البحث عن مواضيع

الغدة الدرقية تعرف الغدة الدرقية على أنها أحد الغدد الصماء التي تقع في الجهة الأمامية من العنق تحديداً في المنطقة الموجودة تحت بروز الحنجرة (تفاحة آدم) بشكل مباشر، وتلعب هذه الغدة دوراً مهماً في جسم الإنسان حيث أنها تتحكم بالعديد من الوظائف والأجهزة في الجسم، وقد تتعرض هذه الغدة للعديد من المشاكل التي تؤثر على الوظائف المختلفة من جسم الإنسان وتخل بمهامه، ومن أبرز هذه الاضطرابات حدوث تضخم في الغدة الدرقية والذي يعرف بالعديد من الأسماء والتي من أبرزها ضخامة الدرقية أو التورم الدرقي أو الدراق، وتظهر هذه الحالة على شكل مجموعة من العلامات والأعراض التي تدل على ذلك، وسنعرض في هذه المقال معلومات عن تضخم الغدة الدرقية. أسباب تضخم الغدة الدرقية تحدث هذه الحالة نتيجة مجموعة من العوامل والأسباب والتي من أبرزها: نقص اليود، حيث أن عنصر اليود يلعب دوراً أساسياً في إفراز هرمونات هذه الغدة، فإذا ما حدث نقص في اليود فإن ذلك يسبب زيادة إفراز الهرمونات من هذه الغدة، وبالتالي تصخم في حجمها. حدوث الحمل، حيث أن المشيمة تعمل على إفراز هرمون غونادوتروبين gonadotropin الذي يعمل على تضخم وزيادة حجم الغدة الدرقية. حدوث التهاب في الغدة الدرقية. إصابة هذه الغدة بالسرطان. تولد العقد أو الأكياس في هذه الغدة والتي تظهر على شكل ورم سليم في الغدة، وتحدث ضخامة في الغدة بشكل غير متجانس في هذه الحالة. الإصابة بأنواع معينة من أمراض المناعة الذاتية والتي من أبرزها داء هاشيموتو Hashimoto's disease أو داء غريفز Graves' disease، والذي يؤثر على إفراز الهرمونات في جسم الإنسان. أعراض تضخم الغدة الدرقية تأتي أعراض الإصابة بهذه الحالة على النحو الآتي: الشعور بصعوبة في البلع. الشعور بصعوبة وضيق في التنفس. السعال الشديد والمتكرر. ظهور بحة في الصوت وقد يظهر الصوت على أنه أجش. يظهر التضخم واضحاً عند قاع العنق لدى الإنسان.  حدوث تورم في القدمين. الشعور بالخمول والكسل طوال الوقت. تساقط الشعر. علاج تضخم الغدة الدرقية يتم علاج هذه الحالة بالطرق المختلفة، والتي من أبرزها: الأدوية والعقاقير إن وصف هرمون levothyroxine يساهم في التخفيف من أعراض تضخم الغدة. يقوم مبدأ هذه العلاجات على تحفيز الغدة النخامية للغدة الدرقية وذلك بهدف تقليل حجم التضخم. في حالات حدوث التهاب الغدة الدرقية فإن الطبيب يقوم بوصف الكورتيكوستيرويد أو الأسبرين. اليود المشع يؤخذ اليود المشع في هذه الحالة عن طريق الفم حيث أنه يتخذ مجرى الدم للوصول إلى الغدة الدرقية. قد يؤدي اليود المشع غلى حدوث اضطرابات في الغدة لذلك لا يفضل العديد استخدامه. الجراحة في العديد من الحالات فإن الأطباء يضطرون إلى إجراء استئصال جزء من الغدة الدرقية للأشخاص أو استئصال الغدة بأكملها خاصة في حالات السرطانات. يضطر المرضى إلى استخدام أدوية مدى الحياة في حالات استئصال الغدة بشكل كامل.

