مرض العرج يعرف هذا المرض بأنه فقدان قدرة الشخص المصاب على المشي بصورةٍ سليمة بحيث تصبح مشيته غير متناظرة أو غير متناسقة، وهناك العديد من العوامل المسببة لحدوث هذا المرض أبرزها إصابة الهيكل العظمي بالتشوهات والصدمات الجسدية والحوادث والاضطرابات العصبية وانزلاق كردوس الفخذ الرئيسي وغيرها من العوامل الأخرى، تكثر الإصابة بهذا المرض عند فئة الأطفال وفي معظم الحالات تكون الإصابة بسيطة يمكن علاجها بالجراحة، وسنتعرف في هذا المقال على أسباب وأعراض وطرق علاج مرض العرج. أعراض مرض العرج في بعض الأحيان يصاب المريض بفقدان القدرة على المشي. حدوث تغير في طريقة المشي. في بعض الحالات يشعر المريض بآلامٍ في أحد الأطراف السفلية. في حال كان المسبب لهذا المرض الأخماج أو الكسور يشعر المريض بآلامٍ حادة. يصاب المريض بانعدام في ثبات المفاصل إضافة إلى ضعفٍ في العضلات. ظهور التورم أو الانتفاخ اليابس إذا كان المسبب الإصابة بمرض الروماتيزم. حدوث التهاب في الغشاء الزليل السمي. في بعض الحالات يصاب الحبل الشوكي بالضغط ويحدث نتيجةً لذلك السلس البولي. أسباب مرض العرج هناك العديد من الأسباب المؤدية للإصابة بهذا المرض نكر منها ما يلي: أسباب إصابة الطفل في عمر الثلاث سنوات حدوث كسرٍ في عظام الفخذ أو الساق في حال وقوع الطفل. تعرض الطفل للخلع الوركي الخلقي الذي يسببه فرط مرونة الرباط للجنين. حدوث التهاب في مفاصل الورك الذي تسببه البكتيريا. الإصابات العضلية. عدم تناسق الأطراف السفلية لأسبابٍ خلقية. الإصابة بشلل الأطفال. أسباب الإصابة في العمر بين الثالثة والتسع سنوات التهابات المفاصل الذي تسببه الفيروسات. التهاب المفاصل المزمن. إصابة العظام بالالتهابات. ظهور أكياس في مفصل الركبة. تعرض الطفل للإصابات والحوادث المختلفة. إصابة الورك الزلالي بالالتهاب الذي يؤدي إلى فقدان الطفل للسير نتيجة الآلام الحادة في الورك. أسباب المرض في فترة المراهقة يتسبب انزلاق رأس عظم الفخذ عن عنقه بالإصابة بالعرج. عوامل هرمونية. زيادة وزن الجسم عن المعدل الطبيعي. أسباب العرج الأخرى الإصابة بالأمراض التي تؤثر على عمل العظام أو الأعصاب أو الدماغ. الإصابة بالجلطة الدماغية التي تكثر عند الكبار في السن. نقص كمية الأكسجين لدى الأطفال حديثي الولادة. الإصابة بقطعٍ في الأعصاب نتيجة التعرض للحوادث. الإصابة بمرض ضمور العضلات. العوامل الوراثية. تعرض الأوتار للقطع أو الالتهاب. مرض بيرثيز. حدوث اعوجاج في العظام أو في الركبة. حدوث قصور في الدورة الدموية. تعرض الغضاريف للإصابات المختلفة. العيوب والتشوهات الخلقية. طرق علاج مرض العرج تعد طرق علاج هذا المرض بسيطة وفي الحالات النادرة يتم اللجوء للتدخل الجراحي بعد قيام الطبيب بتشخيص المرض ومعرفة التاريخ المرضي بحيث يُجري بعد ذلك فحصاً إكلينيكياً. في حال كان المسبب الإصابة بمرضٍ ما يجري الطبيب فحصاً باستخدام الأشعة. يتم اللجوء إلى العلاج الطبيعي في معظم الحالات. في بعض الحالات يتم استخدام الأجهزة التعويضية. مع التطور الطبي الكبير يتم العلاج بحسب الحالة والمرض الذي تسبب بحدوثه ومنها إصابات الأعضاء والمفاصل وتشوهات العظام التي يتم علاجها بسهولة.  

