البحث عن مواضيع

 فريق العمل الناجح هو عبارة عن مجموعة من الأشخاص الذين يتخصصون بمهارات تكمل بعضها البعض فيما بينهم، ولدى كل شخص منهم هدف أو أهداف يشتركون في تحقيقها للوصول إلى غاية واحدة، وينشأ فريق العمل في داخل المؤسسات لتحقيق مهمات معينة تتطلب التنسيق وتوزيع المهام بين أفراد الفريق حيث أن جميع المهمات لا يمكن تحقيقها بشكل منفرد، وفريق العمل يقوم بدعم المؤسسات في اتخاذ القرارات للوصول إلى الهدف التي تقوم عليه المؤسسة. أهمية فريق العمل الناجح التعاون المشترك بين أفراد الفريق والرغبة الدائمة في العمل معاً. التقليل من نزاعات والمنافسات الفردية ومساندة بعضهم البعض وترابطهم لمواجهة المشاكل وتحقيق الأهداف. السرعة في إنجاز العمل ولقدر على اتخاذ القرارات الصحيحة. العمل على خلق مناخ وبيئة عمل مناسبة لتحفيز جميع الأفراد على القيام بالأنشطة اللازمة لإنجاز العمل وزرع شعور الكتلة الواحدة عند جميع العاملين. تقديم اقتراحات كثيرة ومتنوعة ومتجددة باستمرار. التقليل من نسبة وجود المشاكل في المؤسسة والقدرة على إيجاد حلول لها بشكل أفضل. احتياج المنظمات والمؤسسات إلى أفكار متجددة بشكل مستمر وهذا لا يحدث إلا من خلال فريق عمل متكامل. العناصر المؤثرة على بناء فريق العمل الناجح العنصر الفني: وهو المهام المطلوب من الفريق إنجازها من خلال توفير المعلومات والأساليب والطرق المتنوعة لتحقيق الأهداف والمهمات مهما كانت صعبة. العنصر الإنساني: ويتكون هذا العنصر من جزأين مهمين وهما قائد الفريق، وأفراد الفريق يجب أن يكون هناك تناسق وتفاعل بين قائد الفريق والأفراد من أجل إكمال المهمة بطريقة صحيحة وسليمة من غير وجود أي عوائق. العنصر البيئي: ويتكون أيضاً من جزأين البيئة الاجتماعية لأعضاء الفريق واتجاهاتهم وسلوكياتهم، والبيئة التنظيمية للمؤسسة وسياساتها المقترحة وفلسفتها في إدارة الأهداف وتوافقها مع العاملين. مقومات فريق العمل الناجح سرعة الإنجاز: إنجاز العمل بكل دقة وبسرعة ممكنة وتركيز على إنهاء المهمات بالشكل المطلوب الثقافة: ويقصد بها ثقافة الأفراد العاملين في المنظمة ومدى قدرتهم على حل المشاكل وإنجاز المهمات، وما هي المعلومات المتاحة لديهم من أجل اتخاذ القرار المناسب في الوقت المناسب. التفكير الاستراتيجي: يعمل على مساعدة المؤسسات في معرفة وتحديد المشاكل التي تواجه العمل وتحديد أسبابها. الهيكل التنظيمي للمنظمة: يجب أن يكون الهيكل غير تقليدي مثل التسلسل الهرمي، والنظر إلى الهيكل بنظرة واقعية في تنمية العمل من حيث ترابط الفريق على سبيل المثال قائد مع مدير مع عامل لإنجاز أفضل الأعمال والتميز بها. الأنظمة والحوافز: يجب أن يكون هناك ما يحفز العاملين على العمل من خلال نظام مكافآت وترقيات منتظم. المهارات: يجب أن يكون لدى أعضاء الفريق مهارات إدارية وتعليمية متطورة وجديدة للسعي وراء تكامل الفريق لتحقيق أهداف متميزة. المراجع:    1      2

