توماس أديسون توماس ألفا أديسون هو من أبرز المخترعين ورجال الأعمال الأمريكيين الذين عاشوا في القرنين التاسع عشر والعشرين، وقد أطلق عليه لقب المخترع الأمريكي الأعظم بسبب امتلاكه ما يفوق الألف براءة اختراع داخل وخارج الولايات المتحدة، وقد كانت أبرز اختراعاته والتي جلبت له الشهرة هي المصباح الكهربائي المتوهج القادر على العمل لمدة زمنية طويلة قبل أن يتلف، كما وقد قام باختراع العديد من الآلات مثل آلة التصوير والتي مازالت موجود ليومنا هذا بصرف النظر عن التطويرات التي حدثت لها، وفي  هذا المقال سنذكر معلومات عن توماس أديسون. معلومات عن توماس أديسون حياة توماس أديسون ولد توماس في 11 شباط 1847 في مدينة ميلان بولاية أوهايو، وكان الابن الأصغر في العائلة، ولكن والديه لم يستمر في تلك المنطقة وانتقلوا لولاية ميشيغان حيث ترعرع هناك. خلال طفولته لم يرتاد توماس المدرسة سوى ثلاثة أشهر فقط، وبدلاً من الذهاب إلى المدرسة كانت والدته تقوم بتعليمه، كما اكتسب الكثير من العلم والمعرفة من خلال قراءة الكتب العلمية مثل كتاب مدرسة في الفلسفة الطبيعية. منذ طفولته بدأ توماس بالعمل وكان أول عمل له هو بيع الحلوى والصحف داخل القطارات وكما عمل في بيع الخضار، ثم بدأ بالعمل داخل أحد محطات القطارات كمشغل للتلغراف، كان السبب الرئيسي لعمل توماس في ذلك الوقت هو تدني المستوى المعيشي وحاجة عائلته للمال. كان لتوماس طموح كبير فبعد عمله كمشغل للتلغراف استطاع الحصول على تصريح حصري لبيع الصحف على الطرق ومن هنا بدأ مشواره كرجل أعمال. أكتشف توماس بأنَّه يمتلك موهبة إنشاء وإدارة الأعمال فقام بتأسيس عدة شركات في ذلك الوقت وأبرزها شركة جنيرال للإلكترونيات والتي ما تزال قائمة ليومنها هذا. توماس أديسون المخترع بدأ توماس أديسون حياته كمخترع في مدينة نيو أرك بولاية نيوجيرسي وكانت أول اختراعاته جهاز يدعى المكرر الآلي كما قام بإجراء تطويرات على أجهزت التلغراف، ولكن هذا لم يكسبه أي شهر على الإطلاق. بعد مرور فترة استطاع أديسون أن يخترع جهاز الفونوغراف وهو أول جهاز لتسجيل الصوت وإعادة تشغيله، وكانت هذه هي نقطة انطلاقه نحو المزيد من الاختراعات المذهلة. حياة توماس أديسون الأسرية تزوج توماس مرتين خلال حياته وأنجب ستة أطفال، ثلاثة من كل زوجة، كانت زوجته الأولى تدعى ماري واستمر زواجهما 11 عام تقريباً قبل أن تتوفى لأسباب مجهولة. بعد مرور عامين على وفاة زوجته تزوج توماس للمرة الثانية من فتاة مينا ميلر وقد كانت ابنة أحد المخترعين في ذلك الوقت. وفاة توماس أديسون بقي توماس رجل أعمال ومتخرع نشيط حتى سنواته الأخيرة ولكن مضاعفات مرض السكري بدأت تؤثر على حياته العملية مما استدعاه أن يتبع نظام غذائي صحي معتقداً بأنَّه سوف يستعيد صحته، ولكنه في نهاية المطاف توفي بسبب مضاعفات السكري في عام 1931.

