فيكتور هوجو واسمه فيكتور ماري هوجو، هو كاتب مشهور، ولد في 26 شباط من عام 1802، وتوفي في 22 آيار 1885، وهو شاعر وأديب فرنسي، قام بتأليف العديد من الروايات، ويعتبر من أشهر أدباء فرنسا، تحديداً من أدباء الحقبة الرومانسية، وقد تمت ترجمت أعماله إلى العديد من اللغات، وله العديد من الدواوين الشعرية الشهيرة. معلومات عن فيكتور هوجو أشهر رواياته هي رواية "البؤساء Les Misérables"، بالإضافة غلى "رواية أحدب نوتردام Notre-Dame de Paris". كان ناشطاً اجتماعياً، دعا كثيراً لإلغاء حكم الإعدام، كما كان من مؤيدي النظام الجمهوري لفرنسا، وضد النظام الملكي، وقد كانت أعماله تتحدث عن الكثير من القضايا السياسية والاجتماعية. ولد في مدينة بيزنسون، التابعة لمنطقة فرانش كونته، وعاش ثلاثة وثمانين عاماً، ويوجد قبره في مقبرة العظماء. تم تكريمه في دول كثيرة من العالم تقديراً لابداعاته الأدبية، كما تم وضع صورته على الفرنك الفرنسي. والد جوزيف ليوبولد ساسبيرت هوجو، وأمه صوفي تريبرشيت، ولديه أخوين هما أوجين هوجو، وصوفي هوجو. قدم العديد من الأعمال المسرحية التاريخية من أهمها "كرومويل"، التي لاقت نجاحا كبيراً في الوسط الفني والأدبي. تم تنصيبه كإمام للأدباء والكتاب الفرنسيين في عام 1831. انتخب عضواً في مجلس الشيوخ الفرنسي في عام 1876. نُشرت له العديد من الروايات مثل "الرجل الضاحك"، و"آخر يوم لسجين"، والعديد من المسرحيات مثل مسرحية "مجنون كرومويل". انتشرت له العديد من الأقوال والاقتباسات، من أشهرها: "لا قوة كقوة الضمير ولا مجد كمجد الذكاء"، "أعظم سعادة في الدنيا أن نكون محبين"، "الحب هو أجمل سوء تقدير بين الرجل والمرأة"، "إن أجمل فتاة هي التي لا تدري بجمالها"، وغيرها الكثير من الأقوال الخالدة التي ترددها الأجيال. تم تصوير العديد من أعماله الأدبية كأفلام ومسرحيات ومسلسلات تلفزيونية، ومن أهم هذه الأعمال ما يلي: البؤساء، الرجل الضاحك، أحدب نوتردام، ملائكة بين اللهب، عام 93، هان الإيسلندي، عمال البحر. شارك في الحرب الفرنسية البروسية. نال العديد من الأوسمة والتكريمات من أهمها ضابط وسام جوقة الشرف. واصل تعليمه، وتعلم الأدب اللاتيني ودرس تخصص الحقوق وتخرج في جامعة باريس. كان رساماً ماهراً، بالإضافة إلى ولعه بالشعر والرواية والأدب. اُطلق عليه لقب "أمير الأدب الفرنسي". قام بتأسيس وإنشاء "جمعية الأدباء والفنانين العالمية"، التي أصبح الرئيس الفخري لها في عام 1878. اقرأ ايضا: معلومات عن نيكولا تسلا من هو أندريس إنييستا من هو مصطفى محمود

معلومات عن فيكتور هوجو

معلومات عن فيكتور هوجو

بواسطة: - آخر تحديث: 16 يناير، 2017

تصفح أيضاً

فيكتور هوجو واسمه فيكتور ماري هوجو، هو كاتب مشهور، ولد في 26 شباط من عام 1802، وتوفي في 22 آيار 1885، وهو شاعر وأديب فرنسي، قام بتأليف العديد من الروايات، ويعتبر من أشهر أدباء فرنسا، تحديداً من أدباء الحقبة الرومانسية، وقد تمت ترجمت أعماله إلى العديد من اللغات، وله العديد من الدواوين الشعرية الشهيرة.

معلومات عن فيكتور هوجو

  • أشهر رواياته هي رواية “البؤساء Les Misérables، بالإضافة غلى “رواية أحدب نوتردام Notre-Dame de Paris“.
  • كان ناشطاً اجتماعياً، دعا كثيراً لإلغاء حكم الإعدام، كما كان من مؤيدي النظام الجمهوري لفرنسا، وضد النظام الملكي، وقد كانت أعماله تتحدث عن الكثير من القضايا السياسية والاجتماعية.
  • ولد في مدينة بيزنسون، التابعة لمنطقة فرانش كونته، وعاش ثلاثة وثمانين عاماً، ويوجد قبره في مقبرة العظماء.
  • تم تكريمه في دول كثيرة من العالم تقديراً لابداعاته الأدبية، كما تم وضع صورته على الفرنك الفرنسي.
  • والد جوزيف ليوبولد ساسبيرت هوجو، وأمه صوفي تريبرشيت، ولديه أخوين هما أوجين هوجو، وصوفي هوجو.
  • قدم العديد من الأعمال المسرحية التاريخية من أهمها “كرومويل”، التي لاقت نجاحا كبيراً في الوسط الفني والأدبي.
  • تم تنصيبه كإمام للأدباء والكتاب الفرنسيين في عام 1831.
  • انتخب عضواً في مجلس الشيوخ الفرنسي في عام 1876.
  • نُشرت له العديد من الروايات مثل “الرجل الضاحك”، و”آخر يوم لسجين”، والعديد من المسرحيات مثل مسرحية “مجنون كرومويل”.
  • انتشرت له العديد من الأقوال والاقتباسات، من أشهرها: “لا قوة كقوة الضمير ولا مجد كمجد الذكاء”، “أعظم سعادة في الدنيا أن نكون محبين”، “الحب هو أجمل سوء تقدير بين الرجل والمرأة”، “إن أجمل فتاة هي التي لا تدري بجمالها”، وغيرها الكثير من الأقوال الخالدة التي ترددها الأجيال.
  • تم تصوير العديد من أعماله الأدبية كأفلام ومسرحيات ومسلسلات تلفزيونية، ومن أهم هذه الأعمال ما يلي: البؤساء، الرجل الضاحك، أحدب نوتردام، ملائكة بين اللهب، عام 93، هان الإيسلندي، عمال البحر.
  • شارك في الحرب الفرنسية البروسية.
  • نال العديد من الأوسمة والتكريمات من أهمها ضابط وسام جوقة الشرف.
  • واصل تعليمه، وتعلم الأدب اللاتيني ودرس تخصص الحقوق وتخرج في جامعة باريس.
  • كان رساماً ماهراً، بالإضافة إلى ولعه بالشعر والرواية والأدب.
  • اُطلق عليه لقب “أمير الأدب الفرنسي”.
  • قام بتأسيس وإنشاء “جمعية الأدباء والفنانين العالمية”، التي أصبح الرئيس الفخري لها في عام 1878.

اقرأ ايضا:
معلومات عن نيكولا تسلا
من هو أندريس إنييستا
من هو مصطفى محمود