البحث عن مواضيع

اُطلق على كلاب بارجي العديد من الأسماء مثل الجيرمان شيبرد، وكلب الراعي الألماني، وهو كلبٌ استمدّ اسمه الشائع من بلد المنشأ الذي يعيش فيه وهو ألمانيا، حيث تم العثور عليه في بدايات القرن التاسع عشر، ويعتبر كلب بارجي من أفضل الكلاب على مستوى العالم من حيث قربه للإنسان وتعلقه به وإخلاصه له، كما أنه من أكثر الكلاب شيوعاً، وقد استخدم في العديد من الميادين، كعمله ككلب شرطة، كما تم استخدامه في الحروب، وذلك لأنه كلبٌ ذكي يتمتع بقوةٍ كبيرة، ويمكن تدريبة بكل سهولة ليكون كلباً مطيعاً. معلومات عن كلاب بارجي يختلف مظهر كلب بارجي باختلاف المنطقة التي يعيش فيها، فمثلاً كلب بتورنغن أذناه متدلية، وكلب فورتمبيرغ أُذناه قائمة، وكلب بافاريا يختلف قليلاً عن كلب هيس، لكنها جميعاً تتشابه بكونها أفضل كلاب لرعي القطعان. يتميز باليقظة، والذكاء، والطاعة، والجلادة والاستقامة والقوة، كما يتميز بالجرأة والغلظة، وبنفس الوقت يتم ترويضه بسهولة جداً. تم تحديد المعايير القياسية لسلالة كلب بارجي في الثامن والعشرين من أيلول من عام 1903، كما تم البحث عن إناث تنتمي لنفس الطراز كي يتم توحيد السلالة والحفاظ عليها وإنتاج سلالات نقية منها. يعتبر كلب بارجي كلباً رياضياً جداً، كما أنه أنيق ويملك جسداً متناسقاً، ويعتبر من سلالة الكلاب الكبيرة، إذ أن وزنه يتراوح ما بين 22 كيلو غراماً إلى 40 كيلو غراماً، يملك أنفاً مدبباً بلونٍ أسود، كما أنه يملك فماً طويلاً يُشبه كثيراً شكل المستطيل. يملك أُذنين بحجمٍ متوسط، وهما أذنان قائمتان ومستقيمتان ومتوازيتان، وعندما يتحرك فإنهما يميلان إلى الخلف، أما عيناه فمستديرتان ولهما حجمق متوسط. يغطي جسمه ثلاثة طبقات من الوبر، الأول وبر طويل وقاسي، والثاني وبر قاسي، والثالث وبر طويل وناعم. يوجد منه ألوان عديدة متمازجة مع بعضها البعض مثل الأحمر والأسود معاً، والأسود فقط، والأصفر والأسود، والأبيض، ولون نادر جداً هو الأسود والأبيض، ويكون ثمنه باهظ. يملك حاسة شم قوية مما يؤهله ليكون صالحاً للقيام بأعمالٍ عدة مثل الحراسة، والإنقاذ، ومرافقة فاقدي البصر، والكشف عن وجود المخدرات والألغام، وأعمال المراقبة، أما كما أنه يملك عضةً قوية تصل قوتها إلى 107.95 كيلو غراماً، والجدير بالذكر أنه كثيراً ما يهاجم البشر، لكن المدرّب منه يتعامل البشر بلطفٍ بالغ. يُصاب بأمراضٍ عدة مثله مثل باقي الكلاب، لكن أبرز مشاكله الصحية تتمثل بنمو مفاصل الورك أو مفاصل الفخذ بشكلٍ مشوه.

معلومات عن كلاب بارجي

معلومات عن كلاب بارجي
بواسطة: - آخر تحديث: 18 يوليو، 2017

اُطلق على كلاب بارجي العديد من الأسماء مثل الجيرمان شيبرد، وكلب الراعي الألماني، وهو كلبٌ استمدّ اسمه الشائع من بلد المنشأ الذي يعيش فيه وهو ألمانيا، حيث تم العثور عليه في بدايات القرن التاسع عشر، ويعتبر كلب بارجي من أفضل الكلاب على مستوى العالم من حيث قربه للإنسان وتعلقه به وإخلاصه له، كما أنه من أكثر الكلاب شيوعاً، وقد استخدم في العديد من الميادين، كعمله ككلب شرطة، كما تم استخدامه في الحروب، وذلك لأنه كلبٌ ذكي يتمتع بقوةٍ كبيرة، ويمكن تدريبة بكل سهولة ليكون كلباً مطيعاً.

معلومات عن كلاب بارجي

  • يختلف مظهر كلب بارجي باختلاف المنطقة التي يعيش فيها، فمثلاً كلب بتورنغن أذناه متدلية، وكلب فورتمبيرغ أُذناه قائمة، وكلب بافاريا يختلف قليلاً عن كلب هيس، لكنها جميعاً تتشابه بكونها أفضل كلاب لرعي القطعان.
  • يتميز باليقظة، والذكاء، والطاعة، والجلادة والاستقامة والقوة، كما يتميز بالجرأة والغلظة، وبنفس الوقت يتم ترويضه بسهولة جداً.
  • تم تحديد المعايير القياسية لسلالة كلب بارجي في الثامن والعشرين من أيلول من عام 1903، كما تم البحث عن إناث تنتمي لنفس الطراز كي يتم توحيد السلالة والحفاظ عليها وإنتاج سلالات نقية منها.
  • يعتبر كلب بارجي كلباً رياضياً جداً، كما أنه أنيق ويملك جسداً متناسقاً، ويعتبر من سلالة الكلاب الكبيرة، إذ أن وزنه يتراوح ما بين 22 كيلو غراماً إلى 40 كيلو غراماً، يملك أنفاً مدبباً بلونٍ أسود، كما أنه يملك فماً طويلاً يُشبه كثيراً شكل المستطيل.
  • يملك أُذنين بحجمٍ متوسط، وهما أذنان قائمتان ومستقيمتان ومتوازيتان، وعندما يتحرك فإنهما يميلان إلى الخلف، أما عيناه فمستديرتان ولهما حجمق متوسط.
  • يغطي جسمه ثلاثة طبقات من الوبر، الأول وبر طويل وقاسي، والثاني وبر قاسي، والثالث وبر طويل وناعم.
  • يوجد منه ألوان عديدة متمازجة مع بعضها البعض مثل الأحمر والأسود معاً، والأسود فقط، والأصفر والأسود، والأبيض، ولون نادر جداً هو الأسود والأبيض، ويكون ثمنه باهظ.
  • يملك حاسة شم قوية مما يؤهله ليكون صالحاً للقيام بأعمالٍ عدة مثل الحراسة، والإنقاذ، ومرافقة فاقدي البصر، والكشف عن وجود المخدرات والألغام، وأعمال المراقبة، أما كما أنه يملك عضةً قوية تصل قوتها إلى 107.95 كيلو غراماً، والجدير بالذكر أنه كثيراً ما يهاجم البشر، لكن المدرّب منه يتعامل البشر بلطفٍ بالغ.
  • يُصاب بأمراضٍ عدة مثله مثل باقي الكلاب، لكن أبرز مشاكله الصحية تتمثل بنمو مفاصل الورك أو مفاصل الفخذ بشكلٍ مشوه.