البحث عن مواضيع

خلق الله سبحانه وتعالى الكون وأبدع خلقه، وعند البحث في الفضاء وما فيه استطاع العلماء التوصل إلى وجود العديد من الكواكب والمجرات في هذا الكون، وتحاط الكرة الأرضية بكم هائل من النجوم حيث أن هذه النجوم وبالرغم من اعتقادنا بأنها ذات حجم صغير كما تبدو لنا إلا أنها وفي واقع الحال ذات أحجام كبيرة جداً، وخلق الله سبحانه وتعالى الشمس لإنارة الكرة الأرضية نهاراً فلولا الشمس وإضاءتها لما استطعنا القيام بمهامنا وواجباتنا، إضافة إلى ذلك استطاع العلماء التوصل إلى ما يعرف باسم المذنبات، حيث تنقسم هذه المذنبات إلى نوعين الأول يمكن رؤيته بالعين بالمجردة، والنوع الثاني لا يمكن رؤيته بالعين المجردة ويتطلب وجود أجهزة متخصصة كي يُتمكن من رصده، ومن أبرز المذنبات التي عرفها التاريخ ما يعرف باسم مذنب هالي، وسنعرض في هذا المقال المعلومات عن مذنب هالي. معلومات عن مذنب هالي يعتبر مذنب هالي أحد المذنبات التي يمكن رؤيته بالعين المجردة. يظهر مذنب هالي كل ستة وسبعين عاماً وعشرة أيام تقريباً، وغالباً ما يراه الإنسان مرتين خلال فترة حياته كلها. أما عن اكتشاف هذا المذنب فقد كان على يد "إدموند هالي"، وهو أحد علماء الفلك البريطانيين. تنبأ العالم هالي بظهور هذا المذنب عام ألف وسبعمائة وثمانية وخمسين، وكان قد أخبر صديقه العالم نيوتن عن تنبؤه، إلا أنه توفي قبل قدوم هذا المذنب، وبالفعل ظهر هذا المذنب في الموعد الذي تنبأه فسمي المذنب على اسم العالم تكريماً له على هذا الاكتشاف. أما عن آخر ظهور للمذنب هالي فقد رصده العلماء عام ألف وتسعمائة وستة وثمانين حيث كان ذلك في الأجزاء الداخلية من النظام الشمسي. يتوقع العلماء ظهور هذا المذنب مرة أخرى في منتصف ألفين وواحد وستين. قام العلماء بتجهيز المركبات الفضائية وأجهزة الرصد بهدف رصد تحركات هذا المذنب ومعرفة صفاته وخصائصه. ذكر في كتاب (بدائع الزهو) لابن أياس المعلومات حول مذنب هالي، وهذا ما يدل على أن العلماء العرب استطاعوا التوصل إلى وجود هذا المذنب قبل العلماء الغربيين.  يلاحظ بأن هذا المذنب يتكون في تركيبته من نواة ثلجية ذات حجم ضخم. إن مذنب هالي كغيره من المذنبات يبدأ بالتبخر عند اقترابه من الشمس. يمتلك مذنب هالي ذيلاً طويلاً، حيث أن هذا الذيل يتم تآكله بشكل تدريجي كلما اقترب من أشعة الشمس. عند القدماء كان ظهور مذنب هالي ينذر باقتراب حدوث كارثة أو أحداث فاجعة وفق معتقداتهم.

معلومات عن مذنب هالي

معلومات عن مذنب هالي
بواسطة: - آخر تحديث: 19 سبتمبر، 2017

خلق الله سبحانه وتعالى الكون وأبدع خلقه، وعند البحث في الفضاء وما فيه استطاع العلماء التوصل إلى وجود العديد من الكواكب والمجرات في هذا الكون، وتحاط الكرة الأرضية بكم هائل من النجوم حيث أن هذه النجوم وبالرغم من اعتقادنا بأنها ذات حجم صغير كما تبدو لنا إلا أنها وفي واقع الحال ذات أحجام كبيرة جداً، وخلق الله سبحانه وتعالى الشمس لإنارة الكرة الأرضية نهاراً فلولا الشمس وإضاءتها لما استطعنا القيام بمهامنا وواجباتنا، إضافة إلى ذلك استطاع العلماء التوصل إلى ما يعرف باسم المذنبات، حيث تنقسم هذه المذنبات إلى نوعين الأول يمكن رؤيته بالعين بالمجردة، والنوع الثاني لا يمكن رؤيته بالعين المجردة ويتطلب وجود أجهزة متخصصة كي يُتمكن من رصده، ومن أبرز المذنبات التي عرفها التاريخ ما يعرف باسم مذنب هالي، وسنعرض في هذا المقال المعلومات عن مذنب هالي.

معلومات عن مذنب هالي

  • يعتبر مذنب هالي أحد المذنبات التي يمكن رؤيته بالعين المجردة.
  • يظهر مذنب هالي كل ستة وسبعين عاماً وعشرة أيام تقريباً، وغالباً ما يراه الإنسان مرتين خلال فترة حياته كلها.
  • أما عن اكتشاف هذا المذنب فقد كان على يد “إدموند هالي”، وهو أحد علماء الفلك البريطانيين.
  • تنبأ العالم هالي بظهور هذا المذنب عام ألف وسبعمائة وثمانية وخمسين، وكان قد أخبر صديقه العالم نيوتن عن تنبؤه، إلا أنه توفي قبل قدوم هذا المذنب، وبالفعل ظهر هذا المذنب في الموعد الذي تنبأه فسمي المذنب على اسم العالم تكريماً له على هذا الاكتشاف.
  • أما عن آخر ظهور للمذنب هالي فقد رصده العلماء عام ألف وتسعمائة وستة وثمانين حيث كان ذلك في الأجزاء الداخلية من النظام الشمسي.
  • يتوقع العلماء ظهور هذا المذنب مرة أخرى في منتصف ألفين وواحد وستين.
  • قام العلماء بتجهيز المركبات الفضائية وأجهزة الرصد بهدف رصد تحركات هذا المذنب ومعرفة صفاته وخصائصه.
  • ذكر في كتاب (بدائع الزهو) لابن أياس المعلومات حول مذنب هالي، وهذا ما يدل على أن العلماء العرب استطاعوا التوصل إلى وجود هذا المذنب قبل العلماء الغربيين.
  •  يلاحظ بأن هذا المذنب يتكون في تركيبته من نواة ثلجية ذات حجم ضخم.
  • إن مذنب هالي كغيره من المذنبات يبدأ بالتبخر عند اقترابه من الشمس.
  • يمتلك مذنب هالي ذيلاً طويلاً، حيث أن هذا الذيل يتم تآكله بشكل تدريجي كلما اقترب من أشعة الشمس.
  • عند القدماء كان ظهور مذنب هالي ينذر باقتراب حدوث كارثة أو أحداث فاجعة وفق معتقداتهم.