علم الرياضيات يعد علم الرياضيات من أهم العلوم التي يستخدمها الإنسان في حياته العملية، وهو متعدد الفروع ويحتوي على العديد من القواعد والنظريات والمبادئ العلمية، كما أنه من أهم العلوم التي تستخدم في تحديد نسبة الذكاء البشري، حيث القدرة على تحليل الأرقام، وحل المسائل، واستخدام الدوال الرياضية، والمبادئ الهندسية في البرهنة الرياضية، ومما يميز هذا العلم أن يعتمد على المعرفة التراكمية، ويتداخل مع علم الفيزياء وبعض العلوم الأخرى، ويعد علم الجبر أحد أهم فروع علم الرياضيات وفي هذا المقال سيتم التركيز على مفهوم الجبر في الرياضيات. مفهوم الجبر في الرياضيات يعرف علم الجبر على أنه أحد فروع علم الرياضيات والذي من خلاله يتم التعامل مع الأرقام والحدود الجبرية، ويعتمد عليه في حل المعادلات الرياضية على اختلاف أنواعها، كما يدرس البنى الجبرية، والعلاقات، والكميات الرياضية، ويستخدم في تحويل الصياغات اللغوية إلى معادلات يمكن إيجاد القيم المجهولة فيها، كما يعتمد عليه في صياغة وتمثيل الظواهر الكونية، ويقدم الدلائل والبراهين على وقوع الأشياء من ناحية رياضية يمكن عكسها على الواقع العملي. مؤسس علم الجبر الرياضي وإسهاماته في الجبر يعد محمد بن موسى الخوارزمي مؤسس علم الجبر، حيث كان من أوائل العلماء الذين برعوا في هذا العلم، وأدت إسهاماته فيه إلى تطوير الدراسات الرياضية وإيجاد حلول جديدة للمشكلات الرياضية، وقد قام الخوارزمي بنشر أعماله باللغة العربية في كتاب اسمه " الجبر والمقابلة" وله العديد من الإنجازات التي أفاد منها العالم الغربي من خلال الحصول على نتاجه المعرفي، ومن أهم هذه الإنجازات ما يلي: ابتكار الخوارزميات الرياضية والتي تنسب إليه حتى يومنا هذا، وقد تداخلت هذه الخوارزميات مع علم الحاسوب وأدت إلى تطوير الأنظمة الحاسوبية حتى وقت قريب. قام الخوارزمي بأعمال هامة في حقول الجبر والمثلثات الرياضية والهندسة الرياضية، بالإضافة إلى إنجازات في علم الفلك والجغرافيا، ورسم الخرائط حيث أنجز أول خريطة للعالم الذي كان معروفًا آنذاك. طور الخوارزمي مفهوم حل المعادلات الرياضية، وتمكن عن طريق أعماله المنهجية والمنطقية إلى إيجاد حل للمعادلات الرياضية من الدرجة الثانية. تم استخدام اسمه بالنص الحرفي في عديد الكتب الأجنبية تقديرًا لإنجازاته في علم الجبر، حتى عُرف هذا العلم باسمه Algebra. أدخل مفهوم الصفر إلى الأعداد والذي كانت فكرته من الهند، كما قام بتصحيح بعض أبحاث العالم الإغريقي بطليموس في العلوم الجغرافية من خلال تطوير المفاهيم الجبرية واستخدامها في الجغرافيا. كان لكتابه الجبر والمقابلة التأثير الكبير على العالم الغربي من خلال ترجمته وتدرسيه في المعاهد والعلوم الرياضية.

مفهوم الجبر في الرياضيات

مفهوم الجبر في الرياضيات

بواسطة: - آخر تحديث: 17 يناير، 2018

تصفح أيضاً

علم الرياضيات

يعد علم الرياضيات من أهم العلوم التي يستخدمها الإنسان في حياته العملية، وهو متعدد الفروع ويحتوي على العديد من القواعد والنظريات والمبادئ العلمية، كما أنه من أهم العلوم التي تستخدم في تحديد نسبة الذكاء البشري، حيث القدرة على تحليل الأرقام، وحل المسائل، واستخدام الدوال الرياضية، والمبادئ الهندسية في البرهنة الرياضية، ومما يميز هذا العلم أن يعتمد على المعرفة التراكمية، ويتداخل مع علم الفيزياء وبعض العلوم الأخرى، ويعد علم الجبر أحد أهم فروع علم الرياضيات وفي هذا المقال سيتم التركيز على مفهوم الجبر في الرياضيات.

مفهوم الجبر في الرياضيات

يعرف علم الجبر على أنه أحد فروع علم الرياضيات والذي من خلاله يتم التعامل مع الأرقام والحدود الجبرية، ويعتمد عليه في حل المعادلات الرياضية على اختلاف أنواعها، كما يدرس البنى الجبرية، والعلاقات، والكميات الرياضية، ويستخدم في تحويل الصياغات اللغوية إلى معادلات يمكن إيجاد القيم المجهولة فيها، كما يعتمد عليه في صياغة وتمثيل الظواهر الكونية، ويقدم الدلائل والبراهين على وقوع الأشياء من ناحية رياضية يمكن عكسها على الواقع العملي.

مؤسس علم الجبر الرياضي وإسهاماته في الجبر

يعد محمد بن موسى الخوارزمي مؤسس علم الجبر، حيث كان من أوائل العلماء الذين برعوا في هذا العلم، وأدت إسهاماته فيه إلى تطوير الدراسات الرياضية وإيجاد حلول جديدة للمشكلات الرياضية، وقد قام الخوارزمي بنشر أعماله باللغة العربية في كتاب اسمه ” الجبر والمقابلة” وله العديد من الإنجازات التي أفاد منها العالم الغربي من خلال الحصول على نتاجه المعرفي، ومن أهم هذه الإنجازات ما يلي:

  • ابتكار الخوارزميات الرياضية والتي تنسب إليه حتى يومنا هذا، وقد تداخلت هذه الخوارزميات مع علم الحاسوب وأدت إلى تطوير الأنظمة الحاسوبية حتى وقت قريب.
  • قام الخوارزمي بأعمال هامة في حقول الجبر والمثلثات الرياضية والهندسة الرياضية، بالإضافة إلى إنجازات في علم الفلك والجغرافيا، ورسم الخرائط حيث أنجز أول خريطة للعالم الذي كان معروفًا آنذاك.
  • طور الخوارزمي مفهوم حل المعادلات الرياضية، وتمكن عن طريق أعماله المنهجية والمنطقية إلى إيجاد حل للمعادلات الرياضية من الدرجة الثانية.
  • تم استخدام اسمه بالنص الحرفي في عديد الكتب الأجنبية تقديرًا لإنجازاته في علم الجبر، حتى عُرف هذا العلم باسمه Algebra.
  • أدخل مفهوم الصفر إلى الأعداد والذي كانت فكرته من الهند، كما قام بتصحيح بعض أبحاث العالم الإغريقي بطليموس في العلوم الجغرافية من خلال تطوير المفاهيم الجبرية واستخدامها في الجغرافيا.
  • كان لكتابه الجبر والمقابلة التأثير الكبير على العالم الغربي من خلال ترجمته وتدرسيه في المعاهد والعلوم الرياضية.