البحث عن مواضيع

تعد النباتات من الكائنات الحية الجميلة التي يفضل الجميع الحصول عليها، فهي جميلة في المناسبات والحفلات والمكاتب والبيوت وتعطي للبيت راحة نفسية ورائحة مزهرة محاكية للطبيعة، وشكلها الأجمل ولا شك هو أن تكون في الحديقة مفعمة بالحياة والقوة على الأشجار والأغصان، وزهرة البنفسج واحدة من تلك الأزهار الجميلة، وسنتحدث عن زهرة البنفسج تحديدا في المقال. معلومات عن زهرة البنفسج تعود أصول  زهرة البنفسج إلى عائلة حقيقيات النوى من شعبية البذريات ومستورات البذور ( بذورة مخفية )، وتبوب ضمن رتبة المبيغيات من جنس البنفسج نفسه وهي تنتج أزهاراً جميلة اللون ومرغوبة منها الأبيض ومنها البنفسجي المعتق الخلاب. لزهرة البنفسج الكثير من الأنواع وهي تقارب 400 إلى 500 نوع، وهي مختلفة التواجد ومتعددة الأماكن حول العالم، وتتكاثر بشكل خاص في الجزء الشمالي من الكرة الأرضية، وتحديدا في الدول : 1- في قارة أستراليا حيث درجات الحرارة المدارية المناسبة والجو الرطب. 2- هاواي على الساحل المناسب الحرارة. 3- توجد في منطقة الأنديز في أمريكا الشمالية. لم يُعرف بعد الموطن الأصلي لنبتة البنفسج حتى اليوم، ولكن يعتقد أنها نشأت في أوروبا أو أفريقيا أو قارة آسيا، وتنتج هذه النبتة بمعدل سنوي يقارب 125 نبتة في السنة في الموسم الواحد من آخر الشتاء  إلى آخر الربيع). فيما يتعلق بالصفات الشكلية لنبتة البنفسج فهي نبتة قلبية الشكل (على شكل قلب)، وأزهارها بنفسجية اللون، ورائحتها عطرية وخلابة، وأزهارها قد تكون فردية وقد تكون مزدوجة وهي إما حمراء أو بيضاء أو وردية اللون. هنالك الكثير من الأنواع لزهرة البنفسج ومنها البنفسج الأبيض والأصفر والثلاثي اللون والحرجي والأهواري، والبنفسج الحقلي والبنفسج العطري والبنفسج ذو الزهرتين و الشجري و اللبناني (يعيش في لبنان)، والبنفسج المقرن والبنفسج الموصلي (يعيش في مدينة الموصل في العراق). يتأثر البنفسج باختلاف ساعات النهار بشكل كبير لما لهذا من اختلاف في تعرضه للحرارة، فقصر النهار يعمل على تكوين سلاميات قصيرة على السوق المدادة وينمو على كل عقدة تحتوي على ورقة، وكل ورقة تحتوي على زهرة، إما إذا طالت ساعات النهار وطال بدوره فإن هذا يطيل من سلاميات زهرة البنفسج ويضعف من نمو البراعم التي لا تتفتح ولا تنمو. يتكاثر البنفسج بطريقتين رئيسيتين :- 1- التكاثر بالتقسيم. 2- التكاثر بالعقلة. المراجع:     1                   2

معلومات عن زهرة البنفسج

معلومات عن زهرة البنفسج
بواسطة: - آخر تحديث: 10 أبريل، 2017

تعد النباتات من الكائنات الحية الجميلة التي يفضل الجميع الحصول عليها، فهي جميلة في المناسبات والحفلات والمكاتب والبيوت وتعطي للبيت راحة نفسية ورائحة مزهرة محاكية للطبيعة، وشكلها الأجمل ولا شك هو أن تكون في الحديقة مفعمة بالحياة والقوة على الأشجار والأغصان، وزهرة البنفسج واحدة من تلك الأزهار الجميلة، وسنتحدث عن زهرة البنفسج تحديدا في المقال.

معلومات عن زهرة البنفسج

  • تعود أصول  زهرة البنفسج إلى عائلة حقيقيات النوى من شعبية البذريات ومستورات البذور ( بذورة مخفية )، وتبوب ضمن رتبة المبيغيات من جنس البنفسج نفسه وهي تنتج أزهاراً جميلة اللون ومرغوبة منها الأبيض ومنها البنفسجي المعتق الخلاب.
  • لزهرة البنفسج الكثير من الأنواع وهي تقارب 400 إلى 500 نوع، وهي مختلفة التواجد ومتعددة الأماكن حول العالم، وتتكاثر بشكل خاص في الجزء الشمالي من الكرة الأرضية، وتحديدا في الدول :
    1- في قارة أستراليا حيث درجات الحرارة المدارية المناسبة والجو الرطب.
    2- هاواي على الساحل المناسب الحرارة.
    3- توجد في منطقة الأنديز في أمريكا الشمالية.
  • لم يُعرف بعد الموطن الأصلي لنبتة البنفسج حتى اليوم، ولكن يعتقد أنها نشأت في أوروبا أو أفريقيا أو قارة آسيا، وتنتج هذه النبتة بمعدل سنوي يقارب 125 نبتة في السنة في الموسم الواحد من آخر الشتاء  إلى آخر الربيع).
  • فيما يتعلق بالصفات الشكلية لنبتة البنفسج فهي نبتة قلبية الشكل (على شكل قلب)، وأزهارها بنفسجية اللون، ورائحتها عطرية وخلابة، وأزهارها قد تكون فردية وقد تكون مزدوجة وهي إما حمراء أو بيضاء أو وردية اللون.
  • هنالك الكثير من الأنواع لزهرة البنفسج ومنها البنفسج الأبيض والأصفر والثلاثي اللون والحرجي والأهواري، والبنفسج الحقلي والبنفسج العطري والبنفسج ذو الزهرتين و الشجري و اللبناني (يعيش في لبنان)، والبنفسج المقرن والبنفسج الموصلي (يعيش في مدينة الموصل في العراق).
  • يتأثر البنفسج باختلاف ساعات النهار بشكل كبير لما لهذا من اختلاف في تعرضه للحرارة، فقصر النهار يعمل على تكوين سلاميات قصيرة على السوق المدادة وينمو على كل عقدة تحتوي على ورقة، وكل ورقة تحتوي على زهرة، إما إذا طالت ساعات النهار وطال بدوره فإن هذا يطيل من سلاميات زهرة البنفسج ويضعف من نمو البراعم التي لا تتفتح ولا تنمو.
  • يتكاثر البنفسج بطريقتين رئيسيتين :-
    1- التكاثر بالتقسيم.
    2- التكاثر بالعقلة.

المراجع:     1                   2