فقدان الذاكرة الجزئي ” Amnesia “ في كثيرٍ من الأحيان يحدث أن يصاب بعض الأشخاص بفقدانٍ جزئي ومؤقت في الذاكرة، حيث تتوقف الذاكرة عن العمل لسببٍ ما، وفي بعض الأحيان قد يكون فقدان الذاكرة هذا دائماً وليس مؤقتاً، وقد يتطور ويصبح كلياً وليس جزئياً، وله أسباب كثيرة، بعضها عضوي والآخر نفسي، حيث يقوم العقل بحجب بعض المعلومات عن ذاكرة الإنسان، وفي هذا المقال سنذكر أسباب فقدان الذاكرة الجزئي ومعلومات عن فقدان الذاكرة الكلي. أسباب فقدان الذاكرة الجزئي الإصابة بالسكتات الدماغية. حدوث نقص في الأكسجين الواصل إلى أنسجة الدماغ، ويمكن أن ينتج هذا عن السكتات القلبية أو الإصابة بضيق التنفس. الإصابة بتسمم أول أكسيد الكربون. الإفراط في تناول المشروبات الكحولية. الإصابة بنقص في فيتامين ب1 "الثيامين". نمو الأورام السرطانية في المخ. الإصابة ببعض الأمراض مثل الجنون والزهايمر. التعرض لضغوطات نفسية شديدة مثل الغضب الشديد والتوتر الكبير. تناول بعض العقاقير والأدوية مثل مركبات البنزوديازيبين. الإصابة بضربات في الرأس نتيجة حادث ما. الإصابة بالتهابات في الدماغ مثل الالتهابات الفيروسية كالهربس البسيط. أعراض فقدان الذاكرة الجزئي فقدان القدرة على تذكر بعض الأشخاص والأحداث. عدم القدرة على تذكر أي معلومات جديدة. توهم بعض الذكريات التي لم تحصل أبداً. حدوث مشاكل عديدة في الجهاز العصبي، كأن يقوم الشخص بحركات غير منتظمة وغير اعتيادية، أو أن يصاب بالرعشة. التوهان والارتباك الشديد. أنواع فقدان الذاكرة الجزئي فقدان الذاكرة التقدمي: يعاني المريض في هذه الحالة من فقدان القدرة على تذكر الأحداث الجارية، لكنه يتذكر أحداث طفولته والأحداث السابقة التي مرّ بها، رغم أنه لا يتذكر الأحداث اليومية. فقدان الذاكرة الرجعي: يتذكر المصاب بهذه الحالة جميع الأحداث التي سبقت إصابته. هوس كورساكوف: يحدث فقدان الذاكرة الجزئي هذا نتيجة الإدمان على إنتاج الكحوليات، حيث يجد المصاب صعوبة في تذكر الوجوه والكلمات، فتحدث فجوة في الذاكرة. فقدان الذاكرة عند الصدمات: يأتي فقدان الذاكرة هذا بعد التعرض لصدمة معينة. فقدان الذاكرة المفاجئ: ينتج عن الصدمات النفسية. طرق علاج فقدان الذاكرة الجزئي العلاج النفسي والوظيفي. العلاج التكنولوجي، ويتم فيه تدريب المريض على استعادة الذاكرة تدريجياً. العلاج بالعقاقير والأدوية، مع أن الأدوية لا تفيد كثيراً في علاج هذه الحالة. العلاج الوظيفي، الذي يتم فيه مساعدة المريض على التكيف مع فقدان الذاكرة. يجب الحفاظ على الذاكرة واتقاء الأسباب التي تؤدي إلى فقدانها قدر الإمكان مثل تجنب شرب المشروبات الكحولية.

معلومات عن فقدان الذاكرة الجزئي

معلومات عن فقدان الذاكرة الجزئي

بواسطة: - آخر تحديث: 12 فبراير، 2018

فقدان الذاكرة الجزئي ” Amnesia “

في كثيرٍ من الأحيان يحدث أن يصاب بعض الأشخاص بفقدانٍ جزئي ومؤقت في الذاكرة، حيث تتوقف الذاكرة عن العمل لسببٍ ما، وفي بعض الأحيان قد يكون فقدان الذاكرة هذا دائماً وليس مؤقتاً، وقد يتطور ويصبح كلياً وليس جزئياً، وله أسباب كثيرة، بعضها عضوي والآخر نفسي، حيث يقوم العقل بحجب بعض المعلومات عن ذاكرة الإنسان، وفي هذا المقال سنذكر أسباب فقدان الذاكرة الجزئي ومعلومات عن فقدان الذاكرة الكلي.

أسباب فقدان الذاكرة الجزئي

  • الإصابة بالسكتات الدماغية.
  • حدوث نقص في الأكسجين الواصل إلى أنسجة الدماغ، ويمكن أن ينتج هذا عن السكتات القلبية أو الإصابة بضيق التنفس.
  • الإصابة بتسمم أول أكسيد الكربون.
  • الإفراط في تناول المشروبات الكحولية.
  • الإصابة بنقص في فيتامين ب1 “الثيامين”.
  • نمو الأورام السرطانية في المخ.
  • الإصابة ببعض الأمراض مثل الجنون والزهايمر.
  • التعرض لضغوطات نفسية شديدة مثل الغضب الشديد والتوتر الكبير.
  • تناول بعض العقاقير والأدوية مثل مركبات البنزوديازيبين.
  • الإصابة بضربات في الرأس نتيجة حادث ما.
  • الإصابة بالتهابات في الدماغ مثل الالتهابات الفيروسية كالهربس البسيط.

أعراض فقدان الذاكرة الجزئي

  • فقدان القدرة على تذكر بعض الأشخاص والأحداث.
  • عدم القدرة على تذكر أي معلومات جديدة.
  • توهم بعض الذكريات التي لم تحصل أبداً.
  • حدوث مشاكل عديدة في الجهاز العصبي، كأن يقوم الشخص بحركات غير منتظمة وغير اعتيادية، أو أن يصاب بالرعشة.
  • التوهان والارتباك الشديد.

أنواع فقدان الذاكرة الجزئي

  • فقدان الذاكرة التقدمي: يعاني المريض في هذه الحالة من فقدان القدرة على تذكر الأحداث الجارية، لكنه يتذكر أحداث طفولته والأحداث السابقة التي مرّ بها، رغم أنه لا يتذكر الأحداث اليومية.
  • فقدان الذاكرة الرجعي: يتذكر المصاب بهذه الحالة جميع الأحداث التي سبقت إصابته.
  • هوس كورساكوف: يحدث فقدان الذاكرة الجزئي هذا نتيجة الإدمان على إنتاج الكحوليات، حيث يجد المصاب صعوبة في تذكر الوجوه والكلمات، فتحدث فجوة في الذاكرة.
  • فقدان الذاكرة عند الصدمات: يأتي فقدان الذاكرة هذا بعد التعرض لصدمة معينة.
  • فقدان الذاكرة المفاجئ: ينتج عن الصدمات النفسية.

طرق علاج فقدان الذاكرة الجزئي

  • العلاج النفسي والوظيفي.
  • العلاج التكنولوجي، ويتم فيه تدريب المريض على استعادة الذاكرة تدريجياً.
  • العلاج بالعقاقير والأدوية، مع أن الأدوية لا تفيد كثيراً في علاج هذه الحالة.
  • العلاج الوظيفي، الذي يتم فيه مساعدة المريض على التكيف مع فقدان الذاكرة.
  • يجب الحفاظ على الذاكرة واتقاء الأسباب التي تؤدي إلى فقدانها قدر الإمكان مثل تجنب شرب المشروبات الكحولية.