البحث عن مواضيع

تعرف متلازمة اللهجة الأجنبية بأنها عبارة عن حالة صحية تصيب المريض، وهذه الحالة نادرة جداً، بحيث تقوم على إحداث اضطرابات لغوية لدى المريض بحيث تجعله يفقد السيطرة على نطق الكلام بشكل صحيح وفي نهاية الأمر يظهر المريض وكأنه يتحدث بلغة أُخرى، ويعتبر هذا المرض ناتج عن أمراض نفسية ومشكلات صحية في غاية الخطورة، حيث أن هناك أشخاص كثيرين حول العالم مصابين بهذه المتلازمة، وفي هذا المقال سوف نعرض معلومات عن متلازمة اللهجة الأجنبية. معلومات عن متلازمة اللهجة الأجنبية العلامات والأعراض هناك العديد من الأعراض لهذه المتلازمة من أهمها: شعور المصاب بصداع شديد مع وجود آلام غير محتملة. حدوث تغير نبرة صوت المريض بشكل واضح وملحوظ. حدوث اضطرابات في النطق لدى المريض، و التلعثم في الكلام. وجود تضرر في العقد العصبية في الجانب الأيمن. الأسباب: أولاً السكتة الدماغية، حيث تعد السكتة الدماغية هي من أقوى وأهم الأسباب للإصابة بمتلازمة اللهجة الأجنبية. ثانياً الإصابة بالنوبة القلبية، حيث أنه عندما يصاب الشخص بنوبة قلبية يصبح معرض للإصابة بهذه المتلازمة بسبب إعتلال في الجزء المسؤول عن ملكة الحديث في الدماغ. ثالثاً إصابة حادة في الدماغ، حيث أن الشخص الذي يصاب في الدماغ يكون معرض للإصابة بهذه المتلازمة بسبب حدوث تلف في الأعصاب في الدماغ مما يؤثر في عملية النطق. شخص الباحثون والأطباء حول العالم متلازمة اللهجة الأجنبية حيث أن هذا المرض يظهر عندما يصاب جزء من الدماغ نتيجة لأحد الأسباب سابقة الذكر. وهذا يدل على وجود أجزاء من الدماغ تتحكم بالوظائف اللغوية عند البشر. كما أظهرت الدراسات وجود علاقة أساسية للمخيخ بالإصابة في بعض حالات بهذه المتلازمة. كما نستنتج من هذا كله أن فكرة تغير أنماط الكلام هي عملية آلية، وعلى الأرجح فإن اللكنة الأجنبية هي حالة باريدوليا. ليس للإصابة بهذا المرض علاج لأنه في أغلب الحالات يتعافى المريض منه بعد فترة من الزمن. هناك بعض من الأشخاص يبقوا إلى الأبد كما هم من دون أن يعودوا إلى حالتهم السابقة. كما يوجد العديد من هذه الحالات حول العالم إلا أننا سوف نذكر الحالة الأولى بهذا المرض وأشهرها. أول من أصيب بهذه الحالة هي فتاة نرويجية وذلك في عام ألف وتسعمائة وواحد وأربعين، حيث حدث ذلك بعد تعرضها لشظايا قنبلة في غارة جوية في رأسها، بحيث فقدت الفتاة وعيها تماماً وعندما استردت وعيها بدأت بالتحدث بلكنة ألمانية قوية. ونتيجة لهذا نبذها الكثير وابتعدوا عنها لإعتقادهم أنها جاسوسة ألمانية. المراجع: 1 2

معلومات عن متلازمة اللهجة الأجنبية

معلومات عن متلازمة اللهجة الأجنبية
بواسطة: - آخر تحديث: 21 فبراير، 2017

تعرف متلازمة اللهجة الأجنبية بأنها عبارة عن حالة صحية تصيب المريض، وهذه الحالة نادرة جداً، بحيث تقوم على إحداث اضطرابات لغوية لدى المريض بحيث تجعله يفقد السيطرة على نطق الكلام بشكل صحيح وفي نهاية الأمر يظهر المريض وكأنه يتحدث بلغة أُخرى، ويعتبر هذا المرض ناتج عن أمراض نفسية ومشكلات صحية في غاية الخطورة، حيث أن هناك أشخاص كثيرين حول العالم مصابين بهذه المتلازمة، وفي هذا المقال سوف نعرض معلومات عن متلازمة اللهجة الأجنبية.

معلومات عن متلازمة اللهجة الأجنبية

العلامات والأعراض

هناك العديد من الأعراض لهذه المتلازمة من أهمها:

  • شعور المصاب بصداع شديد مع وجود آلام غير محتملة.
  • حدوث تغير نبرة صوت المريض بشكل واضح وملحوظ.
  • حدوث اضطرابات في النطق لدى المريض، و التلعثم في الكلام.
  • وجود تضرر في العقد العصبية في الجانب الأيمن.

الأسباب:

  • أولاً السكتة الدماغية، حيث تعد السكتة الدماغية هي من أقوى وأهم الأسباب للإصابة بمتلازمة اللهجة الأجنبية.
  • ثانياً الإصابة بالنوبة القلبية، حيث أنه عندما يصاب الشخص بنوبة قلبية يصبح معرض للإصابة بهذه المتلازمة بسبب إعتلال في الجزء المسؤول عن ملكة الحديث في الدماغ.
  • ثالثاً إصابة حادة في الدماغ، حيث أن الشخص الذي يصاب في الدماغ يكون معرض للإصابة بهذه المتلازمة بسبب حدوث تلف في الأعصاب في الدماغ مما يؤثر في عملية النطق.
  • شخص الباحثون والأطباء حول العالم متلازمة اللهجة الأجنبية حيث أن هذا المرض يظهر عندما يصاب جزء من الدماغ نتيجة لأحد الأسباب سابقة الذكر.
  • وهذا يدل على وجود أجزاء من الدماغ تتحكم بالوظائف اللغوية عند البشر.
  • كما أظهرت الدراسات وجود علاقة أساسية للمخيخ بالإصابة في بعض حالات بهذه المتلازمة.
  • كما نستنتج من هذا كله أن فكرة تغير أنماط الكلام هي عملية آلية، وعلى الأرجح فإن اللكنة الأجنبية هي حالة باريدوليا.
  • ليس للإصابة بهذا المرض علاج لأنه في أغلب الحالات يتعافى المريض منه بعد فترة من الزمن.
  • هناك بعض من الأشخاص يبقوا إلى الأبد كما هم من دون أن يعودوا إلى حالتهم السابقة.
  • كما يوجد العديد من هذه الحالات حول العالم إلا أننا سوف نذكر الحالة الأولى بهذا المرض وأشهرها.
  • أول من أصيب بهذه الحالة هي فتاة نرويجية وذلك في عام ألف وتسعمائة وواحد وأربعين، حيث حدث ذلك بعد تعرضها لشظايا قنبلة في غارة جوية في رأسها، بحيث فقدت الفتاة وعيها تماماً وعندما استردت وعيها بدأت بالتحدث بلكنة ألمانية قوية.
  • ونتيجة لهذا نبذها الكثير وابتعدوا عنها لإعتقادهم أنها جاسوسة ألمانية.

المراجع: 1 2

مواضيع من نفس التصنيف