مقومات فريق العمل الناجح

مقومات فريق العمل الناجح
بواسطة: - آخر تحديث: 19 مارس، 2017

 فريق العمل الناجح هو عبارة عن مجموعة من الأشخاص الذين يتخصصون بمهارات تكمل بعضها البعض فيما بينهم، ولدى كل شخص منهم هدف أو أهداف يشتركون في تحقيقها للوصول إلى غاية واحدة، وينشأ فريق العمل في داخل المؤسسات لتحقيق مهمات معينة تتطلب التنسيق وتوزيع المهام بين أفراد الفريق حيث أن جميع المهمات لا يمكن تحقيقها بشكل منفرد، وفريق العمل يقوم بدعم المؤسسات في اتخاذ القرارات للوصول إلى الهدف التي تقوم عليه المؤسسة.

أهمية فريق العمل الناجح

  • التعاون المشترك بين أفراد الفريق والرغبة الدائمة في العمل معاً.
  • التقليل من نزاعات والمنافسات الفردية ومساندة بعضهم البعض وترابطهم لمواجهة المشاكل وتحقيق الأهداف.
  • السرعة في إنجاز العمل ولقدر على اتخاذ القرارات الصحيحة.
  • العمل على خلق مناخ وبيئة عمل مناسبة لتحفيز جميع الأفراد على القيام بالأنشطة اللازمة لإنجاز العمل وزرع شعور الكتلة الواحدة عند جميع العاملين.
  • تقديم اقتراحات كثيرة ومتنوعة ومتجددة باستمرار.
  • التقليل من نسبة وجود المشاكل في المؤسسة والقدرة على إيجاد حلول لها بشكل أفضل.
  • احتياج المنظمات والمؤسسات إلى أفكار متجددة بشكل مستمر وهذا لا يحدث إلا من خلال فريق عمل متكامل.

العناصر المؤثرة على بناء فريق العمل الناجح

  • العنصر الفني:
    وهو المهام المطلوب من الفريق إنجازها من خلال توفير المعلومات والأساليب والطرق المتنوعة لتحقيق الأهداف والمهمات مهما كانت صعبة.
  • العنصر الإنساني:
    ويتكون هذا العنصر من جزأين مهمين وهما قائد الفريق، وأفراد الفريق يجب أن يكون هناك تناسق وتفاعل بين قائد الفريق والأفراد من أجل إكمال المهمة بطريقة صحيحة وسليمة من غير وجود أي عوائق.
  • العنصر البيئي:
    ويتكون أيضاً من جزأين البيئة الاجتماعية لأعضاء الفريق واتجاهاتهم وسلوكياتهم، والبيئة التنظيمية للمؤسسة وسياساتها المقترحة وفلسفتها في إدارة الأهداف وتوافقها مع العاملين.

مقومات فريق العمل الناجح

  • سرعة الإنجاز:
    إنجاز العمل بكل دقة وبسرعة ممكنة وتركيز على إنهاء المهمات بالشكل المطلوب
  • الثقافة:
    ويقصد بها ثقافة الأفراد العاملين في المنظمة ومدى قدرتهم على حل المشاكل وإنجاز المهمات، وما هي المعلومات المتاحة لديهم من أجل اتخاذ القرار المناسب في الوقت المناسب.
  • التفكير الاستراتيجي:
    يعمل على مساعدة المؤسسات في معرفة وتحديد المشاكل التي تواجه العمل وتحديد أسبابها.
  • الهيكل التنظيمي للمنظمة:
    يجب أن يكون الهيكل غير تقليدي مثل التسلسل الهرمي، والنظر إلى الهيكل بنظرة واقعية في تنمية العمل من حيث ترابط الفريق على سبيل المثال قائد مع مدير مع عامل لإنجاز أفضل الأعمال والتميز بها.
  • الأنظمة والحوافز:
    يجب أن يكون هناك ما يحفز العاملين على العمل من خلال نظام مكافآت وترقيات منتظم.
  • المهارات:
    يجب أن يكون لدى أعضاء الفريق مهارات إدارية وتعليمية متطورة وجديدة للسعي وراء تكامل الفريق لتحقيق أهداف متميزة.

المراجع:    1      2