معلومات عن تضخم الغدة الدرقية

معلومات عن تضخم الغدة الدرقية
بواسطة: - آخر تحديث: 6 ديسمبر، 2017

الغدة الدرقية

تعرف الغدة الدرقية على أنها أحد الغدد الصماء التي تقع في الجهة الأمامية من العنق تحديداً في المنطقة الموجودة تحت بروز الحنجرة (تفاحة آدم) بشكل مباشر، وتلعب هذه الغدة دوراً مهماً في جسم الإنسان حيث أنها تتحكم بالعديد من الوظائف والأجهزة في الجسم، وقد تتعرض هذه الغدة للعديد من المشاكل التي تؤثر على الوظائف المختلفة من جسم الإنسان وتخل بمهامه، ومن أبرز هذه الاضطرابات حدوث تضخم في الغدة الدرقية والذي يعرف بالعديد من الأسماء والتي من أبرزها ضخامة الدرقية أو التورم الدرقي أو الدراق، وتظهر هذه الحالة على شكل مجموعة من العلامات والأعراض التي تدل على ذلك، وسنعرض في هذه المقال معلومات عن تضخم الغدة الدرقية.

أسباب تضخم الغدة الدرقية

تحدث هذه الحالة نتيجة مجموعة من العوامل والأسباب والتي من أبرزها:

  • نقص اليود، حيث أن عنصر اليود يلعب دوراً أساسياً في إفراز هرمونات هذه الغدة، فإذا ما حدث نقص في اليود فإن ذلك يسبب زيادة إفراز الهرمونات من هذه الغدة، وبالتالي تصخم في حجمها.
  • حدوث الحمل، حيث أن المشيمة تعمل على إفراز هرمون غونادوتروبين gonadotropin الذي يعمل على تضخم وزيادة حجم الغدة الدرقية.
  • حدوث التهاب في الغدة الدرقية.
  • إصابة هذه الغدة بالسرطان.
  • تولد العقد أو الأكياس في هذه الغدة والتي تظهر على شكل ورم سليم في الغدة، وتحدث ضخامة في الغدة بشكل غير متجانس في هذه الحالة.
  • الإصابة بأنواع معينة من أمراض المناعة الذاتية والتي من أبرزها داء هاشيموتو Hashimoto’s disease أو داء غريفز Graves’ disease، والذي يؤثر على إفراز الهرمونات في جسم الإنسان.

أعراض تضخم الغدة الدرقية

تأتي أعراض الإصابة بهذه الحالة على النحو الآتي:

  • الشعور بصعوبة في البلع.
  • الشعور بصعوبة وضيق في التنفس.
  • السعال الشديد والمتكرر.
  • ظهور بحة في الصوت وقد يظهر الصوت على أنه أجش.
  • يظهر التضخم واضحاً عند قاع العنق لدى الإنسان.
  •  حدوث تورم في القدمين.
  • الشعور بالخمول والكسل طوال الوقت.
  • تساقط الشعر.

علاج تضخم الغدة الدرقية

يتم علاج هذه الحالة بالطرق المختلفة، والتي من أبرزها:

  • الأدوية والعقاقير
  1. إن وصف هرمون levothyroxine يساهم في التخفيف من أعراض تضخم الغدة.
  2. يقوم مبدأ هذه العلاجات على تحفيز الغدة النخامية للغدة الدرقية وذلك بهدف تقليل حجم التضخم.
  3. في حالات حدوث التهاب الغدة الدرقية فإن الطبيب يقوم بوصف الكورتيكوستيرويد أو الأسبرين.
  • اليود المشع
  1. يؤخذ اليود المشع في هذه الحالة عن طريق الفم حيث أنه يتخذ مجرى الدم للوصول إلى الغدة الدرقية.
  2. قد يؤدي اليود المشع غلى حدوث اضطرابات في الغدة لذلك لا يفضل العديد استخدامه.
  • الجراحة
  1. في العديد من الحالات فإن الأطباء يضطرون إلى إجراء استئصال جزء من الغدة الدرقية للأشخاص أو استئصال الغدة بأكملها خاصة في حالات السرطانات.
  2. يضطر المرضى إلى استخدام أدوية مدى الحياة في حالات استئصال الغدة بشكل كامل.