تينيا القدم تعرف تينيا القدم بالعديد من المسميات الأخرى والتي من أبرزها سعفة القدم أو القدم الرياضي، وهذه الحالة هي عبارة عن مرض فطري يصيب الجلد وغالباً ما يصيب الرياضيون أكثر من غيرهم من الأشخاص ذلك أنهم معرضين لارتفاع رطوبة ودرجة حرارة الأقدام نظراً لارتدائهم الأحذية الرياضية وممارستهم تدريباتهم على تلك الحالة لأوقات طويلة، ويعتبر هذا النوع من الفطريات معدي وقد ينتقل إلى الآخرين بسهولة، ويجب السيطرة على تلك الحالة وذلك لمنع انتقال العدوى إلى أجزاء الجسم الأخرى والتي من أبرزها الأظافر، وسنقدم في هذا المقال معلومات عن تينيا القدم. أعراض الإصابة بتينيا القدم تظهر أعراض الإصابة بهذا النوع من الحالات المرضية على النحو الآتي: يحدث تقشر وتساقط في المنطقة المصابة. تحدث حكة متكررة في المنطقة المصابة. في بعض الحالات يرافق تشقق الجلد ظهور بثرات وهذا ما يسبب ظهور الأنسجة الداخلية، ويترتب على ذلك حدوث التهاب وانتفاخ إضافة إلى الشعور بالألم في المنطقة المصابة. قد تترافق مع هذا النوع من العدوى الفطرية حدوث عدوى جرثومية ثانوية وهذا ما يسبب ظهور أعراض أخرى. تظهر الإصابة بهذا النوع من العدوى في المنطقة بين أصابع القدم تحديداً بين الإصبعين الرابع والخامس، وقد تنتقل إلى مناطق أخرى من الجسم إذا لم يتم علاجها فوراً. علاج الإصابة بتينيا القدم يتم تشخيص الإصابة بالمرض عن طريق أخذ خزعه من الجلد وزراعتها إضافة إلى الفحص باستخدام مادة هيدروكسيد البوتاسيوم، أما عن علاج الإصابة بهذا النوع من الحالات المرضية بطرق مختلفة، ويأتي ذلك على النحو الآتي: العلاج بالأدوية يقوم الطبيب بوصف العلاج المناسب تبعاً لحالة المريض وغالباً ما يكون على شكل مراهم تتوافر في الصيدليات. فيما يخص الأدوية المتعلقة بسعفة القدم فهي: (Clioquinol) كليوكوينول أو (Benzoic Acid and Salicylic Acid) حمض البنزويك وحمض الساليسيليك أو (Miconazole) ميكونازول أو (Econazole topical) ايكونازول. العلاج بالطرق الطبيعية استخدام الثوم يتم تقطيع الثوم ووضعه مع الكحول وذلك في ماء دافئ، ومن ثم يوضع القدمين في هذا الوعاء. يمكن الاستعاضة عن ذلك بفرم الثوم ووضعه مباشرة بين الأصابع ومن ثم لفها باستخدام شاش. يقوم بعض الأشخاص بفرم الثوم ووضعه بزيت الزيتون حيث يستعمل في هذه الحالة كدهون تدهن بها المناطق المصابة. زيت جوز الهند يمتاز هذا الزيت باحتوائه على الأحماض الدهنية السلسلة والتي تحفز توقف نمو الفطريات المسؤولة عن هذا النوع من العدوى. أما عن طريقة الاستخدام فإنه يتم دهن المناطق المتضررة بهذا الزيت وتترك إلى أن تجف، ويجب تكرار ذلك مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم الواحد للحصول على أفضل نتائج. المراجع: 1

معلومات عن تينيا القدم

معلومات عن تينيا القدم

بواسطة: - آخر تحديث: 8 فبراير، 2018

تينيا القدم

تعرف تينيا القدم بالعديد من المسميات الأخرى والتي من أبرزها سعفة القدم أو القدم الرياضي، وهذه الحالة هي عبارة عن مرض فطري يصيب الجلد وغالباً ما يصيب الرياضيون أكثر من غيرهم من الأشخاص ذلك أنهم معرضين لارتفاع رطوبة ودرجة حرارة الأقدام نظراً لارتدائهم الأحذية الرياضية وممارستهم تدريباتهم على تلك الحالة لأوقات طويلة، ويعتبر هذا النوع من الفطريات معدي وقد ينتقل إلى الآخرين بسهولة، ويجب السيطرة على تلك الحالة وذلك لمنع انتقال العدوى إلى أجزاء الجسم الأخرى والتي من أبرزها الأظافر، وسنقدم في هذا المقال معلومات عن تينيا القدم.

أعراض الإصابة بتينيا القدم

تظهر أعراض الإصابة بهذا النوع من الحالات المرضية على النحو الآتي:

  • يحدث تقشر وتساقط في المنطقة المصابة.
  • تحدث حكة متكررة في المنطقة المصابة.
  • في بعض الحالات يرافق تشقق الجلد ظهور بثرات وهذا ما يسبب ظهور الأنسجة الداخلية، ويترتب على ذلك حدوث التهاب وانتفاخ إضافة إلى الشعور بالألم في المنطقة المصابة.
  • قد تترافق مع هذا النوع من العدوى الفطرية حدوث عدوى جرثومية ثانوية وهذا ما يسبب ظهور أعراض أخرى.
  • تظهر الإصابة بهذا النوع من العدوى في المنطقة بين أصابع القدم تحديداً بين الإصبعين الرابع والخامس، وقد تنتقل إلى مناطق أخرى من الجسم إذا لم يتم علاجها فوراً.

علاج الإصابة بتينيا القدم

يتم تشخيص الإصابة بالمرض عن طريق أخذ خزعه من الجلد وزراعتها إضافة إلى الفحص باستخدام مادة هيدروكسيد البوتاسيوم، أما عن علاج الإصابة بهذا النوع من الحالات المرضية بطرق مختلفة، ويأتي ذلك على النحو الآتي:

العلاج بالأدوية

  • يقوم الطبيب بوصف العلاج المناسب تبعاً لحالة المريض وغالباً ما يكون على شكل مراهم تتوافر في الصيدليات.
  • فيما يخص الأدوية المتعلقة بسعفة القدم فهي: (Clioquinol) كليوكوينول أو (Benzoic Acid and Salicylic Acid) حمض البنزويك وحمض الساليسيليك أو (Miconazole) ميكونازول أو (Econazole topical) ايكونازول.

العلاج بالطرق الطبيعية

  • استخدام الثوم
  1. يتم تقطيع الثوم ووضعه مع الكحول وذلك في ماء دافئ، ومن ثم يوضع القدمين في هذا الوعاء.
  2. يمكن الاستعاضة عن ذلك بفرم الثوم ووضعه مباشرة بين الأصابع ومن ثم لفها باستخدام شاش.
  3. يقوم بعض الأشخاص بفرم الثوم ووضعه بزيت الزيتون حيث يستعمل في هذه الحالة كدهون تدهن بها المناطق المصابة.
  • زيت جوز الهند
  1. يمتاز هذا الزيت باحتوائه على الأحماض الدهنية السلسلة والتي تحفز توقف نمو الفطريات المسؤولة عن هذا النوع من العدوى.
  2. أما عن طريقة الاستخدام فإنه يتم دهن المناطق المتضررة بهذا الزيت وتترك إلى أن تجف، ويجب تكرار ذلك مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم الواحد للحصول على أفضل نتائج.

المراجع: 1