معلومات عن توماس أديسون

معلومات عن توماس أديسون

بواسطة: - آخر تحديث: 31 يوليو، 2018

تصفح أيضاً

توماس أديسون

توماس ألفا أديسون هو من أبرز المخترعين ورجال الأعمال الأمريكيين الذين عاشوا في القرنين التاسع عشر والعشرين، وقد أطلق عليه لقب المخترع الأمريكي الأعظم بسبب امتلاكه ما يفوق الألف براءة اختراع داخل وخارج الولايات المتحدة، وقد كانت أبرز اختراعاته والتي جلبت له الشهرة هي المصباح الكهربائي المتوهج القادر على العمل لمدة زمنية طويلة قبل أن يتلف، كما وقد قام باختراع العديد من الآلات مثل آلة التصوير والتي مازالت موجود ليومنا هذا بصرف النظر عن التطويرات التي حدثت لها، وفي  هذا المقال سنذكر معلومات عن توماس أديسون.

معلومات عن توماس أديسون

  • حياة توماس أديسون
  1. ولد توماس في 11 شباط 1847 في مدينة ميلان بولاية أوهايو، وكان الابن الأصغر في العائلة، ولكن والديه لم يستمر في تلك المنطقة وانتقلوا لولاية ميشيغان حيث ترعرع هناك.
  2. خلال طفولته لم يرتاد توماس المدرسة سوى ثلاثة أشهر فقط، وبدلاً من الذهاب إلى المدرسة كانت والدته تقوم بتعليمه، كما اكتسب الكثير من العلم والمعرفة من خلال قراءة الكتب العلمية مثل كتاب مدرسة في الفلسفة الطبيعية.
  3. منذ طفولته بدأ توماس بالعمل وكان أول عمل له هو بيع الحلوى والصحف داخل القطارات وكما عمل في بيع الخضار، ثم بدأ بالعمل داخل أحد محطات القطارات كمشغل للتلغراف، كان السبب الرئيسي لعمل توماس في ذلك الوقت هو تدني المستوى المعيشي وحاجة عائلته للمال.
  4. كان لتوماس طموح كبير فبعد عمله كمشغل للتلغراف استطاع الحصول على تصريح حصري لبيع الصحف على الطرق ومن هنا بدأ مشواره كرجل أعمال.
  5. أكتشف توماس بأنَّه يمتلك موهبة إنشاء وإدارة الأعمال فقام بتأسيس عدة شركات في ذلك الوقت وأبرزها شركة جنيرال للإلكترونيات والتي ما تزال قائمة ليومنها هذا.
  • توماس أديسون المخترع
  1. بدأ توماس أديسون حياته كمخترع في مدينة نيو أرك بولاية نيوجيرسي وكانت أول اختراعاته جهاز يدعى المكرر الآلي كما قام بإجراء تطويرات على أجهزت التلغراف، ولكن هذا لم يكسبه أي شهر على الإطلاق.
  2. بعد مرور فترة استطاع أديسون أن يخترع جهاز الفونوغراف وهو أول جهاز لتسجيل الصوت وإعادة تشغيله، وكانت هذه هي نقطة انطلاقه نحو المزيد من الاختراعات المذهلة.

حياة توماس أديسون الأسرية

  • تزوج توماس مرتين خلال حياته وأنجب ستة أطفال، ثلاثة من كل زوجة، كانت زوجته الأولى تدعى ماري واستمر زواجهما 11 عام تقريباً قبل أن تتوفى لأسباب مجهولة.
  • بعد مرور عامين على وفاة زوجته تزوج توماس للمرة الثانية من فتاة مينا ميلر وقد كانت ابنة أحد المخترعين في ذلك الوقت.

وفاة توماس أديسون

  • بقي توماس رجل أعمال ومتخرع نشيط حتى سنواته الأخيرة ولكن مضاعفات مرض السكري بدأت تؤثر على حياته العملية مما استدعاه أن يتبع نظام غذائي صحي معتقداً بأنَّه سوف يستعيد صحته، ولكنه في نهاية المطاف توفي بسبب مضاعفات السكري في عام 1931.