تعريف جدري الماء يُعرف جدري الماء على أنه أحد الأمراض التي تحدث نتيجة عدوى فيروسية وتعمل على إصابة كل من الجلد والأغشية المخاطية أي باطن الفم والملتحمة، ويصنف على أنه أحد الأمراض المُعدية والمنتشرة على نطاق واسع جداً في أنحاء العالم، ولهذا المرض العديد من الأسماء منها الجُدَيْري أو الحُماق أو عنقز، كما أنه يعمل على إصابة الأطفال ما دون سن العاشرة من العمر وفي حالات نادرة منه يقوم على إصابة البالغين والمراهقين، ولا تختلف أعراض المرض الذي يصيب الأطفال عن الذي يصيب البالغين إلا أنه شديد بعض الشيء، حيث أن من أشهر أعراضه الحكة الشديدة، وفي هذا المقال سوف نقدم معلومات عن جدري الماء عند الكبار. معلومات عن جدري الماء عند الكبار عندما يصيب هذا المرض الكبار لا يقتصر على جنس معين منهم فهو يقوم على إصابة كل من السيدات والرجال. يتسبب في بعض الأحيان بحدوث كل من السعال وضيق في التنفس والتهاب في الرئة. تصل فترة حضانة هذا المرض عند الأشخاص الكبار لحوالي أسبوعين. عند إصابة الكبار بهذا المرض يصبح ذو قوة أكبر مما كان عليه أي أنه يصبح شديد جداً. أعراض جدري الماء يوجد مجموعة من الأعراض المتعلقة بجدري الماء والتي تدل على الإصابة بهذا المرض فور ظهورها، وتأتي على النحو الآتي: في البداية تظهر حبيبات أو حويصلات مائية، ويمكن لهذه الحويصلات أن تتحول إلى بثور وفي بعض الأحيان تنفجر وتؤدي إلى ظهور قشرة صمغية. التهاب في الغدة اللمفاوية وكذلك تضخم وبالأخص في الغدة اللمفاوية التي توجد في الرقبة. ارتفاع في درجة حرارة الجسم (الحمى). الأشخاص ذات المناعة الجيدة تظهر أعراض المرض عليهم خفيفة لا تتعدى القليل من الحبيبات المتفرقة وارتفاع بسيط في درجة حرارة الجسم. ظهور تقيحات عدة على جلد المصاب وانتشار البثور بشكل متفرق وواسع جداً ولكن في حالت إهمال المرض. الإصابة بالتهاب السحايا أو التهاب الرئة إذا دخلت ميكروبات إلى الجسم مع الفيروس، لذلك يجب علاج المرض على الفور. طرق انتشار جدري الماء يمكن أن ينتشر مرض جدري الماء من خلال مجموعة من الطرق، والتي تأتي على النحو التالي: تناول وجبات الطعام اليومية مع الشخص المصاب دون أخذ الحيطة والحذر لذلك. التقاط الشخص السليم فيروس المرض من الشخص المصاب عن طريق العطاس أو السعال. ملامسة البثور الظاهرة على جسم الشخص المصاب وبالأخص السوائل التي تخرج من تلك البثور. استعمال الأدوية الخاصة بالشخص المصاب دون تعقيمها بالشكل السليم. المراجع: 1

معلومات عن جدري الماء عند الكبار

معلومات عن جدري الماء عند الكبار

بواسطة: - آخر تحديث: 4 فبراير، 2018

تعريف جدري الماء

يُعرف جدري الماء على أنه أحد الأمراض التي تحدث نتيجة عدوى فيروسية وتعمل على إصابة كل من الجلد والأغشية المخاطية أي باطن الفم والملتحمة، ويصنف على أنه أحد الأمراض المُعدية والمنتشرة على نطاق واسع جداً في أنحاء العالم، ولهذا المرض العديد من الأسماء منها الجُدَيْري أو الحُماق أو عنقز، كما أنه يعمل على إصابة الأطفال ما دون سن العاشرة من العمر وفي حالات نادرة منه يقوم على إصابة البالغين والمراهقين، ولا تختلف أعراض المرض الذي يصيب الأطفال عن الذي يصيب البالغين إلا أنه شديد بعض الشيء، حيث أن من أشهر أعراضه الحكة الشديدة، وفي هذا المقال سوف نقدم معلومات عن جدري الماء عند الكبار.

معلومات عن جدري الماء عند الكبار

  • عندما يصيب هذا المرض الكبار لا يقتصر على جنس معين منهم فهو يقوم على إصابة كل من السيدات والرجال.
  • يتسبب في بعض الأحيان بحدوث كل من السعال وضيق في التنفس والتهاب في الرئة.
  • تصل فترة حضانة هذا المرض عند الأشخاص الكبار لحوالي أسبوعين.
  • عند إصابة الكبار بهذا المرض يصبح ذو قوة أكبر مما كان عليه أي أنه يصبح شديد جداً.

أعراض جدري الماء

يوجد مجموعة من الأعراض المتعلقة بجدري الماء والتي تدل على الإصابة بهذا المرض فور ظهورها، وتأتي على النحو الآتي:

  • في البداية تظهر حبيبات أو حويصلات مائية، ويمكن لهذه الحويصلات أن تتحول إلى بثور وفي بعض الأحيان تنفجر وتؤدي إلى ظهور قشرة صمغية.
  • التهاب في الغدة اللمفاوية وكذلك تضخم وبالأخص في الغدة اللمفاوية التي توجد في الرقبة.
  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم (الحمى).
  • الأشخاص ذات المناعة الجيدة تظهر أعراض المرض عليهم خفيفة لا تتعدى القليل من الحبيبات المتفرقة وارتفاع بسيط في درجة حرارة الجسم.
  • ظهور تقيحات عدة على جلد المصاب وانتشار البثور بشكل متفرق وواسع جداً ولكن في حالت إهمال المرض.
  • الإصابة بالتهاب السحايا أو التهاب الرئة إذا دخلت ميكروبات إلى الجسم مع الفيروس، لذلك يجب علاج المرض على الفور.

طرق انتشار جدري الماء

يمكن أن ينتشر مرض جدري الماء من خلال مجموعة من الطرق، والتي تأتي على النحو التالي:

  • تناول وجبات الطعام اليومية مع الشخص المصاب دون أخذ الحيطة والحذر لذلك.
  • التقاط الشخص السليم فيروس المرض من الشخص المصاب عن طريق العطاس أو السعال.
  • ملامسة البثور الظاهرة على جسم الشخص المصاب وبالأخص السوائل التي تخرج من تلك البثور.
  • استعمال الأدوية الخاصة بالشخص المصاب دون تعقيمها بالشكل السليم.

المراجع: 1