواطن ضعف أخرى, حيث أعلن غرهام كلولي المستشار التكنولوجي في شركة أمن الكومبيوتر سوفوس في تقرير للشركة, أن أبل بعد تحديث الجافا تم اختراق اجهزتها بحصان طروادة من جديد من خلال ثغرة أخرى وهي ملفات الوورد التالفة, و تقول تقارير أخرى لشركة كاسبرسكي لاب, أن أكثر من 600 ألف جهاز ماك تم اختراقها بحصان طروادة حول العالم, إلا أنه هذا الرقم عاود الانخفاض مؤخرا.

على شركة أبل أن تعمل جاهدة على سد جميع هذه الثغرات, من أجل المحافظة على شعبيتها التي أكتسحت أسواق التكنولوجيا حول العالم, إذ ترجح الأوساط التكنولوجية أن هذا الهجوم على منتجات شركة أبل كان بسبب حصولها على نسبة مرتفة من السوق, مما جعل هناك توجه العام لاختراق أجهزتها, و هذا ما أكدته شركة كاسبرسكي لاب في تقريرها أيضا.

مشكلة درجة الحرارة العالية في iPad3

اصلاح زر الايفون او ايباد الرئيسي من دون فتحة

بيع وثيقة تأسيس أبل بـ 1.6 مليون دولارا

أفضل مضادات الفيروسات على الكمبيوتر ( 2011 Antivirus)

لماذا التفاحة شعار شركة أبل؟