البحث عن مواضيع

  متلازمة مارفان متلازمة مارفان هي عبارة عن اضطراب وراثي يؤثر على الألياف التي تقوم على دعم وحماية أعضاء الجسم والهيكل العام للجسم، والجدير بالذكر أن هذه المتلازمة من أكثر أنواع المتلازمات شيوعاً التي تؤثر على صحة القلب والعيون والأوعية الدموية والهيكل العظمي تحديداً دون عن غيرها، ونظراً لأن هذا النوع من المتلازمات يعود سببها إلى العامل الوراثي، سنقوم في هذا المقال بتقديم أهم المعلومات حولها بالتفصيل. أسباب متلازمة مارفان يعود السبب الأولي لهذه المتلازمة كما سبق ذكره إلى العامل الوراثي، لأنها تحمل ميزة الجينات السائدة والمتوارثة إما من الأب أو الأم. يمكن أن يكون هناك احتمالية للإصابة بالمتلازمة عند تعرض الصيغة الوراثية للخلل الجيني ويطلق عليها اسم طفرات جينية. كيفية التعرف على مشكلة الإصابة بمتلازمة مارفن الجدير بالذكر أنه لا يوجد هناك فحص طبي معين يكشف الإصابة بهذه المتلازمة، ولكن إن تم الكشف على المريض من قبل الطبيب سريرياً، فيمكن التعرف على المرض عن طريق: إصابة الشخص بمشكلة توسع الشريان الأورطي. ملاحظة تغيير في الهيكل العام للعمود الفقري. إصابة المريض بمشكلة المياه الزرقاء في العين. إن فحص القلب باستخدام الموجات فوق الصوتية يساعد في التعرف على أن الشخص مصاب بالمتلازمة. ملاحظة طول اليد غير الاعتيادي، وتعرف المشكلة بالجين المعطوب. أعراض متلازمة مارفان هناك مجموعة مختلفة من الأعراض التي تشير إلى أن المرء مصاب بهذه المتلازمة، ومنها ما يلي: التعرض لبعض المشاكل في الجهاز التنفسي مثل: الشعور في ضيق أثناء التنفس. زيادة معدل خفقان القلب. ملاحظة تضخم في عضلات القلب. التعرض لبعض المشاكل ففي الجهاز العظمي: ضمور عظمة الصدر أي دخولها إلى الداخل، وسيكون هذا العارض من أكثر الأعراض المميزة لهذه المتلازمة. ملاحظة أن الشخص لديه قدم مسطحة. ظهور انحناء في فقرات العمود الفقري إلى الأمام. آلام متفرقة في المفاصل. سيكون الجلد قاسياً وجافاً جداً وأشبه بحالة الأكزيما أو الصدفية. تعرض الجسم لأعراض أخرى عامة مثل: الشعور بالإعياء والتعب عند المشي أو بذل مجهود بدني. فقدان الوزن بشكل كبير وقد تصل الحالة إلى النحافة الشديدة. التعرض لمشكلة ضعف البصر الشديد وعدم القدرة على الرؤية بشكل جيد عند التعرض لأشعة الشمس. علاج متلازمة مارفن يلجأ الأطباء في العديد من الحالات الخاصة لهذه المتلازمة إلى إجراء العمليات الجراحية لعظمة القفص الصدري المضمورة إلى الداخل من أجل حماية القلب والرئتين. يقوم بعض الأطباء إلى التقليل من المضاعفات التي قد تؤدي لها هذه المتلازمة، نظراً لعدم توفر العلاج الطبي الذي من شأنه معالجة المشكلة، ومن ضمن هذه المضاعفات التي يحرص الأطباء على التخفيف من حدتها هي مشكلة ارتفاع معدل خفقان القلب. المراجع: 1

معلومات عن متلازمة مارفان

معلومات عن متلازمة مارفان
بواسطة: - آخر تحديث: 29 أكتوبر، 2017

 