معلومات عن مرض العرج

معلومات عن مرض العرج

بواسطة: - آخر تحديث: 11 فبراير، 2018

تصفح أيضاً

مرض العرج

يعرف هذا المرض بأنه فقدان قدرة الشخص المصاب على المشي بصورةٍ سليمة بحيث تصبح مشيته غير متناظرة أو غير متناسقة، وهناك العديد من العوامل المسببة لحدوث هذا المرض أبرزها إصابة الهيكل العظمي بالتشوهات والصدمات الجسدية والحوادث والاضطرابات العصبية وانزلاق كردوس الفخذ الرئيسي وغيرها من العوامل الأخرى، تكثر الإصابة بهذا المرض عند فئة الأطفال وفي معظم الحالات تكون الإصابة بسيطة يمكن علاجها بالجراحة، وسنتعرف في هذا المقال على أسباب وأعراض وطرق علاج مرض العرج.

أعراض مرض العرج

  • في بعض الأحيان يصاب المريض بفقدان القدرة على المشي.
  • حدوث تغير في طريقة المشي.
  • في بعض الحالات يشعر المريض بآلامٍ في أحد الأطراف السفلية.
  • في حال كان المسبب لهذا المرض الأخماج أو الكسور يشعر المريض بآلامٍ حادة.
  • يصاب المريض بانعدام في ثبات المفاصل إضافة إلى ضعفٍ في العضلات.
  • ظهور التورم أو الانتفاخ اليابس إذا كان المسبب الإصابة بمرض الروماتيزم.
  • حدوث التهاب في الغشاء الزليل السمي.
  • في بعض الحالات يصاب الحبل الشوكي بالضغط ويحدث نتيجةً لذلك السلس البولي.

أسباب مرض العرج

هناك العديد من الأسباب المؤدية للإصابة بهذا المرض نكر منها ما يلي:

  • أسباب إصابة الطفل في عمر الثلاث سنوات
  1. حدوث كسرٍ في عظام الفخذ أو الساق في حال وقوع الطفل.
  2. تعرض الطفل للخلع الوركي الخلقي الذي يسببه فرط مرونة الرباط للجنين.
  3. حدوث التهاب في مفاصل الورك الذي تسببه البكتيريا.
  4. الإصابات العضلية.
  5. عدم تناسق الأطراف السفلية لأسبابٍ خلقية.
  6. الإصابة بشلل الأطفال.
  • أسباب الإصابة في العمر بين الثالثة والتسع سنوات
  1. التهابات المفاصل الذي تسببه الفيروسات.
  2. التهاب المفاصل المزمن.
  3. إصابة العظام بالالتهابات.
  4. ظهور أكياس في مفصل الركبة.
  5. تعرض الطفل للإصابات والحوادث المختلفة.
  6. إصابة الورك الزلالي بالالتهاب الذي يؤدي إلى فقدان الطفل للسير نتيجة الآلام الحادة في الورك.
  • أسباب المرض في فترة المراهقة
  1. يتسبب انزلاق رأس عظم الفخذ عن عنقه بالإصابة بالعرج.
  2. عوامل هرمونية.
  3. زيادة وزن الجسم عن المعدل الطبيعي.

أسباب العرج الأخرى

  • الإصابة بالأمراض التي تؤثر على عمل العظام أو الأعصاب أو الدماغ.
  • الإصابة بالجلطة الدماغية التي تكثر عند الكبار في السن.
  • نقص كمية الأكسجين لدى الأطفال حديثي الولادة.
  • الإصابة بقطعٍ في الأعصاب نتيجة التعرض للحوادث.
  • الإصابة بمرض ضمور العضلات.
  • العوامل الوراثية.
  • تعرض الأوتار للقطع أو الالتهاب.
  • مرض بيرثيز.
  • حدوث اعوجاج في العظام أو في الركبة.
  • حدوث قصور في الدورة الدموية.
  • تعرض الغضاريف للإصابات المختلفة.
  • العيوب والتشوهات الخلقية.

طرق علاج مرض العرج

  • تعد طرق علاج هذا المرض بسيطة وفي الحالات النادرة يتم اللجوء للتدخل الجراحي بعد قيام الطبيب بتشخيص المرض ومعرفة التاريخ المرضي بحيث يُجري بعد ذلك فحصاً إكلينيكياً.
  • في حال كان المسبب الإصابة بمرضٍ ما يجري الطبيب فحصاً باستخدام الأشعة.
  • يتم اللجوء إلى العلاج الطبيعي في معظم الحالات.
  • في بعض الحالات يتم استخدام الأجهزة التعويضية.
  • مع التطور الطبي الكبير يتم العلاج بحسب الحالة والمرض الذي تسبب بحدوثه ومنها إصابات الأعضاء والمفاصل وتشوهات العظام التي يتم علاجها بسهولة.