الأنظمة السياسية يعد النظام السياسي جزءًا لا يتجزأ من الدولة، حيث من خلال السلطة السياسية يتم تنفيذ القرارات، والفصل في النزاعات، وتطبيق الأحكام الخاصة بشؤون الدولة، كما يتم من خلال نظام الحكم التعامل مع كافة ما يتعلَّق بالشأن الداخلي أو الخارجي للدولة بشكل يصبُّ في صالحها، ويُعلي من شأنها سياسيًا واقتصاديًا، ويشمل ذلك السياسات المختلفة التي تساعد الدولة على التعامل مع كافة الظروف والأحداث التي تعصف بها، وهناك العديد من المصطلحات التي ترتبط بالسلطة السياسية ومن أهمها السياسة الشرعية، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن مفهوم السياسة الشرعية. مفهوم السياسية الشرعية مفهوم السياسة الشرعية هو من المفاهيم التي ارتبطت بإدارة شؤون البلاد في العهود الإسلامية، ويمكن تعريف السياسة الشرعية على أنها العملية التي يتم من خلالها تدبير شؤون دولة الإسلام بما يرد فيه النص الشرعي من أحكام الشريعة الإسلامية من خلال الحاكم المسلم، بحيث يتم تطبيق الأحكام الشرعية، وإقامة الحدود على مرتكبي الجرائم في دولة الإسلام، ومن خلال هذه العملية يتم تطبيق الشريعة الإسلامية في المجتمع المسلم، ووقاية هذا المجتمع من المفاسد، وحمايته من الأضرار التي تنجم عن عدم وجود رادع حقيقي لكل ما يخرق شريعة الله تعالى، ويتم تطبيق الأحكام الشرعية في مفهوم السياسة الشرعية من خلال استنباطها من مصادر التشريع الإسلامي المتمثلة في القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة. ولا يقتصر مفهوم سياسة الشرع الإسلامي على إقامة الحدود وإدارة شؤون البلاد بل يمتد إلى الأسلوب الذي من خلاله يتم التعامل مع الدول غير المسلمة من خلال المخاطبات الخارجية، وتحديد الأسلوب الأمثل للتعامل مع هذه الدول من الناحية السياسية، بالإضافة إلى كيفية تسيير أمور الولايات المسلمة عن طريق تعيين الولاة الذي يحملون جزءًا من المسؤولية الشرعية تجاه الحاكم المسلم، على أن يكون إدارة هذه الولايات تحت مراقبة الحاكم المسلم، وقد ظهر مفهوم الولاية بعد اتساع رقعة الدولة الإسلامية، وعدم قدرة الحاكم المسلم على متابعة كافة شؤون البلاد الإسلامية الممتدة على مساحات شاسعة من أراضي دولة الإسلام. فوائد السياسة الشرعية هناك العديد من الفوائد التي تنجم عن وجود مفهوم السياسة الشرعية في الدولة الإسلامية، وتشمل هذه الفوائد كافة الأطراف التي يتكون منها المجتمع الإسلامي، ومن أهم فوائد السياسية الشرعية ما يأتي: حفظ كيان الأمة الإسلامية وتقوية شوكتها وتنظيم صفوف المجتمع الإسلامي. منح الحاكم المسلم القدرة على السيطرة على شؤون البلاد، وإحكام القبضة على كل من يهدد أمن المجتمع المسلم. تسيير مصالح المجتمع المسلم، ومنع حدوث الشذوذ في صفوف المسلمين، من خلال وجود الرادع الحقيقي المتمثل في الحدود الإسلامية التي ينفذها الحاكم المسلم. مساعدة الفقهاء والقضاة على تنفيذ أحكام الشريعة الإسلامية وعدم التأثير عليهم من قبل جهات خارجية.

مفهوم السياسة الشرعية

مفهوم السياسة الشرعية

بواسطة: - آخر تحديث: 2 يوليو، 2018

الأنظمة السياسية

يعد النظام السياسي جزءًا لا يتجزأ من الدولة، حيث من خلال السلطة السياسية يتم تنفيذ القرارات، والفصل في النزاعات، وتطبيق الأحكام الخاصة بشؤون الدولة، كما يتم من خلال نظام الحكم التعامل مع كافة ما يتعلَّق بالشأن الداخلي أو الخارجي للدولة بشكل يصبُّ في صالحها، ويُعلي من شأنها سياسيًا واقتصاديًا، ويشمل ذلك السياسات المختلفة التي تساعد الدولة على التعامل مع كافة الظروف والأحداث التي تعصف بها، وهناك العديد من المصطلحات التي ترتبط بالسلطة السياسية ومن أهمها السياسة الشرعية، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن مفهوم السياسة الشرعية.

مفهوم السياسية الشرعية

مفهوم السياسة الشرعية هو من المفاهيم التي ارتبطت بإدارة شؤون البلاد في العهود الإسلامية، ويمكن تعريف السياسة الشرعية على أنها العملية التي يتم من خلالها تدبير شؤون دولة الإسلام بما يرد فيه النص الشرعي من أحكام الشريعة الإسلامية من خلال الحاكم المسلم، بحيث يتم تطبيق الأحكام الشرعية، وإقامة الحدود على مرتكبي الجرائم في دولة الإسلام، ومن خلال هذه العملية يتم تطبيق الشريعة الإسلامية في المجتمع المسلم، ووقاية هذا المجتمع من المفاسد، وحمايته من الأضرار التي تنجم عن عدم وجود رادع حقيقي لكل ما يخرق شريعة الله تعالى، ويتم تطبيق الأحكام الشرعية في مفهوم السياسة الشرعية من خلال استنباطها من مصادر التشريع الإسلامي المتمثلة في القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة.

ولا يقتصر مفهوم سياسة الشرع الإسلامي على إقامة الحدود وإدارة شؤون البلاد بل يمتد إلى الأسلوب الذي من خلاله يتم التعامل مع الدول غير المسلمة من خلال المخاطبات الخارجية، وتحديد الأسلوب الأمثل للتعامل مع هذه الدول من الناحية السياسية، بالإضافة إلى كيفية تسيير أمور الولايات المسلمة عن طريق تعيين الولاة الذي يحملون جزءًا من المسؤولية الشرعية تجاه الحاكم المسلم، على أن يكون إدارة هذه الولايات تحت مراقبة الحاكم المسلم، وقد ظهر مفهوم الولاية بعد اتساع رقعة الدولة الإسلامية، وعدم قدرة الحاكم المسلم على متابعة كافة شؤون البلاد الإسلامية الممتدة على مساحات شاسعة من أراضي دولة الإسلام.

فوائد السياسة الشرعية

هناك العديد من الفوائد التي تنجم عن وجود مفهوم السياسة الشرعية في الدولة الإسلامية، وتشمل هذه الفوائد كافة الأطراف التي يتكون منها المجتمع الإسلامي، ومن أهم فوائد السياسية الشرعية ما يأتي:

  • حفظ كيان الأمة الإسلامية وتقوية شوكتها وتنظيم صفوف المجتمع الإسلامي.
  • منح الحاكم المسلم القدرة على السيطرة على شؤون البلاد، وإحكام القبضة على كل من يهدد أمن المجتمع المسلم.
  • تسيير مصالح المجتمع المسلم، ومنع حدوث الشذوذ في صفوف المسلمين، من خلال وجود الرادع الحقيقي المتمثل في الحدود الإسلامية التي ينفذها الحاكم المسلم.
  • مساعدة الفقهاء والقضاة على تنفيذ أحكام الشريعة الإسلامية وعدم التأثير عليهم من قبل جهات خارجية.