متلازمة مارفان

متلازمة مارفان هي عبارة عن اضطراب وراثي يؤثر على الألياف التي تقوم على دعم وحماية أعضاء الجسم والهيكل العام للجسم، والجدير بالذكر أن هذه المتلازمة من أكثر أنواع المتلازمات شيوعاً التي تؤثر على صحة القلب والعيون والأوعية الدموية والهيكل العظمي تحديداً دون عن غيرها، ونظراً لأن هذا النوع من المتلازمات يعود سببها إلى العامل الوراثي، سنقوم في هذا المقال بتقديم أهم المعلومات حولها بالتفصيل.

أسباب متلازمة مارفان

  • يعود السبب الأولي لهذه المتلازمة كما سبق ذكره إلى العامل الوراثي، لأنها تحمل ميزة الجينات السائدة والمتوارثة إما من الأب أو الأم.
  • يمكن أن يكون هناك احتمالية للإصابة بالمتلازمة عند تعرض الصيغة الوراثية للخلل الجيني ويطلق عليها اسم طفرات جينية.

كيفية التعرف على مشكلة الإصابة بمتلازمة مارفن

الجدير بالذكر أنه لا يوجد هناك فحص طبي معين يكشف الإصابة بهذه المتلازمة، ولكن إن تم الكشف على المريض من قبل الطبيب سريرياً، فيمكن التعرف على المرض عن طريق:

  • إصابة الشخص بمشكلة توسع الشريان الأورطي.
  • ملاحظة تغيير في الهيكل العام للعمود الفقري.
  • إصابة المريض بمشكلة المياه الزرقاء في العين.
  • إن فحص القلب باستخدام الموجات فوق الصوتية يساعد في التعرف على أن الشخص مصاب بالمتلازمة.
  • ملاحظة طول اليد غير الاعتيادي، وتعرف المشكلة بالجين المعطوب.

أعراض متلازمة مارفان

هناك مجموعة مختلفة من الأعراض التي تشير إلى أن المرء مصاب بهذه المتلازمة، ومنها ما يلي:

  • التعرض لبعض المشاكل في الجهاز التنفسي مثل:
  1. الشعور في ضيق أثناء التنفس.
  2. زيادة معدل خفقان القلب.
  3. ملاحظة تضخم في عضلات القلب.
  • التعرض لبعض المشاكل ففي الجهاز العظمي:
  1. ضمور عظمة الصدر أي دخولها إلى الداخل، وسيكون هذا العارض من أكثر الأعراض المميزة لهذه المتلازمة.
  2. ملاحظة أن الشخص لديه قدم مسطحة.
  3. ظهور انحناء في فقرات العمود الفقري إلى الأمام.
  4. آلام متفرقة في المفاصل.
  5. سيكون الجلد قاسياً وجافاً جداً وأشبه بحالة الأكزيما أو الصدفية.
  • تعرض الجسم لأعراض أخرى عامة مثل:
  1. الشعور بالإعياء والتعب عند المشي أو بذل مجهود بدني.
  2. فقدان الوزن بشكل كبير وقد تصل الحالة إلى النحافة الشديدة.
  3. التعرض لمشكلة ضعف البصر الشديد وعدم القدرة على الرؤية بشكل جيد عند التعرض لأشعة الشمس.

علاج متلازمة مارفن

  • يلجأ الأطباء في العديد من الحالات الخاصة لهذه المتلازمة إلى إجراء العمليات الجراحية لعظمة القفص الصدري المضمورة إلى الداخل من أجل حماية القلب والرئتين.
  • يقوم بعض الأطباء إلى التقليل من المضاعفات التي قد تؤدي لها هذه المتلازمة، نظراً لعدم توفر العلاج الطبي الذي من شأنه معالجة المشكلة، ومن ضمن هذه المضاعفات التي يحرص الأطباء على التخفيف من حدتها هي مشكلة ارتفاع معدل خفقان القلب.

المراجع: 1